الإنسان الأول سار على أقدامه لعشقه بالأراضي الأفريقية
آخر تحديث GMT16:38:44
 العرب اليوم -

الإنسان الأول سار على أقدامه لعشقه بالأراضي الأفريقية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الإنسان الأول سار على أقدامه لعشقه بالأراضي الأفريقية

باريس - أ.ف.ب

ماذا لو تبين ان أسلاف الإنسان ساروا على أقدامهم لأنهم كانوا يهوون التنزه في الأراضي الإفريقية الوعرة والمليئة بالصخور، وليس لأنهم اضطروا إلى النزول عن الأشجار لدواع مناخية؟ هذه هي الفرضية الجديدة التي تقدم بها علماء آثار من جامعة يورك البريطانية لتفسير صمود أول مجموعة من البشر في وجه المفترسين في السافانا الإفريقية، عندما وطأت أقدامهم الأرض، فضلا عن توضيح أسباب انتقالهم إلى السير على القدمين. وكانت الفرضيات الأكثر شيوعا تفيد بأن أسلافنا الأوائل اضطروا إلى النزول عن الأشجار التي استوطنوها إثر التغيرات المناخية التي أثرت على الغطاء الحرجي، ليبحثوا عن القوت إذ استقاموا شيئا فشيئا، ليسيروا على أقدامهم في نهاية المطاف. وقام فريق تحت إشراف عالمة الآثار إزابيل وندر بدراسة طريقة المشي تلك والبيئة التي كانت تطبق فيها إذ قالت العالمة لوكالة فرانس برس " إن أبحاثنا أظهرت أن السير على القدمين من الممكن أن يكون قد اعتمد بسبب وعورة الأراضي وليس بسبب تبدل الغطاء النباتي الناجم عن التغيرات المناخية". فمن المرجح أن يكون أسلافنا الأوائل قبل حوالى ستة ملايين سنة قد توجهوا إلى الأراضي الوعرة في شرق إفريقيا وجنوبها حيث تكثر الملاجئ وفرص اصطياد الفرائس. ولفتت إزابيل وندرإلى أن هذا النوع من الأراضي لا يتماشى مع السير على أربع قوائم لذلك كان من الأفضل الحفاظ على التوازن بقائمتين، مشيرة إلى أن هذا التغير قد حسن قدراتهم المعرفية ووظائف التواصل ... ما انعكس إيجابا على التعاون والعمل الجماعي. وأكدت الباحثة ختاما أن هذه الفرضية الجديدة تقدم أجوبة شافية عن المراحل جميعها في تقدم أول مجموعة من البشر، وتعرض سيناريو أكثر اقناعا من الفرضيات التقليدية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإنسان الأول سار على أقدامه لعشقه بالأراضي الأفريقية الإنسان الأول سار على أقدامه لعشقه بالأراضي الأفريقية



GMT 10:38 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

مدرس هندي يفوز بمليون دولار ثم "يفجر المفاجأة"

GMT 19:23 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تدخل التصنيف العالمي الخاص بنوعية تعليم طلاب المدارس

GMT 19:21 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة الملك سلمان في جنوب سيناء المصرية أحدث مشروع تعليمي

نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 05:40 2021 الأحد ,28 شباط / فبراير

مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - مجموعة من غرف جلوس رائعة لمحبي اللون الأزرق
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 13:07 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

هيئة إيطالية تغرم "فيسبوك" بـ7 ملايين يورو

GMT 00:17 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على تأثير تغريدات ماسك على أسواق الأسهم

GMT 02:48 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

تعرف على أبرز مميزات وعيوب السيارات الكهربائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab