التحقيق بتهريب النفط من كردستان وديالى والبصرة لتمويل داعش
آخر تحديث GMT07:05:11
 العرب اليوم -

التحقيق بتهريب النفط من كردستان وديالى والبصرة لتمويل داعش

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - التحقيق بتهريب النفط من كردستان وديالى والبصرة لتمويل داعش

تهريب النفط
بغداد -العرب اليوم

أعلنت لجنة النزاهة النيابية، عن عزم أجهزة النزاهة تشكيل "لجان تقصي حقائق" حول تهريب النفط في العراق لتمويل عصابات داعش الإرهابية. وقال رئيس اللجنة طلال الزوبعي، لوكالة كل العراق [أين]، إن اللجنة تعمل على "موضوع تهريب النفط العراقي بظل الأزمة المالية التي تعصف في البلد"، مشيرا الى ان "أجهزة النزاهة تُشكل لجان تقصي حقائق حول تهريب النفط، وستذهب إلى إقليم كردستان والبصرة وديالى، لمعرفة حجم كميات النفط التي تُهرب والمبالغ المستحصلة من هذه العملية".

وأوضح الزوبعي إن "بعض النفط في هذه المناطق الثلاث يذهب تمويل منها عبر التهريب لداعش".

وكان تقرير للسلطة القضائية، كشف الاثنين الماضي، ان محافظتي بابل والنجف تقفان كنقاط ضبط مهمة للمتاجرين بالمشتقات النفطية، كون المدينتين تقعان على خطوط رابطة بين جنوب وشمال البلاد، وأكدت محاكم تحقيق من المحافظتين إحالة دعاوى عديدة للتهريب على المحكمة الكمركية الوسطى في بغداد.
وذكر ان، محافظة بابل تعتبر نقطة مرور مهمة لأنها تقع في قلب العراق لذلك فأن العجلات التي تأتي من البصرة إلى الشمال أو بالعكس يتم ضبطها في المحافظة.

من جانبه عبر قاضي التحقيق في بابل مرتضى الغريباوي، عن قلقه من أن "تكون عائدات هذه الجرائم لدعم الإرهاب".

يشار الى ان روسيا وجهت مؤخراً تهماً الى تركيا بشراء النفط العراقي والسوري من عصابات داعش الارهابية الامر الذي نفته انقرة لكن موسكو نشرت مقطع فيديو صورته طائراتها يُظهر دخول صهاريج النفط المهربة الى داخل الاراضي التركية
وطالبت وزارة النفط العراقية في الثالث من الشهر الجاري، مجلس الأمن الدولي بالتحقيق حول تهريب النفط العراقي من قبل داعش وتحديد الجهات المتورطة في تلك العمليات.

وكشف المتحدث باسم الوزارة عاصم جهاد عن أن خسائر العراق في قطاع النفط، جراء ممارسات داعش، تبلغ مليارات الدولارات، بسبب تهريب كميات كبيرة من النفط، وإتلاف المنشآت البترولية وأنابيب تصدير النفط".

من جانبه شدد رئيس الوزراء حيدر العبادي على "أهمية إيقاف تهريب النفط من قبل داعش والذي يهرب أغلبيته عن طريق تركيا"، مبينا "إننا تحدثنا مع الجانب التركي حول الموضوع ووعدونا فهناك قرار من مجلس الأمن الدولي حول الموضوع"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحقيق بتهريب النفط من كردستان وديالى والبصرة لتمويل داعش التحقيق بتهريب النفط من كردستان وديالى والبصرة لتمويل داعش



GMT 08:17 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات
 العرب اليوم - أفضل فساتين السهرة الخريفية من وحي النجمات

GMT 07:40 2022 الخميس ,29 أيلول / سبتمبر

أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية
 العرب اليوم - أجمل الأماكن السياحية في مودينا الإيطالية

GMT 09:03 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - كيفية توظيف المرايا في الديكور الداخلي
 العرب اليوم - بي بي سي تُقرّر إغلاق إذاعتها العربية بعد 84 عاماً

GMT 08:50 2022 الأربعاء ,28 أيلول / سبتمبر

تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022
 العرب اليوم - تنسيق السراويل باللون البني لخريف 2022

GMT 10:13 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم
 العرب اليوم - أفضل المدن السياحية الصديقة للبيئة في العالم

GMT 09:36 2022 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات
 العرب اليوم - اكسسوارات للمنازل كفيلة لتجميل الديكورات

GMT 14:11 2022 الثلاثاء ,02 آب / أغسطس

السعال علامة مبكرة على الإصابة بسرطان الرئة

GMT 11:44 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

بريطانيا تستخدم لقاح موديرنا ضد كورونا لأول مرة

GMT 02:42 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 23:55 2022 الثلاثاء ,20 أيلول / سبتمبر

7 أطعمة تساعد في خفض نسبة الكوليسترول بشكل طبيعي

GMT 04:37 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

الكويت ترفع سقف توقعات انعقاد القمة الخليجية الـ38

GMT 17:30 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أسباب كثرة حركة الجنين في الشهر التاسع

GMT 02:37 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

علماء يرصدون الإشارات المرسلة داخل دماغ "ذبابة الفاكهة"

GMT 19:11 2022 الإثنين ,15 آب / أغسطس

هوايات تساعد على درء الخرف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab