متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات
آخر تحديث GMT11:08:47
 العرب اليوم -

متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات

ناشطة في مجموعة "طلعت ريحتكم" تتمدد ارضا لقطع الطريق في الدورة
بيروت - العرب اليوم

اغلق متظاهرون صباح الاثنين لوقت قصير مداخل بيروت احتجاجا على قرار الحكومة اللبنانية اعتماد المطامر مجددا لحل ازمة النفايات المستفحلة والمتراكمة منذ ثمانية اشهر، ما ادى الى زحمة خانفة على الطرق الرئيسية.

وتمددت ناشطة على احدى الطرق الرئيسية شمال العاصمة ارضا رغم المطر قبل ان تمنعها الاجهزة الامنية، وفق ما قال ناشط في مجموعة "طلعت ريحتكم"، احدى المجموعات التي نظمت احتجاجات ضد ازمة النفايات خلال الصيف لفرانس برس.

واقرت الحكومة السبت خطة مرحلية لحل ازمة النفايات مدتها اربع سنوات وتقضي باعادة فتح مطمر الناعمة جنوب بيروت لمدة شهرين "لاستيعاب النفايات المتراكمة عن الفترة السابقة"، علما بان الازمة ناتجة في شكل مباشر عن اغلاق هذا المطمر في تموز/يوليو 2015 .

ووافقت الحكومة ايضا على انشاء مركزين موقتين للمعالجة والطمر الصحي.

ويطالب الناشطون من جهتهم بنقل مسؤولية معالجة النفايات الى البلديات لتعتمد سياسة الفرز من المصدر.

وافاد مصور لفرانس ان عشرات الناشطين وقفوا في منتصف طريق سريع في جنوب شرق بيروت، وتمكنوا من اغلاقه لدقائق معدودة قبل ان تعيد القوى الامنية فتحه.

وقال الناشط في "طلعت ريحتكم" اسعد ذبيان "نبعث اليوم برسالة الى الحكومة، وهذه تحركات رمزية"، مضيفا "نبحث مع منظمات اخرى واتحادات تصعيد تحركنا المرة المقبلة".

وتزامنا مع اقرار الحكومة السبت حلا مؤقتا يعتمد على المطامر المرفوضة من الناشطين في البيئة وحركات المجتمع المدني، شهدت بيروت تظاهرة واسعة تحت شعار "الانذار الاخير" اعلن خلالها المتظاهرون نيتهم شل الحركة في العاصمة الاثنين.

وسبق ان فشلت مبادرات عدة للحكومة لحل الازمة سواء عبر اقامة مطامر جديدة او ترحيل النفايات الى خارج البلاد او الاعتماد على المحارق. فتلك الحلول واجهت اعتراض المجتمع المدني والجمعيات البيئية خشية الاضرار الناتجة منها.

ويتهم ناشطون الطبقة السياسية في لبنان بانها تتعمد تأخير التوصل الى حل للازمة كونها تبحث عما يتيح لها تقاسم العائدات المالية لاي خطة لجمع النفايات ومعالجتها.

ودفعت هذه الازمة عشرات الالاف من اللبنانيين من مختلف التوجهات والطوائف للنزول الى الشارع بشكل غير مسبوق خلال الصيف بعدما تكدست النفايات في الاحياء السكنية وعلى جوانب الطرق بشكل عشوائي.

وتدرجت مطالب المتظاهرين في بيروت من حل ازمة النفايات الى الاحتجاج على الفساد في مؤسسات الدولة واداء الطبقة السياسية في لبنان.

ا ف ب

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات



GMT 16:21 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

مرجع أمني رفيع المستوى يصف لبنان بـ"طنْجرة ضغط"

GMT 04:47 2018 الثلاثاء ,25 كانون الأول / ديسمبر

بعض الأحزاب فى لبنان لا تريد تشكيل الحكومة

GMT 16:53 2018 الجمعة ,21 كانون الأول / ديسمبر

سعد الحريري يتوقع تشكيل حكومته الجديدة مساء الجمعة

GMT 17:08 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

الحريري يكشف عن خطوة واحدة ستؤدي إلى قرار سعودي مهم

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات متظاهرون أغلقوا مداخل بيروت احتجاجًا على أزمة النفايات



أظهرت عضلات بطنها وجسدها الممشوق في الصور

تألّق توليسا خلال قضائها وقتًا ممتعًا في منتجع برتغالي

لشبونة ـ ناجي دياب

GMT 03:06 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

"هيونداي" تطرح السيارة الجديدة "توسان" في الأسواق

GMT 00:10 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

شركة بي إم دبليو تسجل 3 سيارات كهربائية

GMT 08:01 2015 الأربعاء ,07 تشرين الأول / أكتوبر

تكريم 494 من المتقاعدين والعاملين في البلاط العماني

GMT 04:22 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

تعرف على طريقة حياة القبائل المنعزلة في عمق تلال بنغلاديش
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab