صراخ الآباء في وجه المراهقين يعرضهم لاضطرابات سلوكية
آخر تحديث GMT04:01:34
 العرب اليوم -

صراخ الآباء في وجه المراهقين يعرضهم لاضطرابات سلوكية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - صراخ الآباء في وجه المراهقين يعرضهم لاضطرابات سلوكية

لندن ـ أ.ش.أ

كشفت دراسة أمريكية حديثة، أن آباء الطبقة المتوسطة الذين اعتادوا الصراخ دائما فى وجه أبنائهم المراهقين بغرض تأديبهم يزيدون فرص إصابتهم بالاكتئاب، والاضطرابات السلوكية. وقال الباحثون من جامعة بيتسبرج، إنه حتى لو كان الأبوان يتمتعان بعلاقة وثيقة مع الابن أو الابنة، فإن التأديب القاسى من خلال الصراخ الدائم أو التعنيف بشتائم، أو ألفاظ تتصف بالقسوة والخشونة يكون له تأثير كبير على التطور العاطفى للأبناء فى مرحلة المراهقة. وشملت الدراسة، وفقا لصحيفة "ديلى ميل" البريطانية، 976 أسرة فى الولايات المتحدة، معظمها من الطبقة المتوسطة، ووجد الباحثون أن الكثير من هذه الأسر انتقلت من التأديب البدنى إلى اللفظى مع دخول أولادهم مرحلة المراهقة، وكانت معظم أشكال هذا التأديب تتصف بقسوة بالغة. ووجد الباحثون أن استخدام الآباء والأمهات لهذا العقاب عند بلوغ الطفل عامه الثالث عشر يزيد من فرص معاناته من مشكلات سلوكية، أو عاطفية فى مرحلة لاحقة من حياته. وأشار الباحثون إلى أن هؤلاء المراهقين يعانون من أعراض الاكتئاب ما بين سن الـ13 والـ14 أكثر من الذين لم يتم تأديبهم بهذا الشكل القاسى، بينما تزيد فرص إصابتهم بمشكلات سلوكية مثل سوء السلوك بالمدرسة أو الكذب أو السرقة أو الشجار. وأكد القائمون على الدراسة عدم صحة الاعتقاد السائد بأن التأديب اللفظى القاسى لن يكون له أى عواقب طالما أن الأبناء سيفهمون أن الوالدين يفعلان ذلك من فرط حبهما لهم، موضحين أن علاقة الأبوين الوثيقة مع الأبناء لن تقلل من تأثير هذه المعاملة اللفظية الخشنة عليهم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صراخ الآباء في وجه المراهقين يعرضهم لاضطرابات سلوكية صراخ الآباء في وجه المراهقين يعرضهم لاضطرابات سلوكية



GMT 10:38 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

مدرس هندي يفوز بمليون دولار ثم "يفجر المفاجأة"

GMT 19:23 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تدخل التصنيف العالمي الخاص بنوعية تعليم طلاب المدارس

GMT 19:21 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة الملك سلمان في جنوب سيناء المصرية أحدث مشروع تعليمي

نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 05:40 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 02:50 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

الإمارات تتصدر دول "الشرق الأوسط" في حجم الثروات

GMT 01:48 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

تعرف على أهم الأماكن السياحية في الغابون 2021

GMT 04:14 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على أفضل حدائق للعوائل يجب زيارتها في دبي

GMT 06:27 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

أقوى7 سيارات كلاسيكية طرحت بمحركات "تربو تشارج"

GMT 06:43 2021 الأربعاء ,24 شباط / فبراير

نصائح مهمة عند اختيار لون طلاء السيارة تعرف عليها

GMT 13:11 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

خبراء يرسمون مستقبلا قاتما لـ"أيفون 12 ميني"

GMT 01:28 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

شيرين رضا تؤكّد أنّ أحمد الفيشاوي لم يعرض عليها الزواج
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab