المركزي المصري يلوح بكبح جماح المضاربين على هبوط الجنيه أمام الدولار
آخر تحديث GMT01:31:47
 العرب اليوم -

"المركزي المصري" يلوح بكبح جماح المضاربين على هبوط الجنيه أمام الدولار

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "المركزي المصري" يلوح بكبح جماح المضاربين على هبوط الجنيه أمام الدولار

القاهرة ـ وكالات

  لوح هشام رامز محافظ البنك المركزي المصري الجديد، باستخدام كافة الأدوات في سوق الصرف لكبح جماح المضاربين، الذين تسببوا في ارتفاع قياسي للدولار أمام العملة المصرية. وسعى المحافظ الجديد عقب إعلان تعيينه في منصبه الجديد مساء الخميس الماضي، إلى طمأنة المستثمرين قائلا: “ لا يوجد ما يدعو للقلق بشأن الوضع في سوق العملة المصرية ، حيث يمتلك البنك المركزي كل الأدوات للتدخل إذا رأى أن هناك مضاربات في السوق”. يتولى رامز رئاسة البنك المركزي خلفاً لفاروق العقدة الذي استمر في منصبه قرابة 10 أعوام، ودفعت أحدث موجة من الاضطرابات السياسية أواخر العام الماضي سعر صرف الجنيه المصري أمام الدولار، للتراجع إلى مستويات قياسية منخفضة، مع إقبال الناس على شراء الدولارات، خوفاً من انخفاض خارج عن السيطرة لقيمة العملة. وفقدت الاحتياطيات الأجنبية لدى البنك المركزي المصري 21 مليار دولار منذ أحداث يناير 2011 لتصل إلى 15 مليار دولار، وهو ما يغطي الواردات لأقل من ثلاثة اشهر، واعترف المركزي بأن الاحتياطيات الأجنبية وصلت إلى “حد أدنى ومحرج” ، مما دفعه إلى وضع نظام جديد للعملة في 29 كانون الأول/ديسمبر الماضي، سعياً إلى تحقيق استقرار الجنيه، ومنذ ذلك الحين هبط الجنيه إلى مستويات قياسية. وقال رامز في تصريحات صحفية، بعد وقت قصير من تعيينه محافظاً للبنك المركزي: “الأمر ليس خارج نطاق السيطرة، ونستطيع في أي وقت السيطرة على سوق الصرف، حيث يمتلك البنك المركزي كل الأدوات التي تمكنه من أن يتدخل في أي وقت يشعر فيه بان هناك مضاربات أو أي شيء ضد السوق” . وأضاف أن البنك المركزي يتابع أسعار الصرف بصفة دورية ومنتظمة، والوضع ليس خارج نطاق السيطرة حالياً، الأمر الذي لا يدعو للقلق، طالما أن السوق طبيعي، ويخضع لقوى العرض والطلب. وقال بيان لرئاسة الجمهورية المصرية، إنه من المتوقع أن يتولى رامز مهام منصبه رسمياً يوم 3 فبراير المقبل، ويجب أن يحظى تعيين رامز بموافقة مجلس الشورى الذي يملك الصلاحيات التشريعية لحين انتخاب مجلس نواب دائم في انتخابات من المتوقع أن تجرى في الأشهر القليلة القادمة. من جهة ثانية، واصل الجنيه المصري التراجع مع سماح البنك المركزي له بالانخفاض حوالي نصف نقطة مئوية يومياً، وبلغت خسائره 5,5% خلال الأسبوعين الماضيين، ويجري تداوله أمام الدولار فوق 6,50 جنيه، وسط حالة من المخاوف تسود سوق الصرف بأن يصل سعر الدولار إلى 7 جنيهات وهو السعر الذي تجاوزه قبل نحو 8 سنوات، بحسب ما قال فاروق العقدة محافظ المصرف المركزي خلال تسليم منصبه إلى سلفه رامز.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المركزي المصري يلوح بكبح جماح المضاربين على هبوط الجنيه أمام الدولار المركزي المصري يلوح بكبح جماح المضاربين على هبوط الجنيه أمام الدولار



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab