مساعدة الصديق في التعثر الدراسي يقوي العلاقة الاجتماعية
آخر تحديث GMT17:45:23
 العرب اليوم -

مساعدة الصديق في التعثر الدراسي يقوي العلاقة الاجتماعية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مساعدة الصديق في التعثر الدراسي يقوي العلاقة الاجتماعية

القاهرة ـ العرب اليوم

أحيانا يكون سوء اختيار الصديق عبئًا ثقيلاً على صاحبه وخاصة لدى المرأة حيث يعد اختيار الصديقة لديها مشكلة دائمة وتعد مصدر إزعاج بالنسبة لها وتشكو منها بصفة دائمة، ويقدم الأخصائى النفسى "محمد محيى" عدة طرق تساعد التعامل مع هذا النوع من الصديقات.يقول " محيى" يجب أن تساعد الإنسانة صديقتها على تغيير طريقة التفكير وطريقة التعامل مع الآخرين والبحث عن أسباب الرضا والقناعة للشعور بالسعادة والبعد عن الشكوى. وأضاف أنه ينبغى تغيير موضوع الحديث أو الانتقال لحديث آخر تجنبا اثارة المشاكل حتى لا تحدث توتر أو إزعاج فى العلاقة بين الطرفين، مشيرا إلى أنه فى حالة عدم جدوى الطرق السابقة يجب قطع العلاقة بهدوء وذلك من خلال تجنب الدخول فى حديث ولقاءات يومية وعدم النضج فى العلاقات الاجتماعية المتبادلة.  وينصح محيى الصديقات بالوقوف بجوار بعضهن فى بعض المواقف مثل فى حالة التعثر الدراسى لدى إحداهن بسبب ظروف ما يجب أن تكون بجوارها وتتحدث معها حتى تخرجها من حالتها وتساعدها فى شرح وفهم بعض الدروس ومساعدتها بعمل جدول للمذاكرة للخروج من أزمتها وأيضا فى حالة مرض أو إعياء الصديقة أو غيابها عن المدرسة، حيث تعد فرصة هذه الفرصة وسيلة جيدة لإشعار الطرف الأخر بالمشاعر الطيبة من خلال الحرص على نقل الدروس لها وزيارتها والاطمئنان عليها حتى تمر من محنتها بسلام.  وينهى محيى حديثه عن المناسبات السعيدة فى حياة الأصدقاء كالنجاح أو الزواج حيث يجب هنا ألا تتخلى إحداهن عن الأخرى لأن كل هذه المواقف تقوى الصداقة بينهن.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مساعدة الصديق في التعثر الدراسي يقوي العلاقة الاجتماعية مساعدة الصديق في التعثر الدراسي يقوي العلاقة الاجتماعية



جولة على أبرز إطلالات سيدة الأناقة الملكة رانيا

عمان - العرب اليوم

GMT 08:27 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 العرب اليوم - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 07:50 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

براءة اختراع تكشف خطط آبل بشأن نظارتها الذكية

GMT 02:10 2021 الأربعاء ,03 آذار/ مارس

خمس دول عربية تعاني من انهيار قيمة عملتها

GMT 09:40 2021 الأحد ,21 شباط / فبراير

"وضع الكلب Dog Mode" من "تسلا" يشعل "تويتر"

GMT 09:46 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

"بي آند بي" تجري تعديلات على مرسيدس الفئة G

GMT 05:51 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 01:15 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

"نافورة النخلة" وجهة سياحية إماراتية ساحرة

GMT 09:07 2021 الخميس ,25 شباط / فبراير

مجموعة "أوبك +" تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط

GMT 01:55 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مشاركة أول مسلمة من بنغلاديش في مسابقة ملكة جمال الكون
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab