جدل بين مؤرخي الفن بشأن الجمجمة التي نحتها ليوناردو دافنشي
آخر تحديث GMT14:25:18
 العرب اليوم -

جدل بين مؤرخي الفن بشأن الجمجمة التي نحتها ليوناردو دافنشي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - جدل بين مؤرخي الفن بشأن الجمجمة التي نحتها ليوناردو دافنشي

ليوناردو دافنشي
فيينا - أ.ش.أ

أثار عرض الباحث البلجيكي المستقل المعاصر / ستيفان – ميسين /لجمجمة منحوته بصورة ثلاثية الأبعاد ونسبها للفنان الإيطالى الراحل / ليوناردو – دافنشى / الذى ولد فى 1452 وتوفى فى 1519 على موقع الأنترنت / سبرنجر/ وهو الجريده الطبيه النمساوية العديد من ردود الأفعال والجدل بين مؤرخ الفن حول مدى صحة نسب هذه الجمجمة لفنان عصر النهضة الإيطالية.
وقد أكد الباحث / ستيفان – ميسين/ على أن هذه الجمجمة ترجع إلى 1508 وهى مكونه من أحجار نصف كريمة تحتوى على حجر عتيق من نوعيه حجر شفاف يعرف باسم يمان يوجد فى منطقة / فولترا/ بالقرب من مدينة فلورانسا الإيطالية التى كان يعيش فيها الفنان / ليوناردو – دافينشى/ وقد أطلق عليها /قباحة الشيخوخه/ وطولها 4.73 سنتيمتر وعرضها 4.98 سنتيمتر وهى نسخة طبق الأصل من نموذج لجمجمة الإنسان.
ويرى البروفيسور الفرنسى / روجيه – سابان /المدير السابق لكلية الطب جامعة باريس – ديكارت أن هناك تشابها بين هذه الجمجمه والأعمال التشريحية التى أنجزها الفنان فى 1489 وتلك المجموعه حصل عليها الملك شارك الثانى / ملك إنجلترا وهى حاليا ضمن المجموعة الملكية لقصر / واندسور / والتى حصل عليها ضمن أرث تلميذ ليوناردو الراحل / فرانسسكو – ملسى/
وأشار /كارلو – فيسى /كاتب السيرة الذاتية للفنان /ليوناردو / أن الفنان بدأ أبحاثه عن جسم الإنسان فى 1480 وقد أجرى العديد من التشريحات فى الفترة من 1507 إلى 1508 فى فلورانسا وقد نقل هذه التشريحات بعناية فائقه فى رسوماته بينما ترى /نادلج – لانيرى- داجن/ أستاذة تاريخ الفن والمتخصصه فى عصر النهضة أن هذه الجمجمة ليست من أعمال / ليوناردو /حيث أنه لم يستخدم الرخام فى أعماله وأنه كان يهتم بالبرونز ، كما أن تاريخ الجمجمة ليس صحصح أى بعد وفاه الفنان أن الفن لا يترك للأهواء الشخصيه ولكن يحتاج التدقيق والإيضاح كل النسب إلى أى فنان ومازال الجدل قائم لمعرفة مدى صحة هذا النسب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جدل بين مؤرخي الفن بشأن الجمجمة التي نحتها ليوناردو دافنشي جدل بين مؤرخي الفن بشأن الجمجمة التي نحتها ليوناردو دافنشي



اعتمدت لوك الكاجوال في الشورت الجينز والألوان المُنعشة

جيحي حديد عاشقة في إطلالاتها تُعبِّر عن علاقة عاطفية

نيويورك - العرب اليوم

GMT 11:24 2019 الثلاثاء ,06 آب / أغسطس

حل بسيط لصعوبة حذف الصور من آيفون

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 15:36 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

محلات PAPILLON تقدم فساتين سواريه للاحتفال بالعام الجديد

GMT 03:49 2014 الأحد ,12 تشرين الأول / أكتوبر

انتشار ظاهرة التدخين في المدارس الثانوية في الرياض

GMT 19:25 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

انبهار ميركل بجامع لفنا وأزقة المدينة العتيقة في مراكش

GMT 08:40 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكتشفون منظومة ضخمة للسحب تمتد إلى خارج المجرة

GMT 19:15 2018 الخميس ,19 تموز / يوليو

يوميات كاتب قصص رعب لها طعم خاص

GMT 04:27 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

"Amira Riaa's Collection" تطلق عباءات مميّزة لعيد الفطر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab