كُتَّاب تونس نتابع ما يحدث في مصر وندعم المثقفين
آخر تحديث GMT07:33:40
 العرب اليوم -

"كُتَّاب تونس": نتابع ما يحدث في مصر وندعم المثقفين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "كُتَّاب تونس": نتابع ما يحدث في مصر وندعم المثقفين

تونس ـ وكالات

أصدر اتحاد كتاب تونس برئاسة الكاتب الدكتور محمد البدوى، بيانًا، أكد فيه أنه يتابع بانشغال بالغ ما يحدث فى الشقيقة مصر من تطورات تسىء إلى المشهد الثقافى بكل امتداده الوطنى والقومى ومن اعتداء على الحريات وعلى القوة الناعمة المتمثلة فى المبدعين الذين يمثلون ضمير الأمة ورصيدها ومصدر إشعاعها. وذكر البيان أن الهيئة المديرة لاتحاد الكتاب التونسيين تعبّر عن انتصارها للكتّاب فى مصر وعن مساندتها لما قرروه عبر الهيئة المديرة لاتحاد كتاب مصر، وتذكّر بالموقف الجماعى للكتاب العرب فى اجتماع مكتبهم الدائم بالقاهرة فى يونيه 2012 من خلال الرسالة التى بادروا بتوجيهها إلى الرئيس محمد مرسى عشية اختياره رئيسا لمصر، غير أن الأحداث لم تسر بالشكل الذى يبعث على الارتياح ففقد الكتاب ثقتهم فى السلطة التى همّشتهم وتناست مطالبهم واعتدت على حقوقهم. وأكد بيان كتاب تونس أن أعضاء الاتحاد يعبرون عن وقوفهم إلى جانب زملائهم فى مصر وعن دعمهم لمواقفهم فى هذه المرحلة الحرجة من تاريخ الأمة، آملين أن ينتصر صوت الحكمة وتكون الكلمة العليا لما يقرره الشعب المصرى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كُتَّاب تونس نتابع ما يحدث في مصر وندعم المثقفين كُتَّاب تونس نتابع ما يحدث في مصر وندعم المثقفين



ارتدت بدلة بنطال كلاسيكي باللون الكريمي مع سترة برقبة بولو

كيتي سبنسر تُقلِّد إطلالات عمَّتها الأميرة ديانا

باريس - العرب اليوم

GMT 08:06 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أول رئيس دولة يوضع في الحجر الصحي بسبب "كورونا"

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 01:50 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

زينب مهدي توضح مخاطر عدم إشباع الزوج لرغبات زوجته الجنسية

GMT 07:53 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

قرار جديدة من محكمة الأسرة بشأن أحمد الفيشاوي

GMT 16:32 2020 الجمعة ,10 كانون الثاني / يناير

كشف حقيقة ظهور إيهاب توفيق على الشرفة أثناء حريق منزله

GMT 13:05 2020 الخميس ,23 كانون الثاني / يناير

"داتسون" اليابانية تنافس عالميًا بسيارة بسعر 9 آلاف دولار

GMT 02:57 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

أسباب انطفاء محرك السيارة أثناء السير وكيفية حلها
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab