قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا
آخر تحديث GMT07:12:48

قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا

الانفصاليين
لندن – العرب اليوم

رأت صحيفة الجارديان البريطانية، أن فوز الانفصاليين في إقليم كاتالونيا الإسباني بأغلبية المقاعد في البرلمان الإقليمي بحسب النتائج شبه النهائية للانتخابات، بمثابة ضربة موجعة للحكومة المركزية بمدريد، مشيرة إلى أن هذه النتائج ستكون بمثابة أول خطوة في طريق استقلال الإقليم عن إسبانيا.
إعلان

وحسب هذه النتائج فإن لائحة "معا من أجل النعم" وهو التحالف الانفصالي الرئيس، حصلت على 62 مقعدا في حين حصلت لائحة "الوحدة الشعبية" وهي لائحة انفصالية أخرى على 10مقاعد، وبذلك ينال دعاة الانفصال 72 مقعدا من أصل 135 أي أكثر من الأغلبية التي تبدأ من68 مقعدا.

وكان التحالف الرئيس من الأحزاب المؤيدة للانفصال عن إسبانيا أعلن في وقت سابق، أن حصولهم على الأغلبية سيمنحهم حق إعلان استقلالهم الأحادي الجانب عن إسبانيا خلال 18 شهراً.

واعتبرت الصحيفة، أن تعهد دعاة الانفصال بالبدء باتخاذ الخطوات اللازمة لبناء ولاية كاتالونيا المستقلة، يمثل معضلة للحكومة الأسبانية التي تعارض هذه الخطوة بشدة.

وكان رئيس الحكومة الإسبانية، ماريانو راخوي، قد حذر مؤخرا، مخاطر انفصال منطقة كاتالونيا، على نمو الاقتصاد الإسباني.

ونقلت الصحيفة عن رئيس إقليم كتالونيا أرتور ماس قوله للحشود خلال احتفالهم بالفوز وتلويحهم بالأعلام في برشلونة، "اليوم كان انتصارا مزدوجا، فازت نعم، كما فازت الديمقراطية".

وكان رئيس الرابطة الإسبانية لكرة القدم، خافيير تيباس قد أكد في وقت سابق أن برشلونة وإسبانيول لن يلعبا مجددا في الدوري الإسباني، في حالة التصويت على استقلال إقليم كاتالونيا عن إسبانيا.

وسبق لعدد من نجوم نادي برشلونة الأسباني بالحديث علنا عن تأييدهم لخطوة الاستقلال، حيث تحدث تشافي هيرنانديز وجيرارد بيكيه علناً عن تأييدهم لاستقلال المقاطعة، وذلك بدءاً من دعمهم للمظاهرات الحاشدة التي انطلقت في سبتمبر 2012.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا قلق في مدريد بعد فوز الانفصاليين في كاتالونيا



اختارت النجمة العالمية القليل من الإكسسوارات

جانيت جاكسون مثيرة في فستان أسود بحفلة أغنيتها

نيويورك ـ مادلين سعاده

ظهرت النجمة العالمية جانيت جاكسون، مع دادي يانكييوم مغني الأغنية الشهيرة "Despacito"، الجمعة، في حفلة إطلاق أغنيتهما الجديدة "Made For Now" في مدينة نيويورك الأميركية. إطلالة النجمة جانيت جاكسون أبهرت أيقونة البوب البالغة من العمر 52 عامًا كالعادة الحضور بفضل إطلالتها الأنيقة المنتقاة بعناية، وربما كان الجانب الأبرز في ملابسها هو حزام الجلد الأسود الذي ظهر بحلقة معدنية، والعديد من الأبازيم والطيات والتي ارتدت تحته فستانًا باللون الأسود، ومعطف أسود مطابق مزين ببعض الشراريب. الإكسسوارات اختارت جاكسون القليل من الإكسسوارات، والتي من أبرزها خاتم كبير وأقراط معدنية طويلة تصل إلى أسفل رقبتها، وصففت شعرها على شكل كعكة متعددة الأطراف. وأكملت المغنية الشهيرة إطلالتها بالمكياج الناعم من احمر الخدود وظلال العيون البنية ولمسة من أحمر الشفاة النيوود، حيث خطفت الأنظار على السجادة الحمراء. بينما ارتدى المغني البورتوريكي دادي يانكي، 41 عامًا، أزياءًا

GMT 05:43 2018 الأحد ,19 آب / أغسطس

تعرف على شاطئ ""Musselwick المحاط بالمنحدرات
 العرب اليوم - تعرف على شاطئ ""Musselwick المحاط بالمنحدرات
 العرب اليوم - مشعل حسين  تروي قصتها في "بي بي سي" عبر كتاب

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab