دراسة تحذر تغير المناخ قد يحرم سكان هذه الدولة من النوم بحلول 2099
آخر تحديث GMT20:36:33
 العرب اليوم -

دراسة تحذر تغير المناخ قد يحرم سكان هذه الدولة من النوم بحلول 2099

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دراسة تحذر تغير المناخ قد يحرم سكان هذه الدولة من النوم بحلول 2099

تغير المناخ
لندن -العرب اليوم

كشفت دراسة حديثة، أنه من من المتوقع بالفعل أن يتسبب تغير المناخ في اندلاع حرائق الغابات وذوبان الأنهار الجليدية، مما سيحرمنا أيضًا من النوم الجيد.درس الباحثون بيانات ومعلومات الطقس العالمية من أجهزة تتبع النوم التي يرتديها الجمهور للتنبؤ بالتأثيرات المستقبلية على نومنا.

بحلول عام 2099 ، ستكون درجات الحرارة قد استبعدت ما بين 50 إلى 58 ساعة من النوم للفرد سنويًا أقل بقليل من 10 دقائق في الليلة، وذلك حسب ما ذكرته صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وفقًا للدراسة ، ستكون تأثيرات درجة الحرارة على فقدان النوم أكبر بشكل كبير بالنسبة للمقيمين من البلدان ذات الدخل المنخفض ، مثل الهند ، وكذلك كبار السن والإناث.

بشكل عام ، سيغفو البالغون في وقت متأخر ، ويستيقظون مبكرًا ، وينامون أقل خلال الليالي الحارة في المستقبل ، مما سيخاطر بالعديد من النتائج الجسدية والعقلية السلبية.

من المرجح أن يقلل تغير المناخ من كمية النوم التي يحصل عليها الناس سنويًا ، وفقًا لتقرير خبراء في جامعة كوبنهاجن ومع ذلك ، يصبح تحقيق ذلك أكثر صعوبة لأن درجات الحرارة في محيطنا تصبح أكثر سخونة.  

قال مؤلف الدراسة كيلتون مينور بجامعة كوبنهاجن بالدنمارك: "أجسامنا تتكيف بشكل كبير للحفاظ على درجة حرارة ثابتة للجسم ، وهو أمر تعتمد عليه حياتنا".

وأضاف: "ومع ذلك ، فإنهم يفعلون شيئًا رائعًا كل ليلة دون أن يدرك معظمنا بوعي  إنهم ينفثون الحرارة من قلبنا إلى البيئة المحيطة عن طريق توسيع الأوعية الدموية وزيادة تدفق الدم إلى أيدينا وأقدامنا".

قال مينور من أجل أن تنقل أجسادنا الحرارة من هذه الأطراف ، يجب أن تكون البيئة المحيطة أكثر برودة مما نحن عليه.

بالنسبة للدراسة ، استخدم فريق البحث بيانات نوم عالمية مجهولة المصدر تم جمعها من أربطة المعصم لتتبع النوم والتي تكتشف أنماط اليقظة والنوم.

تضمنت البيانات 7 ملايين سجل نوم ليلا من أكثر من 47000 بالغ في 68 دولة عبر جميع القارات باستثناء القارة القطبية الجنوبية ، بما في ذلك المملكة المتحدة والولايات المتحدة وأستراليا وفرنسا والهند والمكسيك وكندا.

تمت مقارنة ذلك بعد ذلك بقياسات الطقس العالمية بمرور الوقت ، مما سمح للفريق بالعثور على أنماط بين العاملين والتنبؤ بالمستقبل.

وجدت الدراسة أنه في الليالي الحارة جدًا التي تزيد درجة حرارتها عن 86 درجة فهرنهايت (30 درجة مئوية) ، ينخفض ​​النوم بمعدل يزيد قليلاً عن 14 دقيقة، وتزداد أيضًا احتمالية الحصول على أقل من سبع ساعات من النوم مع ارتفاع درجات الحرارة.

في ظل الروتين المعيشي العادي ، يبدو الناس أفضل بكثير في التكيف مع درجات الحرارة الخارجية الأكثر برودة من الظروف الأكثر سخونة.

قال مينور: "عبر المواسم ، والتركيبة السكانية ، والسياقات المناخية المختلفة ، تؤدي درجات الحرارة الخارجية الأكثر دفئًا إلى تآكل النوم باستمرار ، مع زيادة مقدار قلة النوم تدريجياً مع ارتفاع درجات الحرارة".

كانت إحدى الملاحظات المهمة هي أن الناس في البلدان النامية يبدو أنهم أكثر تأثراً بهذه التغييرات.ومع ذلك ، فإن أحد قيود الدراسة هو أنها لم تأخذ في الاعتبار تقنيات التبريد الاصطناعي مثل تكييف الهواء، ومن الممكن أن يكون للانتشار المتزايد لتكييف الهواء في البلدان المتقدمة دور في النتائج.

أيضًا ، كان هناك نقص في بيانات تتبع النوم من إفريقيا ، والتي تعاني من حرارة شديدة بشكل خاص مقارنة بأجزاء أخرى من العالم.

يقول الخبراء إن البحث المستقبلي يجب أن يأخذ في الاعتبار الفئات السكانية الأكثر ضعفاً ، لا سيما أولئك الذين يقيمون في أكثر مناطق العالم حرارةً وأفقرها تاريخياً.  

أشارت البيانات الحديثة المبلغ عنها ذاتيًا من الولايات المتحدة إلى أن جودة النوم الذاتي تنخفض خلال فترات الطقس الحار.

لكن لم يكن واضحًا كيف يمكن لتقلبات درجات الحرارة أن تؤثر على التغيرات في نتائج النوم الموضوعية لدى الأشخاص الذين يعيشون في مختلف المناخات العالمية.

قال مينور: "في هذه الدراسة ، نقدم أول دليل على مستوى الكواكب على أن درجات الحرارة الأكثر دفئًا من المتوسط ​​تؤدي إلى تآكل نوم الإنسان".

واضاف:"نظهر أن هذا التآكل يحدث في المقام الأول عن طريق التأخير عندما ينام الناس والتقدم عندما يستيقظون أثناء الطقس الحار"

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا

دراسة تَكشف أن تغير المُناخ يؤثر سلبًا على نوم الإنسان

 

دراسة تغير المناخ سيزيد من تدمير المحاصيل في العالم بنسبة 80٪

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تحذر تغير المناخ قد يحرم سكان هذه الدولة من النوم بحلول 2099 دراسة تحذر تغير المناخ قد يحرم سكان هذه الدولة من النوم بحلول 2099



GMT 04:13 2022 الثلاثاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

هزة أرضية قوية تضرب عدة محافظات مصرية

GMT 15:17 2022 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

زلزال بقوة 6.4 درجات قبالة سواحل كاليفورنيا

GMT 15:01 2022 الجمعة ,02 كانون الأول / ديسمبر

مصر من أكثر دول العالم التي تعاني من الشح المائي

GMT 22:32 2022 الأربعاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب تُعلن هزة أرضية بقوة 4.1 درجات تضرب إقليم الدريوش

GMT 05:32 2022 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

 20 مصابا بزلزال بلغت قوته 5.9 درجات شمال غربي تركيا

GMT 10:42 2023 الإثنين ,23 كانون الثاني / يناير

استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"
 العرب اليوم - استوحي أحدث صيحات الموضة من نجمات حفل "Joy Awards"

GMT 09:02 2023 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023
 العرب اليوم - مدينتان عربيتان ضمن أشهر وجهات السفر في عام 2023

GMT 06:32 2023 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري
 العرب اليوم - أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 06:08 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني
 العرب اليوم - بايدن يكشف سبب إرسال 31 دبابة فقط للجيش الأوكراني

GMT 02:30 2023 الجمعة ,27 كانون الثاني / يناير

موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية
 العرب اليوم - موسكو تحظر موقع ميدوزا الإخباري الناطق بالروسية

GMT 10:05 2023 السبت ,21 كانون الثاني / يناير

قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين
 العرب اليوم - قطع ملابس أساسية لارتدائها في سن الثلاثين

GMT 05:18 2023 الأربعاء ,18 كانون الثاني / يناير

جولة على أشهر الأماكن السياحة الجذابة في نيوزيلندا
 العرب اليوم - جولة على أشهر الأماكن السياحة الجذابة في نيوزيلندا

GMT 08:09 2023 الجمعة ,06 كانون الثاني / يناير

ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري
 العرب اليوم - ديكورات شتوية مناسبة للمنزل العصري

GMT 05:30 2023 الأربعاء ,25 كانون الثاني / يناير

زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب
 العرب اليوم - زيلينسكي يحذر من موجة روسية جديدة ويغلّظ عقوبة الهروب

GMT 05:00 2023 الخميس ,26 كانون الثاني / يناير

"ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"
 العرب اليوم - "ميتا" ترفع الحجب عن حسابي ترامب على "فيسبوك" و"إنستغرام"

GMT 05:57 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 04:41 2023 الخميس ,12 كانون الثاني / يناير

 رصد المتحور الجديد من كورونا في دولة عربية

GMT 06:01 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الميزان 15 أكتوبر/ تشرين الأول 2020

GMT 14:31 2017 الجمعة ,15 كانون الأول / ديسمبر

3 طرق لعلاج مشكلة "عين السمكة" وتحذيرات من محاولة تقشيرها

GMT 18:36 2022 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

6 نصائح لتجنب نزلات البرد الموسمية أهمها وقف التدخين

GMT 20:25 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

"شخوص البصر" أبرز علامات موت الإنسان

GMT 21:01 2022 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

تين هاج يتطلع للمستقبل بعد رحيل رونالدو عن مانشستر يونايتد

GMT 08:34 2021 الأحد ,19 كانون الأول / ديسمبر

البناطيل الجينز تسيطر على الموضة في عام 2022

GMT 14:07 2015 الثلاثاء ,17 آذار/ مارس

الموز يساعد في علاج مرضى حساسية الصدر

GMT 19:56 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

قصة اغتصاب 5 أشخاص لسيدة أمام زوجها أسفل كوبري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab