العليا الإسبانية تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري
آخر تحديث GMT04:32:39
 العرب اليوم -

"العليا الإسبانية" تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "العليا الإسبانية" تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري

جزر الكناري الإسبانية
مدريد - أ.ش.أ

رفضت المحكمة العليا الأسبانية الدعاوى التي كانت مقدمة من السلطات المحلية ومنظمات المحافظة على البيئة والتي تمنع شركة البترول الأسبانية / ريبسول / بالتنقيب وبداية الحفر على البترول فى أعماق مياه أرخابيل جزر الكانارى في منطقة مساحتها 616 ألف هكتار فى كل من جزيرة / لانزاروث / و/ فورتوفنتورا / .
وقد ظهرت العديد من الاعتراضات على هذا الحكم فى كل من أسبانيا وأوروبا خوفا من امكانية تسريب البقع السوداء نتيجة الحفر ، والتى تهدد الحيتان والسلحفاة البحرية والمدرجة تحت المنطقة الخاصة بحماية البيئة ، حيث أن هذه المنطقة تعد من أهم المناطق الأوروبية التي تحتوى على الحيتان خاصة الحوت ذات المنقار والعنبر هو حيوان ثدي بحري من رتبة الحيتان .
كما تقدمت منظمة المحافظة على البيئة بشكوى أمام البرلمان الأوروبي ، حيث تعترض التنقيب مع حماية هذه الأنواع من الحيوانات .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العليا الإسبانية تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري العليا الإسبانية تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العليا الإسبانية تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري العليا الإسبانية تسمح بالتنقيب عن البترول في أرخابيل جزر الكاناري



ارتدت سُترة مُبطّنة بيضاء وبنطالًا ضيقًا لامعًا

كيم كارداشيان أنيقة أثناء وجودها مع كورتني في كالاباساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:47 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

"بيكربونات الصوديوم" علاج لأمراض الكلى

GMT 22:45 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فوائد الردة لتنشيط الدورة الدموية

GMT 10:30 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أوقية الذهب ترتفع 5.1 دولارًا عن آخر تداول في الخرطوم

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 03:17 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

سالي عبد السلام تعرب عن سعادتها بلقب أشيك مذيعة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab