موسكو وطهران تؤيدان تدابير أوبك لخفض الإنتاج
آخر تحديث GMT19:50:59
 العرب اليوم -

موسكو وطهران تؤيدان تدابير "أوبك" لخفض الإنتاج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - موسكو وطهران تؤيدان تدابير "أوبك" لخفض الإنتاج

موسكو وطهران يؤكدان على أهمية التدابير، التي تتخذها منظمة "أوبك" بهدف الحد من إنتاج النفط
موسكو ـ العرب اليوم

 أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ونظيره الإيراني، حسن روحاني، أهمية التدابير، التي تتخذها منظمة "أوبك" بهدف الحد من إنتاج النفط لتحسين الأسعار في سوق الطاقة العالمي.

وقال بيان للكرملين إن الرئيسيين اتفقا خلال محادثة هاتفية أجريت الاثنين 28 نوفمبر/تشرين الثاني على مواصلة تنسيق جهودهما حول الأسواق العالمية للطاقة، بما في ذلك حوار الطاقة بين روسيا و"أوبك".

وأضاف البيان أنه تم التشديد على أهمية التدابير، التي تتخذها "أوبك" للحد من الإنتاج باعتبار ذلك عاملا أساسيا لاستقرار الأسواق العالمية للنفط.

وتأتي المكالمة الهاتفية في وقت تسعى فيه "أوبك" للتوصل خلال اجتماعها في فيينا يوم الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني إلى اتفاق لتقليص الإنتاج بهدف زيادة الأسعار، رغم الغموض، الذي يحيط بهذه المفاوضات الشائكة.

وفي إطار هذه المساعي، سيجري وزير النفط الجزائري، نور الدين بوطرفة، مشاورات في العاصمة النمساوية يوم الثلاثاء تسبق اجتماع "أوبك"، مع نظرائه العراقي والسعودي والقطري. وذلك بعد أن يعقد الوزير الجزائري اجتماعا في موسكو مع وزير النفط الروسي، ألكسندر نوفاك، بمشاركة وزير النفط الفنزويلي، إيولوخيو دلبينو لمناقشة اتفاق خفض الإنتاج.

وكانت روسيا، أحد أبرز منتجي النفط في العالم، قد أعربت عن تأييدها لأي أجراء يساهم في استقرار سوق النفط، لكنها قالت إن على "أوبك" أن تحل خلافاتها الداخلية أولا، ومن ثم يجري الحديث حول انضمامها للاتفاق.

كما سبق للوزير الجزائري أن التقى السبت الماضي في طهران نظيره الإيراني، بيجن زنغنه، حيث صرح الوزيران عقب لقائهما بأن محادثاتهما كانت إيجابية، وأعربا عن ثقتهما في نتائج اجتماع "أوبك" القادم، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الجزائرية.

ويهدف اجتماع "أوبك" في فيينا يوم الأربعاء إلى استكمال اتفاق مبدئي توصلت إليه المنظمة في الجزائر بنهاية سبتمبر/أيلول لتقليص إنتاج "أوبك" إلى ما يتراوح بين 32.5 و33 مليون برميل يوميا، والذي يعد أول خفض لإنتاج المنظمة منذ العام 2008.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

موسكو وطهران تؤيدان تدابير أوبك لخفض الإنتاج موسكو وطهران تؤيدان تدابير أوبك لخفض الإنتاج



GMT 11:00 2024 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف
 العرب اليوم - وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف

GMT 23:27 2024 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

شروق الحق وزهوق الباطل

GMT 23:30 2024 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

إدارة مفاوضات وقف الحرب؟

GMT 23:21 2024 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

الجيش الأميركي يعلن تدمير 9 مسيرات للحوثيين

GMT 23:47 2024 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

قتلى وعشرات المصابين في زلزال ضرب شمالي إيران

GMT 06:56 2024 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

زلزال بقوة 4.7 درجة يضرب المناطق الشمالية في باكستان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab