أودي تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ
آخر تحديث GMT11:25:33
 العرب اليوم -

"أودي" تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "أودي" تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ

"أودي" تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ
برلين - العرب اليوم

يواجه المهندسون سواء في التصنيع أو التصميم صراعات يومية يتطلب منهم حلها بشكل كفء ولكن التصميم المبدئي لسيارة R18 eTron Quattro واجه المهندسون بشركة أودي بتحدٍ غاية في الصعوبة. فقد سمحت FIA للفرق بتخفيف وزن السيارات من 915 إلى 870 كجم أي نحو 45 كجم من الوزن الذي ستتمكن الفرق من توفيره ولكن على صعيد آخر تم تغيير بعض القواعد التى يتوجب على الفرق مراعاتها أثناء تصميم السيارات مما سيؤدي لزيادة وزن السيارات.
على سبيل المثال يجب على الفرق استخدام جانبي السيارة من مادة Zylon للتقليل من احتمالات تضرر السائق في حال الارتطام الجانبي كما تم إعادة تصميم قاعدة المكونات أحادية الخلية Monocoque كاملة بفضل القوانين الجديدة.. ليس هذا فحسب فعلى الفرق أن تستخدم ما يسمى بـWheel Tethers وهى عبارة عن قطع تركب على العجلات في السيارة للتأكد من إبقائها على السيارة في حال حدوث ارتطام، يركب كل فريق اثنين من هذه القطع على كل عجلة وهي بدورها تزيد من وزن السيارة بالإضافة لهذا وللخضوع أيضا للقوانين الجديدة التي فرضتها FIA كان على الفريق إعادة تصميم الجزء الخلفي للسيارة
بشكل كامل للتقليل من تأثير الحادث أثناء التصادم الخلفي فدفع هذا أودي لتصميم الجانب الخلفي من مادة CFRP أو البلاستيك المدعم بألياف الكربون.. الفرق هذا العام سمح لها باستخدام علب تروس من سبعة نسب بدلا من ستة وهو الأمر الذي سينتهزه الجميع للتمكن من تحقيق لفات أسرع من العام الماضي ولكن الجانب السلبي لمثل هذا التطوير هو الوزن المضاف الذي ستعاني منه السيارة ككل.
«إذا وضعنا كل هذه التغييرات في الحسبان فسنجد أن السيارة ككل سيزيد وزنها بنحو 20 كجم» هذا كان تعقيب مارتين مولميير رئيس قسم التقنية في Audi Sport.
ولهذا فيحمل الفريق على عاتقه الآن تحدي بناء السيارة الأخف وزنا في التاريخ لتعويض هذا الفارق المهول في الوزن المضاف بعد تغيير القوانين.. «بفضل التطوير المستمر الذي نقوم به من جانبنا، لا يمكن العثور على أية عناصر أخرى في السيارة يمكن من خلالها توفير المزيد من الجرامات» هذا ما قاله ولفجانج أبيل رئيس قسم Vehicle Technology في الشركة.
فقد قامت أودي على مر الأعوام بزيادة نسب استخدام مادة CFRP في جميع أجزاء السيارة حتى وصلت في سيارة 2014 لعمود المقود أو Steering Column للمرة الأولى في التاريخ وعلى الرغم من أن المادة الجديدة أظهرت أداءا رائعا في العديد من الأجزاءا إلا أن استخدامها ممنوع في بعض الأماكن مثل نظام التعليق وهو الأمر الذي يجعل توفير الوزن تحديا أكبر بالنسبة للفرق.
بسبب هذا التغيير في القواعد أصبح الحيز الذي يتمكن المهندسون التحرك فيه غاية في الضيق ولكن على الرغم من هذا تمكن سيارة R18 eTron Quattro من مقابلة حدود الوزن المحددة حيث يبلغ وزن السيارة الديزل 870 كيلوجراما.
في المجمل تعتبر سيارة R18 eTron Quattro أكثر أمانا وكفاءة وأخف وزنا من أي من سابقاتها وللشركة دور كبير في مجال تصنيع الأجزاء خفيفة الوزن فلأكثر من 20 عاما تمكنت الشركة من إثبات نفسها كواحدة من رواد العالم فيما يتعلق بتخفيف وزن السيارات وجعلها أكثر كفاءة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أودي تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ أودي تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أودي تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ أودي تخطط لبناء سيارة السباق الأخف وزنًا في التاريخ



عززت طولها بزوج من الصنادل العالية باللون البيج

صوفيا فيغارا تبدو مذهلة في كنزه صوفية وتُظهر بطنها

كاليفورنيا ـ رولا عيسى

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها
 العرب اليوم - صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها

GMT 03:02 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
 العرب اليوم - تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف

GMT 07:45 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"
 العرب اليوم - حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"

GMT 01:17 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا
 العرب اليوم - اليماني يؤكّد أن لجنة" تفاهمات تعز" ستبدأ عملها قريبًا

GMT 12:13 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
 العرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 08:15 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

تعرف على مواصفات "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"
 العرب اليوم - تعرف على مواصفات "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"

GMT 03:56 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
 العرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 04:45 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تحطم طائرة "هوك" سعودية على طريق شرما غربي مدينة تبوك

GMT 01:47 2014 الأربعاء ,02 إبريل / نيسان

تكريم الطلبة المجيدين في مدارس شناص العمانية

GMT 06:00 2014 الخميس ,02 تشرين الأول / أكتوبر

صانع الرخام يبتكر طريقة لصناعة فانوس بأطر مختلفة

GMT 01:20 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

سدود منطقة الجوف تجذب المواطنين للتنزه

GMT 04:02 2015 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

الناشطة ملالا يوسفزاي تروي قصة حياتها في فيلم جديد

GMT 10:43 2018 الإثنين ,01 تشرين الأول / أكتوبر

مصر تحصد 31 ميدالية متنوعة مع ختام بطولتي الرماية

GMT 00:43 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

اردولان يكشف أن أكبر نسبة فساد كانت في 2014

GMT 16:45 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

شرطة مكة تكشف تفاصيل فيديو الفتاة وعامل المطعم في الطائف

GMT 16:29 2016 الخميس ,15 أيلول / سبتمبر

الأبنوس
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab