التحقيقات في اغتيال شطح مستمرة ومخيم عين الحلوة يرفض تورطه
آخر تحديث GMT20:03:47
 العرب اليوم -

التحقيقات في اغتيال شطح مستمرة ومخيم عين الحلوة يرفض تورطه

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - التحقيقات في اغتيال شطح مستمرة ومخيم عين الحلوة يرفض تورطه

بيروت ـ جورج شاهين

ذكرت مصادر معنية ان التحقيقات في حادثة اغتيال الوزير السابق الشهيد محمد شطح تستمر باشراف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر. وتتركز على معرفة الاشخاص الذين انتقلت اليهم السيارة المفخخة بعدما سرقت من اصحابها. كما تتركز ايضا ويتم تحليل كاميرات المراقبة وكل الكاميرات المحيطة بمكان التفجير لجهة السيارة الرباعية الدفع التي حجزت المكان للسيارة المفخخة. هذا واتخذ القاضي صقر قرارا بتسليم جثث الضحايا والشهداء الى اصحابها. وتعليقا على ارتباط السيارة الملغومة بمخيم عين الحلوة أكدت لجنة المتابعة للقوى الوطنية والاسلامية في مخيم عين الحلوة، في بيان أصدرته بعد اجتماع طارئ عقدته اليوم السبت، التزامها "الحياد الايجابي في الخلافات اللبنانية الداخلية، وحرصها على أمن لبنان واستقراره". واستنكرت "كيل الاتهامات للمخيم عند اي جريمة تحصل على الاراضي اللبنانية، واستباق التحقيقات التي نتمنى ان تصل الى الكشف عن الفاعلين". كما استنكر "الحديث عن السيارة التي استعملت في الانفجار بالأمس وزج بعض الاسماء في هذه الجريمة المدانة والمستنكرة، علما ان المدعو موسى خضر موسى قد سلم نفسه للاجهزة الامنية اللبنانية قبل 10 شهور، وقد اعترف بقيامه بسرقة السيارات، كما تم فور سماع اسماء المتهمين عبر وسائل الاعلام وبشكل غير دقيق تسليم محمد صالح الملقب بالسريع الى الأجهزة الأمنية اللبنانية التي أفرجت عنه بعد ساعات لبراءته من هذه الحادثه المشينة". وطلبت اللجنة من وسائل الاعلام "عدم التسرع بكيل الاتهامات غير المنطقية وتوخي الحذر والتدقيق لاننا نشعر ان مخططا ما يستهدف المخيمات الفلسطينية خاصة مخيم عين الحلوة في الصراعات اللبنانية الداخلية خدمة لمشاريع نجهلها".  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التحقيقات في اغتيال شطح مستمرة ومخيم عين الحلوة يرفض تورطه التحقيقات في اغتيال شطح مستمرة ومخيم عين الحلوة يرفض تورطه



 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 07:08 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

بث مباشر لظاهرة الكسوف الجزئي للشمس

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab