استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتأثر بمجتمعاتهم
آخر تحديث GMT04:25:39
 العرب اليوم -

استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتأثر بمجتمعاتهم

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتأثر بمجتمعاتهم

واشنطن - د.ب.أ

كشفت دراسة أعدها فريق من الباحثين من جامعات أمريكية وكندية وبريطانية، أن مدى استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتوقف بنسبة كبيرة على المجتمع الذى نشأوا فيه. فبداية من منتصف مرحلة الطفولة يتوقف مستوى السلوك الاجتماعى الإيجابى للأطفال على سلوك البالغين فى مجتمعاتهم. وقام الباحثون بدراسة سلوك 326 طفلا تتراوح أعمارهم بين الثالثة والرابعة عشر، إضافة إلى 120 بالغا من ستة مجتمعات مختلفة منها هؤلاء الذين يعيشون على الصيد البري في حوض الكونغو ، وصيادي الأسماك في جزر ميلانيزيا شمال شرق أستراليا ، وسكان الحضر في لوس أنجليس. وأجريت التجارب على اثنين فى كل مرة ، يكون أحدهما هو الطفل محل التجربة والآخر شريك سلبى، وكان يطلب من الأطفال محل التجربة الاختيار بين أشياء يكأفئ عليها بهدايا صغيرة من الطعام مثل الحلوى . وفي إحدى هذه التجارب ، يختار الطفل بين إما إعطاء الشريك الآخر مكأفاة أيضا أو لا ، وفي هذه المرة لا يكون هناك تضحية. وفي تجربة أخرى يكون على الطفل الاختيار بين إما أخذ مكافئتين، بينما لا يحصل الآخر على شيء وإما أن يأخذ كل منهما مكافأة واحدة. ويقول الباحثون إن السلوك الاجتماعي للطفل يتحسن باطراد كلما كبر سنه ، وأن الاختلاف يكون بين أطفال المجتمعات المختلفة طفيفا عندما لا يتطلب الأمر أي تضحية شخصية. أما عندما يتم تحقيق الفائدة للآخرين على حساب الطفل شخصيا ، فإن معدلات التفاوت في السلوك الاجتماعي الإيجابي تقل بين نماذج المجتمعات الستة حتى يصل الأطفال إلى سن السابعة أو الثامنة ، وبعدها تتفاوت المعدلات بحيث يتصرف الأطفال بصورة متزايدة مثل البالغين في مجتمعاتهم. وكتب الباحثون في دورية "بروسيدنجز أوف ذا ناشيونال أكاديمي أوف ساينسز" (دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة) :"نتائجنا تتفق مع النظريات التي تؤكد على أهمية الأعراف الثقافية المكتسبة في تشكيل أنماط التعاون وخلق التنوع بين الثقافات". وأشرف على الدراسة بايلي آر. هاوس المتخصص في الأنثروبولوجيا البيولوجية من جامعة كاليفوريا بلوس أنجليس.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتأثر بمجتمعاتهم استعداد الأطفال لمشاركة الأشياء مع الآخرين يتأثر بمجتمعاتهم



GMT 10:38 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

مدرس هندي يفوز بمليون دولار ثم "يفجر المفاجأة"

GMT 19:23 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

موسكو تدخل التصنيف العالمي الخاص بنوعية تعليم طلاب المدارس

GMT 19:21 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة الملك سلمان في جنوب سيناء المصرية أحدث مشروع تعليمي

نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء أبرزها بـ"الأسود"

بيروت - العرب اليوم

GMT 01:24 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 العرب اليوم - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 13:07 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

هيئة إيطالية تغرم "فيسبوك" بـ7 ملايين يورو

GMT 00:17 2021 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

تعرف على تأثير تغريدات ماسك على أسواق الأسهم

GMT 02:48 2021 الإثنين ,08 شباط / فبراير

تعرف على أبرز مميزات وعيوب السيارات الكهربائية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab