افتتاح متحف مخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية القديمة
آخر تحديث GMT11:41:19
 العرب اليوم -

افتتاح متحف مخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية القديمة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - افتتاح متحف مخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية القديمة

باريس ـ أ.ش.أ

افتتح مؤخرا المتحف المخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية أقدم المدن والذي قام بوضع تصميمه المهندس المعماري رولان – كارتا على مساحة 6 آلاف و500 متر مربع والذي يقع مكان أول ميناء لمدينة مارسيليا والذي ظل مهملا حتى عام 1967 عندما خرجت عمليات التنقيب الأثرية حوض للمياه العذبة يرجع إلى 600 عام قبل الميلاد أيام اليونانيين القدامى وكذلك بقايا بعض السفن ومقبرة جماعية وهيكل سفينة كانت تجوب البحر المتوسط في القرن الثالث قبل الميلاد وهى مصنوعة من الخشب وتزن 20 طنا. ويضم المتحف أكثر من 50 ألف قطعة من الأشياء التي تم العثور عليها والتي تعرض من خلال 15 قطعة مسلسلة تحكى قصة غزو المدينة الفرنسية على يد يوليوس قيصر في عام 49 قبل الميلاد وتطويرها ومينائها التجاري ودورها في تنظيم الحروب الصليبية وعلاقتها مع باقي دول حوض البحر المتوسط والصراعات الأسبانية في عام 1423 والتي أدت إلى تصحر المدينة ثم إدخالها مرة أخرى إلى المملكة الفرنسية على يد الملك هنري الرابع والملك لويس الرابع عشر والدور الذي لعبته المدينة أثناء الثورة الفرنسية حتى 1914 حتى أصبحت مدينة مفتوحة على العالم حتى أن النازيين كانوا يخشونها فدمروا جزءا منها ثم أعادت بناء نفسها مره أخرى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

افتتاح متحف مخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية القديمة افتتاح متحف مخصص لتاريخ مدينة مارسيليا الفرنسية القديمة



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab