سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى 14 آذار لم تمت وهي حية ترزق
آخر تحديث GMT12:58:26
 العرب اليوم -

سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى "14 آذار" لم تمت وهي حية ترزق

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى "14 آذار" لم تمت وهي حية ترزق

الدكتور سمير جعجع رئيس حزب «القوات اللبنانية»
سيدني ـ العرب اليوم

اعتبر رئيس "حزب القوات اللبنانية" سمير جعجع، أن "نظام الرئيس السوري الأسد قصف الأشرفية وزحلة وقنات وطرابلس وصيدا، وقتل بشير الجميل وكمال جنبلاط ورفيق الحريري وللأسف ينسى بعض اللبنانيين كل ذلك، وكل همه إيجاد طريقة لنسج علاقات معه تحت مئة ذريعة وذريعة". وتابع: "يقولون ألا تريدون أن يعود النازحون لذلك نريد أن نناقش ذلك مع نظام الأسد تماماً كمن يقول إن أردت الذهاب إلى أميركا فاستقل طائرة بانكوك". وجدد تأكيد أن "لا عودة لنظام الأسد إلى لبنان، العودة الوحيدة الممكنة هي عودة النازحين إلى سورية بالابتعاد عن تسييس هذا الموضوع، خصوصاً بالابتعاد عن الأسد والتعاون مع الدول التي ستكون هي الممر لعودتهم".

وقال جعجع خلال رعايته مهرجان أقامته القوات اللبنانية في سيدني استراليا: "كثيرون سألوا عن كيفية خروج 30 ألف عسكري سوري من لبنان مع وجود أكثرية الطبقة السياسية متآمرة معهم؟ لكنهم ذهبوا وبقينا". واعتبر أنه "ليس المهم أين تكون إنما أينما تنتهي بك الأمور. الرئيس اللبناني السابق إميل لحود جلس 9 سنوات في قصر بعبدا، لكن ماذا جرى بعد ذلك؟. وأكد أن "كل هذا كان سببه عهد الوصاية، نظام حافظ الأسد الذي نفى الرئيس اللبناني ميشال عون، حلّ حزب القوات، اعتقل سمير جعجع ورفاقه، اضطهد الآخرين ولاحق زوجتي. لكن لم يصح إلا الصحيح".

وتابع قائلاً: "لبنان بلد حقيقي وليس خطأ في معاهدة "سايكس – بيكو"  لكنه غير قادر على أن يُزهِر ونريد تغيير الأمور والذهاب إلى وضعية أفضل في الانتخابات النيابية. وأكد أن قوى "14 آذار" لم تمت وهي حية ترزق، وعندما نشاهد إعلام 8 آذار يتأكد لنا ذلك. ورأى أنه عندما تموت 14 آذار يموت لبنان ولبنان باق.

ونوّه عضو المجلس التشريعي دايفيد كلارك باسم رئيس وزراء أستراليا مالكوم تيرنبل بـ "دور القوات ورئيسها في السياسة لجهة الدفاع عن حرية لبنان وسيادته وكرامته". ورأى النائب الفيديرالي جايسن كلير باسم زعيم المعارضة الفيديرالية بيل شورتن أن جعجع يدافع عن القيم التي تؤمن بها أستراليا. أما رئيسة حكومة الولاية غلاديس برجلكيان فاعتبرت أنه يريد أن يبني وطناً جديداً على أسس العدالة والديموقراطية. ورأى زعيم المعارضة في الولاية لوك فولي أن مصير لبنان يحدده أبناؤه وليس سورية أو ايران.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى 14 آذار لم تمت وهي حية ترزق سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى 14 آذار لم تمت وهي حية ترزق



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى 14 آذار لم تمت وهي حية ترزق سمير جعجع يؤكد من سدني أن قوى 14 آذار لم تمت وهي حية ترزق



ارتدت سروالًا ضيقًا من الجلد الأسود

كارول فورديرمان تستعرض قوامها المُثير بإطلالة جذابة

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 06:39 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

روتردام تسحر زائريها بـ5 ميزات فريدة
 العرب اليوم - روتردام تسحر زائريها بـ5 ميزات فريدة

GMT 06:59 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

عرض أزياء فيكتوريا بيكهام لخريف وشتاء 2019
 العرب اليوم - عرض أزياء فيكتوريا بيكهام لخريف وشتاء 2019

GMT 05:37 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

مسؤول مخابراتي سابق يبحث إمكانية إقالة ترامب
 العرب اليوم - مسؤول مخابراتي سابق يبحث إمكانية إقالة ترامب

GMT 01:34 2019 الإثنين ,18 شباط / فبراير

شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام
 العرب اليوم - شادي سرور يكشف سبب تراجُعه عن تركه الإسلام

GMT 08:03 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن كوخ طيور بالحجم الطبيعي للبشر في بريطانيا

GMT 07:40 2018 الإثنين ,25 حزيران / يونيو

"صندوق قطر" يخسر ملايين الدولارات في أستراليا

GMT 21:47 2018 الإثنين ,07 أيار / مايو

مجموعة من الأساليب لتزيين الحمام بشكل جديد

GMT 07:47 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

أحمد حسام ميدو يؤكّد أنّه لم يتفاوض لتدريب الزمالك

GMT 01:58 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

النورس الشجاع يقف وجهًا لوجه مع الدب القطبي

GMT 20:12 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

أفكار مميزة من أجل تصميم ديكور حمامات السباحة

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 00:32 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

نادية الجندي تعبر عن حزنها الشديد بسبب حادث "الروضة"

GMT 21:59 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإدخال اللون الذهبي في الديكور

GMT 13:27 2018 الأربعاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

ياسمين علي تكشف كواليس خوضها تجربة التمثيل في "كلام معلمين"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab