ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية

ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية

ورقة قيل إنها بخط ولد سالم
نواكشوط- العرب اليوم

أثار تعيين شخص يشتبه في أنه ترجم الإنجيل إلى "الحسانية" (اللهجة الموريتانية) مديرا في وزارة الشؤون الإسلامية  لصالح هيئة تبشيرية في نواكشوط موجة من الإستهجان والسخرية على مواقع التواصل الإجتماعي .

وعين مجلس الوزراء الموريتاني الخميس رجلا باسم البان ولد سالم مديرا في الوزارة  المعنية  بالشؤون الاسلامية رغم ما يقال من وجود ترجمة للإنجيل بخط يده ذكر تحقيق صحفي في العام 2010 أنه أنجزها لمنظمة تبشيرية في موريتانيا.

ويسمح القانون الموريتاني للأجانب بممارسة شعائرهم الدينية بحرية، لكن الموريتاني الذي يغير دينه يعتبر مرتدا ويحكم عليه بالإعدام.

وتوجد في نواكشوط كنيسة وهي خاصة بالأجانب.

ووصف مدونون التعيين بأنه "فضيحة تترجم عدم اهتمام القائمين على الأمر بشؤون الاسلام والمسلمين. وقالوا إن ما قام به الرجل يستلزم العقاب والطرد لا الترقية.

ودعا كثيرون إلى فتح تحقيق. غير أن التدوينات اتخذت أيضا منحى تهكم وسخرية. واقترحت المدونة خديجة بنت سيدينا وهي أستاذة في الجامعة تغيير اسم الوزارة إلى " وزارة الشؤون الإسلامية لنشر وترجمة الكتب السّماوية".

وكتب مدون: " لم يبق إلا التوراة.. سأترجمها أنا، بل سأضيف إليها الزبور، فأنا في حاجة إلى منصب"

واقترح مدون أن يغير اسم المديرية التي عين عليها الرجل إلى "إدارة التعليم الكاثوليكي و ترجمة الإنجيل".

وفسر أحد المحتجين لـ "العرب اليوم " أن الاحتجاج ليس على فعل الترجمة بصفتها ترجمة " بل على أخذ مال من هيئة تبشيرية مقابل ترجمة إلى لهجة محلية يفهمها البسطاء الذين هم المستهدفون بالتبشير.. وهذا يضيف فعل المترجم إلى جهود التبشير"على حد قوله.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية ضجة في نواكشوط حول تعيين مترجم الإنجيل مديرا في الشؤون الاسلامية



خلال مشاركتها في حفلة خيرية أقامتها "WE Day"

ويني هارلو تتألق في فستان قصير كشف عن ساقيها

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى

GMT 03:51 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعد من أفضل فنادق سويسرا
 العرب اليوم - "Des Horlogers" يعد من أفضل فنادق سويسرا
 العرب اليوم - نعومي كامبل تؤكّد أنها مازالت أجمل نساء الكون

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab