إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات
آخر تحديث GMT16:57:11
 العرب اليوم -

إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات

رجل اطفاء ليبي امام احد الخزانات المحترقة في راس لانوف
بنغازي - أ.ف.ب

اخليت اربعة حقول نفطية في ليبيا من الموظفين بينما اعلن موظفو حقل خامس الاضراب بسبب مخاوف امنية تتعلق بهجمات محتملة لتنظيم داعش، بحسب ما افادت الاثنين مصادر متطابقة.

وقال مسؤول عسكري في سرية مرادة التي تحمي الحقول في المنطقة الواقعة على بعد نحو 800 كلم جنوب شرق طرابلس "تم اخلاء اربعة حقول نفطية قبل يومين واقعة في الحوض النفطي" في مرادة.

واضاف بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء "وال" القريبة من البرلمان المعترف به دوليا في الشرق ان الحقول الاربعة هي البيضاء وتيبيستي والسماح والواحة.

واوضح المسؤول في السرية الموالية للقوات التي يقودها الفريق اول ركن خليفة حفتر والمؤيدة للبرلمان المعترف به ان اخلاء الحقول جاء على خلفية "الانهيار من الناحية الامنية وقلة الانتاج اليومي نظرا للظروف الامنية الصعبة".

وفي الثاني من نيسان/ابريل قتل ثلاثة من افراد سرية مرادة وفقد اثنان اخران اثر هجوم شنه عناصر من تنظيم الدولة الاسلامية على حقلي البيضاء وتيبيستي، بحسب ما افاد مصدر في السرية وكالة فرانس برس.

وتبعد مرادة نحو 350 كلم عن مدينة سرت الساحلية التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الاسلامية وعلى المناطق المحيطة بها، ويسعى للتمدد في محيطها في اتجاه الحقول والموانئ النفطية، وبينها ميناءا السدرة وراس لانوف على بعد نحو 250 كلم شمال مرادة.

وفي موازاة عملية الاخلاء، اعلن موظفو حقل زلطن على بعد نحو 55 كلم جنوب شرق مرادة "الدخول في اضراب عام نتيجة لتدهور الوضع الامني داخل الحقل ومخاوف من هجمات محدقة قد يشنها تنظيم الدولة" الاسلامية، بحسب وكالة الانباء.

ونقلت الوكالة عن بيان موقع باسم الموظفين انه "نظرا لانتشار السيارات التي تحمل علم تنظيم داعش الارهابي في المنطقة خلال ممارسة اعمالهم في الحقول، فقد قرروا ايقاف العمل والعودة الى منازلهم حتى يتوفر الامن".

كما قرر الموظفون "تشكيل لجنة ازمة ووقف عمليات الانتاج" من الحقل والتي تبلغ في ذروتها نحو 30 الف برميل يوميا.

وشن تنظيم الدولة الاسلامية في بداية العام سلسلة هجمات ضد ميناءي السدرة وراس لانوف من دون ان يتمكن من دخولهما والسيطرة عليهما.

وتراجع انتاج النفط في ليبيا بفعل النزاع المسلح على الحكم فيها وهجمات تنظيم الدولة الاسلامية مؤخرا الى نحو نصف مليون برميل يوميا بعدما كان قد تخطى معدل مليون ونصف مليون برميل في فترة ما قبل العام 2011.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات إخلاء 4 حقول نفطية في ليبيا وإضراب في أخر خشية تعرضها لهجمات



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة

GMT 07:45 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 العرب اليوم - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 16:44 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تسريب صور مخلة للآداب للممثلة السورية لونا الحسن

GMT 11:03 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

أسعار ومواصفات سيارة بولو 2018 الجديدة

GMT 06:32 2014 الثلاثاء ,03 حزيران / يونيو

برنامج تدريبي بشأن سلامة المرضى في مستشفى عبري

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 00:14 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سارة نخلة تكشف عن تفاصيل فيلم "منطقة محظورة"

GMT 01:12 2015 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

إنشاء معهد متخصص في السياحة الصحراوية في جانت

GMT 21:18 2014 الإثنين ,17 شباط / فبراير

فوائد الخرشوف لمرضى السكر

GMT 06:01 2013 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

متدربة كمال أجسام تؤكد أن المنشطات حوّلتها إلى رجل
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab