المركزي القطري يحظر إقراض البنوك للوزارات دون موافقة المالية
آخر تحديث GMT13:20:20
 العرب اليوم -

"المركزي القطري" يحظر إقراض البنوك للوزارات دون موافقة "المالية"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "المركزي القطري" يحظر إقراض البنوك للوزارات دون موافقة "المالية"

الدوحة ـ العرب اليوم

علمت "الشرق" أن مصرف قطر المركزي وجه بعدم منح او تجديد أية تسهيلات ائتمانية بجميع أنواعها لكافة الأجهزة الحكومية والشركات والمؤسسات التابعة لها او التى تملك الدولة بطريق مباشر او غير مباشر أكثر من 50 فى المائة من رأسمالها وتكون حصة الدولة مسيطرة او تسهيلات فى شكل اصدارات لكافة انواع ادوات الدين دون الحصول على موافقة مسبقة من وزارة المالية. ووفقا لمنشور أصدره سعادة الشيخ عبدالله بن سعود آل ثاني محافظ مصرف قطر المركزى تأتى هذه التوجيهات فى ضوء تأسيس وزارة المالية ادارة للسياسات الائتمانية والديون من مهامها وضع سياسات الائتمان والدين العام على مستوى الدولة والشركات والمؤسسات التابعة لها، وطالبت الوزارة البنوك المانحة لتلك التسهيلات بالاحتفاظ بنسخ من موافقة الوزارة فى ملف التسهيلات الخاص بالجهة الحكومية لتكون تحت الاطلاع من مفتشي مصرف قطر المركزى والمدققين. وحمل القرار مجالس الإدارات والإدارات التنفيذية للبنوك المسؤولية القانونية والادارية لكافة المخالفات ووفقا للقرار سوف يتم فرض العقوبات والغرامات المناسبة على البنوك المخالفة، واستثنى القرار من تلك الشروط التسهيلات الممنوحة لشركة قطر للبترول والشركات التابعة والتسهيلات الممنوحة للحكومة والمقصورة فقط على وزارة المالية والجهات والشركات التى تكفلها. وأكدت مصادر مالية لـ "الشرق" أن التوجيهات الجديدة تستهدف ضبط الأداء المالى لمؤسسات الدولة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المركزي القطري يحظر إقراض البنوك للوزارات دون موافقة المالية المركزي القطري يحظر إقراض البنوك للوزارات دون موافقة المالية



GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab