العثور على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا في وادي بردي في ريف دمشق
آخر تحديث GMT15:08:23
 العرب اليوم -

العثور على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا في وادي بردي في ريف دمشق

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العثور على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا في وادي بردي في ريف دمشق

دمشق - سانا

كشف فريق مختص من المديرية العامة للآثار والمتاحف على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا الواقعة في ريف دمشق منطقة وادي بردى كان الأهالي قد عثروا عليها صدفة وأبلغوا الجهات الرسمية بوجودها، وقد تم توثيقها وقلعها ونقلها إلى المتحف الوطني بدمشق حيث سيجري ترميمها ودراستها وتأهيلها للعرض المتحفي. وذكر بيان لدائرة آثار ريف دمشق أن اللوحة التي يبدو أنها كانت جزءاً من بناء شديد الأهمية مشغولة بمكعبات حجرية صغيرة بشكل بارع ومتقن، مساحتها نحو 42 مترا مربعاً وهي جزء من لوحة أكبر حجماً تعرضت للتخريب خلال عقود سابقة ما أدى إلى فقدان الكثير من التصاوير المهمة فيها، إلا أن هذا الأمر لا يقلل من أهمية الجزء المتبقي منها لفرادتها.. كونها الأولى من نوعها في منطقة دمشق وريفها، ونتيجة حجمها الكبير وإتقان رصفها، ولأنها تحمل الكثير من التشكيلات الزخرفية التي نفذت بأشكال هندسية منها المعينات والأقواس والمربعات المتقاطعة التي تعطي شكلاً نجمياً، تخرج منها مشاهد نباتية وضفائر وزهرات جميلة رباعية البتلات وبعض الأشكال والرموز الأخرى، وقد استخدمت فيها الألوان السوداء والبيضاء والحمراء والبرتقالية والرمادية. وكانت اللوحة، التي تعود حسب التأريخ الأولي لها إلى منتصف القرن الرابع للميلاد، أرضية لقاعة أو ردهة واسعة ضمن بناء ربما كان معبداً رومانياً أو قصراً يعود للعصر الروماني. الجدير ذكره أن الموقع الذي قامت دائرة آثار ريف دمشق بتسجيله منذ عدة سنوات في عداد المواقع الأثرية، وجدت فيه بعض اللقى المميزة سابقاً لعل أهمها المذبح الحجري المقدم هدية للمعبودين زيوس وأزيس وللأمبراطور الروماني، ويعود تاريخه لعام 188 للميلاد، كما تبين ذلك من النقش الذي يحمله ومن الصور المنحوتة على وجوهه الأربعة ومن بينها مشاهد حيوانية وبشرية يرمز أحدها لتيكة ربة نهر بردى ومملكة أبيلا التي يعتقد أن عاصمتها هي بلدة سوق وادي بردى الحالية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العثور على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا في وادي بردي في ريف دمشق العثور على لوحة فسيفساء في بلدة برهليا في وادي بردي في ريف دمشق



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab