استثمار ناجح لجهاز قطر للاستثمار في بنك باركليز
آخر تحديث GMT21:05:13
 العرب اليوم -

استثمار ناجح لجهاز قطر للاستثمار في "بنك باركليز"

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استثمار ناجح لجهاز قطر للاستثمار في "بنك باركليز"

الدوحة ـ وكالات

حقق الرهان القطري الضخم على بنك باركليز نتائج جيدة بالنسبة لتكاليفه الباهظة. فقد بلغ معدل العائد الداخلي 19 بالمائة على استثمار قيمته 3.4 مليار جنيه إسترليني ضخه الصندوق السيادي القطري في البنك البريطاني وفقا لحسابات خدمة بريكنج فيوز. وهذا معدل جيد للغاية إذا أخذنا في الاعتبار المخاطرة الكبيرة التي ينطوي عليها دعم بنك عالمي في أوج الأزمة المالية. لكن هذا سيزعج مساهمي باركليز الذين كانوا مستاءين من الصفقة أصلا. كان باركليز قد أصدر مجموعة من الأدوات المالية لجهاز قطر للاستثمار وشركة قطر القابضة المملوكة للجهاز بالكامل عام 2008. في البداية باع البنك أسهما للجهاز القطري في اكتتاب خاص في الصيف. وفي أكتوبر أصدر البنك لقطر أدوات مالية إلزامية التحويل ثم سندات مرتفعة العائد ثم ضمانات وهي أدوات قابلة للتحويل إلى أسهم. وكانت قطر نشطة في جمع العائد. فقد استخلصت 1.15 مليار جنيه إسترليني تقريبا في السنة الأولى. ويشمل هذا المبلغ حصيلة قدرها 700 مليون جنيه من تسييل نصف الضمانات و80 مليون جنيه من بيع أسهم. وحصلت قطر أيضا على رسوم تزيد على 115 مليون جنيه وكوبونات بقيمة 260 مليون جنيه. في غضون ذلك بلغت قيمة الكوبونات على السندات مرتفعة العائد التي اشترتها قطر 630 مليون جنيه أخرى. وجمع الصندوق القطري أيضا ما يصل إلى 121 مليون جنيه الشهر الماضي من بيع ضمانات. وتمسكت قطر بما تبقى من حيازتها. وتبلغ القيمة الإجمالية لأسهمها الباقية بما فيها تلك التي حصلت عليها في 2009 عند تحويل الأدوات المالية إلزامية التحويل ملياري جنيه تقريبا بالأسعار الحالية. وتساوي سنداتها مرتفعة العائد نفس المبلغ وفقا للقيمة الحالية أيضا. ولا يشمل حساب العوائد القطرية استثمارا آخر متزامنا وأصغر حجما في باركليز من جانب كيان مرتبط برئيس الوزراء القطري. وليس من الواضح كيف يدار هذا الاستثمار. غير أن العائد السنوي المركب الذي يبلغ نحو 20 بالمائة يبدو مناسبا بالنسبة لاستثمار في بنك ربما تعين تأميمه لولا رؤوس الأموال التي حصل عليها. وحقق الاستثمار القطري نجاحا كبيرا بالمقارنة مع استثمارات مماثلة في البنوك من جانب صناديق سيادية أخرى بعضها خسر مليارات.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استثمار ناجح لجهاز قطر للاستثمار في بنك باركليز استثمار ناجح لجهاز قطر للاستثمار في بنك باركليز



تأتي على رأسهنّ هيفاء وهبي التي اختارت فستان أنيق

تعرف على النجمة العربية الأجمل في عيد الحب

القاهرة - العرب اليوم
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:40 2020 الأحد ,16 شباط / فبراير

تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية في شهر آذار

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 11:16 2015 الجمعة ,20 آذار/ مارس

تعرفي على طرق علاج العظيم عند الأطفال

GMT 22:54 2019 الثلاثاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الرقص والعيون من طرق إغراء الزوج قبل ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 02:52 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

ياسمين صبري تُشعل مواقع التواصل بمواصفات فتى أحلامها

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 05:25 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

وضعيات الجماع الافضل للأرداف وخسارة الوزن

GMT 01:25 2016 الأحد ,21 شباط / فبراير

خبراء يذكرون 5 فوائد للجنس غير بقاء البشرية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab