بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري
آخر تحديث GMT16:13:49

بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري

وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند
لندن ـ العرب اليوم

أكد وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، ان بلاده والولايات المتحدة متفقتان على ضرورة رحيل الرئيس السوري بشار الأسد عن السلطة مشبرا الى ان الوضع في سوريا أصبح أكثر تعقيدا بضلوع روسيا.

وقال هاموند في تصريحات بعد محادثات مع نظيره الأمريكي جون كيري في لندن اليوم السبت: نظرا لضلوع روسيا، الوضع في سوريا أصبح أكثر تعقيدا، أعتقد أننا بحاجة لمناقشة هذا كجزء من مشكلة أكبر بكثير، وضغوط الهجرة، والأزمة الإنسانية في سوريا، وكذلك الحاجة إلى هزيمة عصابة داعش الارهابية.

وقال إن إمكانية إجراء تصويت جديد على عمل عسكري بريطاني في سوريا يبقى قيد المراجعة المستمرة ، مشيرا إلى أن الحكومة لديها تحفظات حول أى ضلوع من قبل روسيا، وهى حليف رئيسي للرئيس بشار الأسد، في الأزمة.

وأضاف فيليب هاموند "إن الحكومة كانت واضحة أنه إذا كانت تعتقد إن الضربات الجوية في سوريا ضرورية فإنها ستعود إلى البرلمان".

وقال "علينا أن نبقى تلك الحالة قيد الاستعراض المستمر وسنواصل التحدث مع حلفائنا حول الوضع العسكري." من جانبه، قال وزير الخارجية الأمريكي إن وزيري الدفاع الأمريكي والروسي عقدا محادثات مكثفة عبر الهاتف بشأن هزيمة عصابة داعش.

وتساءل: "هل سنرحب بالمساعدة الروسية في التصدى لتنظيم داعش؟ من الواضح أننا تحدثنا عن ذلك لفترة من الوقت".

وأضاف "ولكن الجزء الآخر من المعادلة هو الأسد وكيف تحل حقيقة أنه هو مغناطيس جذب المقاتلين الأجانب للقدوم إلى المنطقة".

وأعاد كيري التأكيد على ضرورة رحيل الرئيس السوري، مشيرا الى أن توقيت مغادرته يجب أن يتم تحديده من خلال المفاوضات.

وأضاف أن هناك حاجة ملحة لتجديد الجهود الرامية إلى إيجاد تسوية سياسية لإنهاء الحرب المستمرة منذ أربع سنوات وتفاقم أزمة اللاجئين في سوريا.

وقال "نحن بحاجة للوصول الى المفاوضات. وهذا هو ما نبحث عنه، ونأمل من روسيا وإيران، وأى دول أخرى ذات نفوذ، أن تساعد على تحقيق ذلك". جون كيرى "نحن مستعدون للمفاوضات. هى الأسد مستعد للتفاوض، أن يتفاوض حقا؟ هل روسيا مستعدة لاحضاره لطاولة المفاوضات؟".

وبشأن الإطاحة بالأسد، قال كيرى "لا يجب أن يكون الأمر في يوم أو شهر هناك عملية يجب خلالها على جميع الأطراف أن يجتمعوا للوصول الى تفاهم حول كيف يمكن حل ذلك بأفضل الطرق.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري بريطانيا تؤكد أن متفقون مع أميركا على رحيل النظام السوري



ارتدت قميصًا فضفاضًا أبيضَ مع بوت طويل

أريانا غراندي أنيقة خلال جولة لها في مدينة نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab