فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية
آخر تحديث GMT07:38:29
 العرب اليوم -

فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية

فخري الفقي
القاهرة- إسلام عبد الحميد

طالب الأستاذ في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، الدكتور فخري الفقي، بضرورة مراجعة وإضافة مادة في الدستور تحدد هوية الاقتصاد المصري وتعرض للاستفتاء الشعبي.

وأكد الفقي في مقابلة مع "العرب اليوم" أنَّ النظام الاقتصادي الذي يتفق مع الشعب المصري وميوله هو النظام الاقتصادي الذي يعتمد على المبادرة الفردية بمعنى أن الفرد هو الأساس في التنمية بالتعاون مع القطاع الخاص ومشاركته للحكومة في حال عدم قدرتها على تمويل الأنشطة.

 ودعا إلى عدم تطبيق الاشتراكية أو اقتصاد السوق الحر الذي كان ممزوجًا بالفساد والبيروقراطية، أو الانفتاح أو الاقتصاد الإسلامي، موضحًا أن القطاع الخاص يشمل القطاع العائلي الأهلي المتمثل في الـ90 مليون مواطن بالإضافة إلى قطاع الأعمال الخاص المنتج.

وأوضح أنَّ القطاع الخاص يلعب الدور القيادي في عملية التنمية بالدرجة الأساسية مع مشاركة الحكومة، مثل نظام مشاركة العام مع الخاص بنظام "P.P.P" أو نظام "P.O.T"، في حالة عدم قدرة الحكومة على تمويل الأنشطة الاقتصادية.

وشدَّد الفقي على أن النظام الاقتصادي المناسب لمصر قائم على المبادرة الفردية، حيث أن الفرد هو الأساس في عملية التنمية، مشيرًا إلى أنَّ القطاع الخاص يلعب الدور الرائد في التنمية بالدرجة الأساسية مع مشاركة الحكومة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية فخري الفقي يطالب بمادة دستورية تحدد هوية مصر الاقتصادية



ارتدت تنورة باللون الزيتوني ومجموعة من المجوهرات الفضية

بيلا حديد بإطلالة مثيرة في عيد ميلاد حبيبها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 05:52 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق
 العرب اليوم - جيجي حديد تتألّق في عيد الحب بمعطف أسود أنيق

GMT 06:13 2019 الأحد ,17 شباط / فبراير

موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم
 العرب اليوم - موقع "تويتر" يفضح مستخدميه وينتهك خصوصيتهم

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 08:56 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

"لورينزر" تطلق مرسيدس G بقوة 500 حصان

GMT 12:37 2018 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تحتفل بالعيد الوطني الـ47 وسط إعجاب العالم

GMT 00:38 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

فتح باب التقدم لجائزة معرض القاهرة الدولي للكتاب 2019

GMT 02:13 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

سالي محمود تكشف أحدث الطرق للترويج السياحي

GMT 14:50 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

"مبوندو" تُطالب بتعزيز دور المرأة في الحياة السياسية

GMT 04:15 2018 الأربعاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

هوندا تكشف عن فئة سبورت الجديدة من أيقونتها "HR-V" في أوروبا

GMT 01:10 2018 الثلاثاء ,05 حزيران / يونيو

أنباء عن انفصال كارين رزق الله وفادي شربل قبل عامين

GMT 20:54 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

قفازات القيادة الرجالية أحدث صيحة في عالم الموضة

GMT 04:34 2015 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

"الرقة تذبح في صمت" تكشف عن مآسي معتقلي "داعش" في سورية

GMT 06:22 2016 الثلاثاء ,21 حزيران / يونيو

ماتيل تطلق مطورة الألعاب باربي لإلهام الجيل الجديد

GMT 01:05 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

تقرير دولي يحذر من خطر انقراض طائر "البفن" والسلاحف

GMT 23:42 2014 الإثنين ,01 أيلول / سبتمبر

باسكال مشعلاني تطير إلى تونس لإحياء حفل كبير

GMT 19:31 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة الشعبية بوسي تشعل مسارح دبي بأغنية "آه يا دنيا"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab