زيادة جراحات تجميل المهبل للمراهقات بصورة شعبية
آخر تحديث GMT05:21:32
 العرب اليوم -

زيادة جراحات تجميل المهبل للمراهقات بصورة شعبية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - زيادة جراحات تجميل المهبل للمراهقات بصورة شعبية

جراحات تجميل المهبل
لندن ـ العرب اليوم

كشف الخبراء، عن اتجاه عشرات الشابات، إلى إجراء جراحات تجميلية، على الرغم من عدم وجود حاجة طبية لذلك، وكشف الدكتور نافيد جلالي، الذي يمتلك عيادة في هارلي ستريت، في لندن، عن رفضه أكثر من 50 امرأة شابة العام الماضي، أرادوا إجراء عمليات جراحة تجميلية مُغيرة، وأصر جلالي على أن شعبية العمليات يغذيها الانفتاح، مضيفا: "تتحدث النساء حاليا بشكل أكثر صراحة عن مظهر الأعضاء التناسلية كاسرين المحرمات وأصبحوا أكثر وعيا بأن لديهم خيارات، وأعتقد أن ذلك يرجع إلى طفرة وليس الصور الإباحية عبرالانترنت، هذه هي الأسباب الحقيقية ويجب منح النساء فوق عمر 18 عامًا حق اتخاذ قراراتهم الخاصة بشأن أجسامهم".

وأصر جلالي، على أن هذه العمليات يجب إجرائها فقط للنساء فوق عمر 18 عامًا، نظرا للمشاكل الوظيفية أو النفسية، مضيفا: "باعتبارنا جراحين علينا واجب توعية الناس الذين تتنوع أجسادهم في الشكل والحجم وهو أمر طبيعي، ويعد الأمر بالغ الأهمية عند التعامل مع النساء الشابات اللاتي تكون أجسامهن في طور النمو".

وتشير الأرقام الصادرة عن الجمعية الدولية لجراحات التجميل، إلى خضوع ما يقرب من 100 ألف امرأة في جميع أنحاء العالم، لعملية جراحية تجميلية، في عام 2015، وارتفعت نسبة هذه العمليات في المملكة المتحدة وحدها وفقا لإحصاءات الخدمات الصحية الوطنية والتي كشفت عن خضوع 2000 امرأة في بريطانيا لعمية تجميل عام 2010، وتمثل هذه الأرقام زياد قدرها 5 أضعاف خلال 10 أعوام.

وأفاد الدكتور جلالي، أن نصف النساء فقط اللاتي يتقدمن له يعتبروا مناسبين لإجراء جراحة تجميلية مقارنة بنسبة 5-10% غير مناسبين لإجراء عمليات جراحية، فيما أشار جلالي إلى أن الأشخاص الذين يرفضون إجراء جراحة بسبب "عدم الجدوى" يثبطون النساء اللاتي يمكن أن يستفيدوا في الوقع، وتابع جلالي "تختلف أسباب العمليات الجراحية، من صعوبات أثناء الجماع إلى عدم القدرة على ممارسة الجنس نتيجة كبر حجم الطيات الداخلية والخارجية من الفرج على جانبي المهبل، ولا يمكن لبعض المرضى ارتداء ملابس ضيقة والبعض لا يحصل على علاقات حميمية على الإطلاق لأنهم يشعرون بالحرج من المظهر".

وأجرى الدكتور جلالي 10 عمليات جراحية تجميلية للأعضاء التناسلية عام 2013 و70 عملية عام 2016، وتراوحت أعمار النساء بين 18-35 عام، وتتكلف الجراحة ما يتراوح بين 2500- 4000 استرليني، وتنطوي على استخدام المشرط أو اللييزر لقطع الأنسجة غير المرغوب فيها، وأضاف جلالي: "الشئ الأكثر أهمية هو التفكير في تفاصيل الجراحة وإجراء بحث شامل والتفكير في المخاطر وعدم إجراء العملية لمجرد نزوة،  ومن المهم أن نتذكر أن الأجسام تأتي في جميع الأشكال والأحجام، ويسعى جميع الجراحين المعروفين لمعرفة دوافع المريض وتوقعاته قبل الموافقة على القيام بأي شيء".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زيادة جراحات تجميل المهبل للمراهقات بصورة شعبية زيادة جراحات تجميل المهبل للمراهقات بصورة شعبية



تألَّقت بفستان راق باللون الزهري وتاج ماسيّ مميز

إطلالات ساحرة في طوكيو والملكة ليتيزيا تخطف الأنظار

طوكيو - علي صيام

GMT 00:55 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء "تي أو دي إس" في "ميلانو"
 العرب اليوم - بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء "تي أو دي إس" في "ميلانو"

GMT 02:54 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أهم النصائح لتجنّب الزحام السياحي في باريس
 العرب اليوم - أهم النصائح لتجنّب الزحام السياحي في باريس

GMT 01:49 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف النوم "المودرن"
 العرب اليوم - نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف النوم "المودرن"

GMT 03:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من منصّة "فندي" لخزانتك لموسم ربيع وصيف 2020
 العرب اليوم - صيحات أساسية من منصّة "فندي" لخزانتك لموسم ربيع وصيف 2020

GMT 01:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية عالميًا كأفضل وجهة سياحية لعام 2020
 العرب اليوم - إنجلترا الثانية عالميًا كأفضل وجهة سياحية لعام 2020

GMT 04:54 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

غرف نوم بنات في نصائح ديكور مُفصَّلة
 العرب اليوم - غرف نوم بنات في نصائح ديكور مُفصَّلة

GMT 10:52 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

صوفيا لورين تنشُر مذكراتها العاطفيّة مع كاري غرانت

GMT 22:03 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

طريقة عمل بان كيك بالفراولة

GMT 19:35 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفنان أحمد الفيشاوي يكشف عن الاسم الحقيقي لزوجته

GMT 18:27 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

عرض فيلم "ليلة شتاء دافئة" للمرة الأولى على قناة الشاشة

GMT 10:08 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

وكيل ميتسوبيشي في السعودية يطرح أتراج سيدان الصغيرة

GMT 00:11 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

إدارة ترامب تعلن قتل الطيور المهاجرة ليس جريمة

GMT 01:05 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لتحويل ديكورات المنزل لتشبه حفلة الكوكتيل

GMT 01:12 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الدكتور محمود الموجي يكشف أسباب فقدان الشهية عند الأطفال

GMT 09:49 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرق والازداوجية البلهاء

GMT 21:55 2016 الأربعاء ,24 آب / أغسطس

8 عطور تؤجّج العلاقة الحميمة
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab