رامز يستعرض السياسة النقدية للمركزي المصري مع صندوق النقد والبنك الدولي
آخر تحديث GMT22:12:21
 العرب اليوم -

رامز يستعرض السياسة النقدية للمركزي المصري مع صندوق النقد والبنك الدولي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رامز يستعرض السياسة النقدية للمركزي المصري مع صندوق النقد والبنك الدولي

القاهرة ـ وكالات

يستعرض هشام رامز محافظ البنك المركزى المصرى خلال مشاركته فى اجتماعات صندوق النقد الدولى والبنك الدولى بواشنطن الأوضاع الاقتصادية فى مصر والسياسات المصرفية التى يتبعها البنك المركزى للسيطرة على أسعار العملات الأجنبية أمام الجنيه المصرى بالإضافة إلى الأساليب الفنية التى يتم فرضها على البنوك من اجل تنفيذ المنظومة الشاملة للسيطرة على السياسة النقدية فى مصر . وتستضيف غرفه التجارة الأمريكية فى مصر محافظ البنك المركزى بعد غد الجمعة على غذاء عمل فى واشنطن يشرح فيه أمام كبار المدعوين الأمريكيين الملامح الرئيسية للسياسة النقدية التى يتبعها البنك المركزى كما يعرض أيضا أهم التحديات التى يواجهها الاقتصاد المصرى فى الوقت الحالى خاصة ما يتعلق منها بالسياسة النقدية ومدى تعاون الحكومة مع الجهاز المصرفى من اجل تحقيق الاستقرار للسوق المصرفية المصرية. كما يستعرض رامز أيضا الإجراءات التى تم اتخاذها مؤخرا لتلبية البنوك للطلبات المقدمة إليها سواء من جانب الشركات أو الأفراد للحصول على الدولار ومحاولة القضاء على السوق السوداء التى نشأت خلال الأسابيع الماضية نتيجة النقص الحاد فى موارد الدولار خاصة بعد انخفاض عائدات السياحة والاستثمارات الأجنبية وأخيرا تحويلات المصريين فى الخارج. وكان وفد من رجال الأعمال التابعين لغرفه التجارة الأمريكية فى مصر يقدر عددهم بنحو 40 شخصا برئاسة جمال محرم رئيس الغرفة قد توجهوا إلى واشنطن اليوم الأربعاء لعقد اجتماعات مع كبار المسئولين فى الإدارة الأمريكية وكذلك أعضاء الكونجرس الامريكى بغرفتيه "النواب والشيوخ" فى محاولة لجذب المستثمرين الأمريكيين وشرح حقيقة الأوضاع الاقتصادية فى مصر خاصة وان الوفد يضم فى عضويته عددا من أصحاب الشركات الأمريكية العاملة فى مصر فى مختلف المجالات منذ فترة طويلة ولم تتأثر نشاطها بعد الثورة والأحداث التالية لها . وصرح محرم بأن المباحثات مع الجانب الامريكى سوف تتناول أيضا التعرف على إمكانية عودة مفاوضات اتفاقيه التجارة الحرة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية خاصة فى ظل المتغيرات الجديدة التى طرأت فى مصر بعد ثورات الربيع العربى ومدى احتياج مصر الشديد لمثل تلك الاتفاقيات من اجل مساعدة الاقتصاد المصرى للخروج من عثرته الحالية ومن المقرر أن يشارك وفد الغرفة التجارة الأمريكية فى بعض اجتماعات الربيع العربى لكل من صندوق النقد الدولى والبنك الدولى فى واشنطن والتى يشارك فيها من الجانب المصرى كل من محافظ البنك المركزى هشام رامز واشرف العربى وزير التخطيط والتعاون الدولى والدكتور المرسى سيد حجازى وزير المالية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رامز يستعرض السياسة النقدية للمركزي المصري مع صندوق النقد والبنك الدولي رامز يستعرض السياسة النقدية للمركزي المصري مع صندوق النقد والبنك الدولي



اختارت جيجي حديد إطلالة راقية بلون البيج مع معطف خفيف

استوحي إطلالاتكِ بصيحة "المونوكروم" على طريقة النجمات

لندن ـ العرب اليوم

GMT 02:21 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مذيع في "بي بي سي" يعلن إصابته بفيروس "كورونا"
 العرب اليوم - مذيع في "بي بي سي" يعلن إصابته بفيروس "كورونا"

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

توقعات صادمة للعرافة البلغارية بابا فانغا لعام 2019

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 05:21 2019 السبت ,21 كانون الأول / ديسمبر

"غوغل" تكشف النقاب عن هاتف "Pixel 3" الجديد

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 10:20 2013 السبت ,29 حزيران / يونيو

طرق إرضاء الرجل العنيد

GMT 13:53 2019 الإثنين ,08 تموز / يوليو

بوابات فلل خارجية بتصاميم مميزة وعصرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab