العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية فشل الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي

إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية "فشل" الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية "فشل" الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي

واشنطن ـ أ.ف.ب

اكدت ادارة باراك اوباما الاربعاء تحملها مسؤولية "فشل" الخطوات الاولى في منظومة اصلاح التامين الصحي وسط انتقادات حادة من الجمهوريين، وشددت في الوقت نفسه على ان مزايا هذا الاصلاح تتجاوز بكثير الاعطال التقنية. وفي جلسة استجواب في مجلس النواب وسط تغطية اعلامية واسعة قدمت وزيرة الصحة كاثلين سيبيليوس اعتذارها عن الفشل في عملية اطلاق البوابة الالكترونية هيلثكير.غوف التي بدات اول تشرين الاول/اكتوبر بدعم كبير من هيئة الاتصالات الحكومية. وهذا الموقع يفترض ان يتيح لملايين الاميركيين الذين لا يحظون حاليا بتامين صحي ان يختاروا بنفس سهولة استخدام موقعي امازون واكسبيديا خطة للتامين صحي مع مبلغ المساعدات المالية العامة المبينة مباشرة لكل مستخدم وفقا لدخله المالي. لكن منذ اطلاق هذه البوابة على شبكة الانترنت قبل شهر تزايدت الاعطال في هذا الموقع مع صفحات مجمدة ورسائل اخطاء في نهاية عملية التسجيل واخطاء في احتساب الضرائب وفي نقل المعلومات الى شركات التامين. وقد اضطر ذلك الحكومة الى اجراء مراجعة عاجلة للنظم المعلوماتية المعقدة والاعتراف بان الموقع لم يختبر جيدا. وقالت كاثلين سيبيليوس "اشعر بالغضب اكثر من اي شخص اخر لفشل اطلاق بوابة هيلثكير.غوف" مضيفة "اريد ان اقول مباشرة للاميركيين: انتم تستحقون افضل من ذلك. وانا اعتذر". وقالت الوزيرة "اتعهد بالعمل على استعادة ثقتكم من خلال اصلاح الموقع" متعهدة الانتهاء من ذلك قبل 30 تشرين الثاني/نوفمبر. واضافت "انا المسؤولة عن الفشل". الا ان الجمهوريين يشككون علنا في تاكيدات الحكومة. ويرون في عيوب الموقع الالكتروني الدليل على ان ادارة منظومة التامينات الخاصة ليست من اختصاص الحكومة. وقال الجمهوري فريد ابتون "انها اكثر من مشكلة موقع الكتروني" مشيرا الى ان قسما من الاميركيين الذين لديهم تامين صحي حاليا سيضطرون الى تغيير نظام التغطية الصحية خلافا لما وعد به الرئيس باراك اوباما منذ 2010. واتهم الجمهوري جو بارتون الادارة بانها تعيش في "عالم مواز" كما في فيلم "ساحر اوز". الا ان البيت الابيض ذكر بان اصلاح "اوباما كير" لا يتلخص في موقع الكتروني. وبفضل هذا الاصلاح الذي تم التصويت عليه عام 2010 يمكن ان يبقى الابناء مشمولين بالتامين الصحي لوالديهما حتى سن السادسة والعشرين. ولم يعد بامكان شركات التامين رفض تغطية اي طفل بسبب وجود سوابق طبية له باهظة الكلفة. وتكاليف الرعاية الوقائية ومن بينها الكشف المبكر عن الاورام السرطانية يجب ان تسدد بالكامل. واعتبارا من كانون الثاني/يناير المقبل لن يكون بامكان شركات التامين تغيير اسعار التغطية الطبية وفقا للحالات المرضية السابقة. في المقابل يتعين على كل الاميركيين الخضوع لنظام تامين طبي وحتى الشبان الموفوري الصحة ومن لا يفعل يحكم عليه بغرامة تكون في البداية رمزية. واشادت كاثلين سيبيليوس مدعمة رايها بدراسات باسعار خطط التامين المعروضة من خلال الموقع الالكتروني. وتشير دراسة للحكومة الى ان اكثر من مليون شاب راشد يستطيعون الحصول على تامين اساسي تقل كلفته عن 50 دولارا شهريا. وسيدافع باراك اوباما ايضا الاربعاء عن هذا الاصلاح الرائد مقتفيا خطى منافسه الجمهوري السابق في الانتخابات الرئاسية ميت رومني الذي ارسي نظاما مماثلا عام 2006 في ولايته ماساشوسيتس. وسيلقي اوباما كلمة في بوسطن، في نفس المكان الذي وقع فيه رومني عندما كان حاكما للولاية هذا القانون الذي ارتكز عليه اصلاح "اوباما كير". واوضح مسؤول كبير في البيت الابيض ان اوباما سيذكر بانه في ماساشوسيتس 0,3% فقط من الاشخاص الراغبين في الحصول على تامين صحي تقدموا في الشهر الاول من مهلة التسجيل و20% في الشهر الاخير. واضاف المسؤول نفسه "اليوم 97% من سكان ماساشوسيتس يحظون بتامين صحي والهجمات التي تعرض لها هذا القانون والتي نشهدها ايضا اليوم بشان اصلاح النظام الصحي (لاوباما) لم يكن لها ابدا اي اساس".  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية فشل الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي  العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية فشل الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية فشل الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي  العرب اليوم - إدارة أوباما تعلن تحملها مسؤولية فشل الخطوات الأولى لاصلاح التامين الصحي



استكملت أناقتها بوضع ظلال جميلة للعيون

هايلي بالدوين تخطف الأنظار خلال مشاركتها في حفلة

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 05:38 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

10 من أفضل الفنادق الراقية في بريطانيا وأيرلندا
 العرب اليوم - 10 من أفضل الفنادق الراقية في بريطانيا وأيرلندا

GMT 08:41 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

البيت الأبيض يعدل ترامب عن قراره بشأن اتفاق إيران النووي
 العرب اليوم - البيت الأبيض يعدل ترامب عن قراره بشأن اتفاق إيران النووي

GMT 09:43 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دونالد ترامب يصف "نيويورك تايمز" بالصحيفة الفاشلة
 العرب اليوم - دونالد ترامب يصف "نيويورك تايمز" بالصحيفة الفاشلة

GMT 05:41 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مصممو الأزياء يفضلون اللون الكراميل للتنانير في الشتاء
 العرب اليوم - مصممو الأزياء يفضلون اللون الكراميل للتنانير في الشتاء

GMT 02:57 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بلمسة هوليوود
 العرب اليوم - "كونستانس برينس موريس" يقدم مطاعم بلمسة هوليوود

GMT 05:59 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مبنى التوأم كراي في لندن بـ 1,2 مليون استرليني
 العرب اليوم - بيع مبنى التوأم كراي في لندن بـ 1,2 مليون استرليني

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف

GMT 18:33 2017 الأحد ,15 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab