الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن
آخر تحديث GMT07:29:02
 العرب اليوم -

تونس تعلن تفاصيل مقتل قيادي «خطير جداً» في «القاعدة»

الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن

الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن
تونس - العرب اليوم

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، اليوم (الاثنين) أن الإرهابي الذي تم القضاء عليه، أمس (الأحد)، جزائري الجنسية ويعتبر من «أخطر القيادات وأكثرها دموية في تنظيم (القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي)».

وكانت وزارة الدفاع التونسية أكدت، الأحد، أن قياديا في تنظيم «القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي» قتل وأصيب آخر خلال عملية لمكافحة الإرهاب، في وسط غرب البلاد.

وقالت الداخلية، في بيان، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، إن القيادي الذي قضي عليه في منطقة «السيف» بولاية القصرين (وسط غرب) هو «الجزائري مراد بن حمادي الشايب المُكنى بـ(عوف أبو المهاجر) وهو شقيق الإرهابي لقمان أبو صخر الذي تم القضاء عليه في 2015». وتابعت: «يعتبر هذا الإرهابي من أخطر القيادات وأكثرها دموية وقد شارك في الكثير من الهجمات التي استهدفت عسكريين وعناصر أمن ما بين سنوات 2013 و2016 وعامي 2018 و2019».

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد زكري، لوكالة الصحافة الفرنسية، الأحد، إن «قياديا إرهابيا في جماعة (عقبة بن نافع) قتل خلال عملية لمكافحة الإرهاب نفذتها القوات العسكرية والحرس الوطني في منطقة القصرين الجبلية، قرب الحدود الجزائرية». وأضاف أن إرهابيا آخر أصيب خلال العملية المستمرة في المنطقة المذكورة حيث تنشط مجموعات متطرفة.

وجماعة «عقبة بن نافع» هي فرع محلي لتنظيم «القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي».

وتبقى منطقة القصرين الجبلية الحدودية معقلا لمجموعات متطرفة بينها «جند الخلافة» المرتبطة بتنظيم «داعش» الإرهابي، وتواظب قوات الأمن التونسية على تنفيذ عمليات تمشيط فيها.

وقالت السلطات التونسية في السابق إن «لقمان أبو صخر» هو قائد «كتيبة عقبة بن نافع» المرتبطة بـ«القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي».

وقتل في 28 مارس (آذار) مع 8 آخرين من عناصر الكتيبة التي تتحصن في جبال غرب تونس على الحدود مع الجزائر، في كمين نصبته لهم الشرطة بمنطقة جبلية من ولاية قفصة (جنوب غرب).

وواجهت تونس منذ ثورة 2011 هجمات أسفرت عن مقتل عشرات الجنود ورجال الشرطة، إضافة إلى مدنيين وسياح أجانب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن الجزائري مراد الشايب شارك في عدة هجمات استهدفت عسكريين وعناصر أمن



تألفت الجميلة إلسا هوسك بموضة المعطف الأسود مع البنطلون الأبيض

واكبي الموضة وتعرفي على أجمل إطلالات النجمات العالميات هذا الأسبوع

باريس ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab