رانييري يؤكد أن هدف فاردي سيمنح ليستر الثقة والقوة
آخر تحديث GMT16:43:08
 العرب اليوم -

رانييري يؤكد أن هدف فاردي سيمنح "ليستر" الثقة والقوة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - رانييري يؤكد أن هدف فاردي سيمنح "ليستر" الثقة والقوة

كلاوديو رانييري
لندن – العرب اليوم

يعتقد كلاوديو رانييري، مدرب ليستر سيتي، أن فريقه حالفه الحظ بعدما خسر 2-1 أمام مضيفه إشبيلية في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء بفضل هدف متأخر من جيمي فاردي رغم تفوق صاحب الأرض.

وأنقذ كاسبر شمايكل حارس ليستر العديد من الفرص، من بينها ركلة جزاء في الشوط الأول، كما رد إطار المرمى كرتين لاشبيلية في الشوط الثاني.
وبدا اشبيلية في طريقه لحسم المواجهة لصالحه، عندما تقدم بهدفي خواكين كوريا وبابلو سارابيا، لكن فاردي استفاد من الفرصة الوحيدة لليستر في المباراة ليحافظ على آمال فريقه في التأهل.

وقال رانييري للصحافيين: "نعلم أن المنافس أفضل منا ولديه الكفاءة والخبرة لكننا نملك الروح وأظهرنا شخصيتنا. عندما تلعب بشخصية واضحة يكون الحظ بجانبك في بعض الأوقات".
وتابع: "الشوط الأول كان صعبا وكاسبر حافظ على آمال الفريق. كنا أفضل في الشوط الثاني، وكنا نعتقد أننا نستطيع فعل شيء جيد. لعبنا جيدا لفترة ثم سجل المنافس مرة أخرى".

وأضاف: "سجل هدفا سيكون مهما لثلاثة أسباب. سيمنحنا القوة وأعاد فاردي للتسجيل وبالنسبة للمهاجم فإن الثقة تعتمد على هز الشباك وحافظ على آمالنا في التأهل".
وهدف فاردي الأول منذ ديسمبر، يعني أن الفوز 1-صفر في الإياب سيكفي ليستر للمرور إلى دور الثمانية.

وعانى ليستر من موسم سيئ في رحلة الدفاع عن لقب الدوري الانجليزي ويحتل حاليا المركز 17 متقدما بنقطة واحدة عن منطقة الهبوط.
ولم يخف خورخي سامباولي مدرب اشبيلية إحباطه من فشل فريقه في الاستفادة من سيطرته على المباراة وحسم المواجهة لصالحه.

وقال: "سنرحل بشعور غريب بسبب هدف المنافس لكن هذا لا يجب أن يغير من شعورنا تجاه ما قدمناه. كان من الصعب تخيل أننا نستطيع السيطرة على المباراة بهذه الطريقة في دوري أبطال أوروبا".

وأشاد سامباولي بأداء الحارس شمايكل.
وقال: "الاختيار الوحيد أمامنا هو الحفاظ على طريقتنا في مباراة الإياب عندما يحظى الفريق المنافس بمساندة جماهيره".
وتابع: "سيطرنا على الشوط الأول وحصلنا على ست فرص. لكننا كنا أقل سيطرة في الشوط الثاني لكن نجحنا في صنع بعض الفرص وسجل المنافس من فرصته الوحيدة وحافظ على آماله بسبب ذلك. أشعر بالقلق من أن المواجهة لم تحسم بعد".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رانييري يؤكد أن هدف فاردي سيمنح ليستر الثقة والقوة رانييري يؤكد أن هدف فاردي سيمنح ليستر الثقة والقوة



البدلات الضخمة صيحة كانت وما تزال رائدة في مشهد الموضة

تعرف على الاتّجاهات الرّئيسيّة المشتركة بين كيا جيربر ووالدتها

واشنطن - العرب اليوم

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 04:56 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس تكفي لتنشيط جميع عضلات الجسم

GMT 20:45 2018 السبت ,29 أيلول / سبتمبر

بي إم دبليو تكشف عن " Alpina XD4" الجديدة

GMT 21:01 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

أحدث جلسة تصوير للفنانة رانيا يوسف

GMT 16:31 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

"الإماراتي لكتب اليافعين" يدعم إصدار 3 كتب صامتة

GMT 19:22 2018 الجمعة ,13 تموز / يوليو

رحمة حسن "التسريب بعد الفشل"

GMT 04:31 2015 السبت ,03 تشرين الأول / أكتوبر

القرود تتناول اللحوم للمرة الأولى في جزيرة "بورينو"

GMT 07:13 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عائشة بن أحمد في تايلاند لتصوير "ألف ليلة وليلة"

GMT 04:54 2019 الأحد ,09 حزيران / يونيو

الضباب يغطي مدينة "سيدني ويؤجل رحلات جوية

GMT 08:25 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

انجذاب النساء للرجل مَفتول العضلات "موضة مُستحدثة"

GMT 03:36 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

لاغارد تُناشد المُجتمع الدولي دعم "الأردن"

GMT 08:24 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حل تقني للعثور على هاتفك الضائع في وضع"الصامت

GMT 06:37 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أماكن مُصمَّمة لتجلب لك الهدوء الداخلي رغم غرابة بعضها
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab