العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط
آخر تحديث GMT00:53:17
 العرب اليوم -

العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط

العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط
بغداد ـ العمانية

يعد العراق ثاني منتج للبترول في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) وينتج أكثر من ثلاثة ملايين برميل في اليوم كما يملك أكثر من 11% من الاحتياطات المؤكدة للذهب الاسود في العالم، لكنه لا يزال يواجه أعمال عنف ومهدد بهجوم الجهاديين الجاري في الشمال.
فبعد ثلاث حروب واثني عشر عاما من الحظر في خلال ثلاثين سنة، يعد العراق اليوم المنتج الثاني في اوبك التي يعتبر عضوا مؤسساً فيها، خلف المملكة العربية السعودية وامام ايران والكويت.
وفي ايار (مايو) أنتج العراق 3,37 ملايين برميل في اليوم بعد 3,32 ملايين برميل يوميا في نيسان (ابريل)، بحسب الوكالة الدولية للطاقة. ويأتي الانتاج النفطي خصوصا من الجنوب الشيعي من حقول الرميلة العملاقة وكذلك من الشمال حول كركوك.
كما يملك احتياطات مؤكدة تقدر ب140,3 بليون برميل من النفط و3158 بليون متر مكعب من الغاز الطبيعي.
وقد بلغت الصادرات في ايار (مايو) 80,04 مليون برميل بحسب الارقام الرسمية العراقية،اي ما يمثل 2,58 مليون برميل يوميا كمعدل وسطي، كما بلغت قيمة ايراداتها 8,68 بلايين دولار. لكنها بقيت اقل من حجمها في شباط (فبراير) عندما ارتفعت الى اعلى مستوياتها منذ اجتياح الكويت في 1990 مع 2,8 مليون برميل يوميا. ويعول العراق رسميا على ثلاثة ملايين برميل يوميا من الصادرات بحلول نهاية 2014.
اما مبيعات الخام فتمثل اكثر من 75% من اجمالي الناتج الداخلي واكثر من 90% من عائدات الدولة بحسب صندوق النقد الدولي. لكن العراق محروم حالياً من طريق اساسية للتصدير هي خط الانابيب الذي يربط كركوك بمرفأ جيهان التركي ويصدر عبر مصافي الجنوب الواقعة على الخليج خاصة في البصرة.
وخط الانابيب الذي يعود بناؤه الى 1976 ويمكن ان ينقل عبره 500 الف برميل في اليوم، مغلق منذ الثاني من اذار (مارس) على اثر هجوم. ويمر في شمال البلاد الذي يشهد حاليا هجوم الجهاديين.
وفي الشمال ايضا يلقي نزاع بين بغداد ومنطقة كردستان العراقية التي تتمتع بحكم ذاتي بظلاله على الصادرات. وفي ايار (مايو) اعلنت تركيا انها بدأت امداد الاسواق الدولية بالنفط المستخرج من كردستان العراق.
وقدمت بغداد التي تتنازع منذ سنوات مع السلطات في اربيل في هذا الخصوص في 23 ايار (مايو) شكوى ضد تركيا امام غرفة التجارة الدولية التي مقرها في باريس.
في موازاة ذلك وفي ضوء هجوم الجهاديين سيطرت سلطات كردستان العراقية للمرة الاولى على مدينة كركوك النفطية المتنازع عليها مع الحكومة المركزية. وفي هذه المنطقة حفرت اول بئر نفطية في البلاد في العام 1927.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط العراق ثاني منتج للنفط في منظمة الدول المصدرة للنفط



ارتدت فستانًا أحمرَ لامعًا واعتمدت مكياجًا بسيطًا

كيت هدسون أنيقة خلال حفلة توزيع جوائز "دايلي فرونت رو"

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 12:42 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها
 العرب اليوم - اكتشفي أساسيات شراء سجادة جديدة والحفاظ عليها

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 19:44 2013 الخميس ,02 أيار / مايو

آنجلينا جولي وهي في السادسة عشر من عمرها

GMT 08:52 2019 الجمعة ,08 آذار/ مارس

تعرف على طنين الأذن وأسبابه وطرق علاجه

GMT 05:07 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سعد لمجرد يرفض الرد على فيديو الفرنسية لورا بريول

GMT 10:16 2014 الخميس ,30 كانون الثاني / يناير

"تويوتا" تطرح سيارة "ميني فان" عائلية للسوق اليابانية

GMT 04:49 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

أمينة خان أول محجبة تشارك في إعلان مستحضرات "لوريال" للشعر

GMT 15:35 2017 الإثنين ,10 إبريل / نيسان

الإصابة تنهي موسم لاعب الشباب عبد الوهاب جعفر

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع كبير في أعداد الأرانب أثناء نزول الأمطار

GMT 03:08 2015 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

"جيب رانجلر" أسطورة القوة ومثالي للرحلات والتضاريس الصعبة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab