وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين
آخر تحديث GMT03:35:52
 العرب اليوم -

وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين

اللاجئين
بيروت _ العرب اليوم

كشف وزير الدولة اللبناني لشؤون النازحين، معين المرعبي، الثلاثاء، أن انتهاكات النظام السوري حدت من وتيرة عودة اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان.

وأضاف المرعبي في حديث إلى وكالة "أسوشيتد برس"، أن 20 لاجئا سوريا قتلوا منذ أن بدأ اللاجئون السوريون في العودة من لبنان بيونيو الماضي.

وقال الوزير: "ما نحن متأكدون منه هو وقوع 20 حالات قتل، وهناك ثلاث حالات وثقتها شخصيا وتحدثت مع أقاربهم ".

وبيّن أن الانتهاكات تشمل الاعتقال أو الاجبار على الالتحاق بالجيش، معتبرا أن هذه الانتهاكات تثني بقية اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان عن العودة.

ولفت إلى أنه منذ يونيو الماضي عاد 12 ألف لاجئ سوري، وهو رقم يقل كثيرا عن ذلك الذي أعلنت عنه مديرية الأمن العام في لبنان، وتقول إن 87 ألف لاجئ عادوا.

وأوضح المرعبي أن بعض أولئك الذين جرى تسجيلهم كعائدين يتنقلون بين البلدين المتجاورين.

وفي كلتا الحالتين، فإن الرقم جزء صغير من مئات الآلاف الذين فروا إلى لبنان هربا من الحرب الأهلية التي بدأت في عام 2011.

وفي ذروة الحرب وصل عدد اللاجئين السوريين المسجلين في لبنان إلى 1.2 مليون، فيما يبلغ العدد الآن نحو 940 ألفا، بعد أن عاد البعض إلى سورية أو أعيد توطينهم في دول أخرى.

وأدى نزاع سوريا المستمر منذ سبع سنوات إلى نزوح ما يقرب من نصف سكان البلاد، حيث يقدر عدد النازحين داخليا بنحو 6 ملايين و 5.6 مليون فرّوا إلى البلدان المجاورة وأوروبا، وسجلوا لدى وكالة الأمم المتحدة للاجئين.

ويقول مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إنه لا يملك معلومات بشأن مقتل لاجئين سوريين عائدين من لبنان، لكنه أشار إلى توثيق اعتقال 700 منهم منذ يونيو، لا يزال 370 منهم قيد الاحتجاز.

وكانت روسيا بدأت تحركات مكثفة في الصيف الماضي من أجل إعادة اللاجئين السوريين إلى ديارهم، وقال الجيش الروسي إن ما يقرب من 270 ألف لاجئ سوري عادوا إلى ديارهم في الأشهر الأخيرة.

وأعربت منظمات حقوقية والأمم المتحدة عن خشيتها من أن يواجه اللاجئون الاضطهاد في حال عودتهم إلى ديارهم، التي تسيطر عليها قوات النظام السوري.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين وزير لبناني يكشف سبب تباطؤ عودة اللاجئين السوريين



ارتدت فستانًا أسود لامعًا بكُمٍ واحد طويل

نادين لبكي تخطف الأضواء في مهرجان "كان"

باريس - العرب اليوم

GMT 21:04 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن لون ومواصفات بزة رائد الفضاء الإماراتي

GMT 18:51 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

استمتعي برحلة استثنائية مليئة بالمغامرات في صحراء المغرب

GMT 08:59 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

صابر الرباعي يتعاون مع وليد سعد في أربع أغنيات

GMT 17:49 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

أرماني يقدم مجموعة الهوت كوتور صيف 2018

GMT 04:15 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

متّعي نفسك بأجواء التدليل والاسترخاء في منتجع هيفنلي سبا

GMT 13:10 2018 الأحد ,17 حزيران / يونيو

آثار الحكيم تنعى بحزن شديد الفنان ماهر عصام

GMT 01:00 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

كنائس الموصل منسية والمسيحيون يرتعبون من المدينة

GMT 04:27 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تألقي بلمسة ساحرة بعطور كالفن كلاين

GMT 07:35 2018 الثلاثاء ,06 شباط / فبراير

نصائح مهمة لصنع غرفة نوم مريحة ومميزة

GMT 16:54 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

إيمان الحصري مقدمة "مساء دى إم سي" تودع حياة العزوبية

GMT 21:59 2016 الثلاثاء ,16 آب / أغسطس

نادي "النصر" في استراحة فريق "النجوم"
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab