تساؤلات بشأن الفن في تجربة إسماعيل الرفاعي
آخر تحديث GMT09:15:51
 العرب اليوم -

تساؤلات بشأن الفن في تجربة إسماعيل الرفاعي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تساؤلات بشأن الفن في تجربة إسماعيل الرفاعي

الشارقة ـ وكالات

نظمت إدارة الفنون في دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة جلسة حوارية للفنان السوري المقيم في الشارقة اسماعيل الرفاعي بعنوان (تساؤلات حول الفن) أول من أمس برواق الشارقة، حيث استعرض الفنان تجربته الفنية، وناقش أسئلة الفن الاساسية التي كانت حاضرة في أعماله الفنية. تحدث اسماعيل الرفاعي عن مستوى المفاهيم والنظرية البصرية بحكم تعايشه ومشاركته في مهنة الفن، ضمن التطورات التي طرأت على المشهد الثقافي في الإمارات، وذكر أن بيت الشامسي، والمعارض التي أقيمت فيه، كانت محرّكاً للفن.  وهناك عبّر عن توجهاته التجريدة والتعبيرية، وبدأ في تلك الفترة قراءة النفري والتجربة الصوفية، التي أثرت لاحقاً على مجمل انتاجه الفني. ثم استعاد صورة الأهل والأصدقاء، وجاءت مرحلة الحنين، فاقترب من الواقع وجمالياته. وتحولت المرأة إلى مفردة مركزية في أعماله. وبعد ذلك تطرق الفنان الرفاعي إلى الحالة المأساوية التي تمر بها بلده سوريا،وأطلق عليها الفجيعة، التي يصعب محاكاتها فنياً. الجانب الروائي ثم تحدث عن انجاز روايته "أدراج الطين" التي كتبها في عامي 2005 و 2006، مثلما كتب نصه السردي "الطفل عند منعطف النهر". ثم استغرق في الحديث عن البيئة الإماراتية التي تجسدت في منطقة الفنون التي جذبت العديد من المعارض والتيارات الفنية. وعن الحداثة،أكد الفنان انها الحراك الحقيقي الذي يؤثر على الفنانين، كما تطرق إلى مرحلة ما بعد الحداثة، التي دار نقاش بصددها، فمن الحضور من رأى بأنها مجرد هياكل فنية لا تعبّر عن الواقع العربي، ومنهم من رأى أنها عنصر حيوي في الإمارات، من خلال الاطلاع على المدارس والتيارات الفنية المعروضة في غاليريهات الإمارات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تساؤلات بشأن الفن في تجربة إسماعيل الرفاعي تساؤلات بشأن الفن في تجربة إسماعيل الرفاعي



GMT 19:10 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021
 العرب اليوم - فساتين صيفية بكتِف واحد من صيحات الموضة لصيف 2021

GMT 19:22 2021 الخميس ,17 حزيران / يونيو

تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة
 العرب اليوم - تصاميم جدران منازل لهواة الديكورات الجريئة

GMT 19:58 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام
 العرب اليوم - عزة فهمي تستوحي مجموعة "النسيم" من رموز السلام

GMT 14:30 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

تايلاند وجهة سياحية علاجية مميزة وتجارب استثنائية
 العرب اليوم - تايلاند وجهة سياحية علاجية مميزة وتجارب استثنائية

GMT 19:51 2021 الأربعاء ,16 حزيران / يونيو

جولة في مطابخ المشاهير تعكس أناقة واختلاف ذوقهم
 العرب اليوم - جولة في مطابخ المشاهير تعكس أناقة واختلاف ذوقهم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 04:31 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

سيبيو وجهة صيفية لزائري رومانيا للمرة الأولى

GMT 07:40 2021 الخميس ,03 حزيران / يونيو

آيسر تكشف عن أول لاب توب صديق للبيئة

GMT 15:35 2021 الثلاثاء ,08 حزيران / يونيو

كسوف جزئي للشمس عبر نصف الكرة الشمالي الخميس
 
syria-24
Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab