مصادر تكشف أسباب تأخُّر إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات
آخر تحديث GMT20:30:48
 العرب اليوم -

مصادر تكشف أسباب تأخُّر إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مصادر تكشف أسباب تأخُّر إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات

العاملات المنزليات الإثيوبيات
جدة - العرب اليوم

أكدت مصادر مطلعة في القنصلية العامة الإثيوبية في جدة، أن إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات سيكون منتصف شهر رمضان الجاري.

وكشفت المصادر عن أسباب تأخر الإرسال حتى الآن، والتي أبرزها: العمل على تدريب وتأهيل العاملات لمدة 30 يومًا، وتأخر تفعيل موقع "مساند" بإثيوبيا، إضافةً إلى الإجراءات النظامية التي تجريها وزارة العمل الإثيوبية التي تتمثل في التأكد من الملفات الأمنية والصحية للعاملة وتبصيمها.

وبيّنت المصادر وفقا لـ"المدينة"، أن العمالة الإثيوبية ستستحوذ على 50% من قطاع الاستقدام، لتميزها بانخفاض تكاليف الاستقدام، وتحملها ضغوط العمل.

وأوضح أصحاب مكاتب استقدام أن العاملات المنزليات الإثيوبيات جاهزات للعمل بالمملكة، لكن الإجراءات التي اتخذتها وزارة العمل الإثيوبية أخرت وصولهن، متوقعين وصول ما يقارب الـ9 آلاف عاملة كدفعة أولى بمنتصف شهر رمضان الجاري.

وكانت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وقّعت على اتفاقية مع نظيرتها الإثيوبية؛ لاستئناف استقدام العاملات المنزليات من إثيوبيا للمملكة، وفتح السوق أمام الشركات والمكاتب المعتمدة براتب 1000 ريال وبتكلفة تتراوح ما بين الـ 4 - 7 آلاف ريال، إضافةً إلى إمكانية تأجيرها، وذلك حسب العرض والطلب وتنافس المكاتب بالقطاع الخاص.

أكدت مصادر مطلعة في القنصلية العامة الإثيوبية في جدة، أن إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات سيكون منتصف شهر رمضان الجاري.

وكشفت المصادر عن أسباب تأخر الإرسال حتى الآن، والتي أبرزها: العمل على تدريب وتأهيل العاملات لمدة 30 يومًا، وتأخر تفعيل موقع "مساند" بإثيوبيا، إضافةً إلى الإجراءات النظامية التي تجريها وزارة العمل الإثيوبية التي تتمثل في التأكد من الملفات الأمنية والصحية للعاملة وتبصيمها.

وبيّنت المصادر وفقا لـ"المدينة"، أن العمالة الإثيوبية ستستحوذ على 50% من قطاع الاستقدام، لتميزها بانخفاض تكاليف الاستقدام، وتحملها ضغوط العمل.

وأوضح أصحاب مكاتب استقدام أن العاملات المنزليات الإثيوبيات جاهزات للعمل بالمملكة، لكن الإجراءات التي اتخذتها وزارة العمل الإثيوبية أخرت وصولهن، متوقعين وصول ما يقارب الـ9 آلاف عاملة كدفعة أولى بمنتصف شهر رمضان الجاري.

وكانت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وقّعت على اتفاقية مع نظيرتها الإثيوبية؛ لاستئناف استقدام العاملات المنزليات من إثيوبيا للمملكة، وفتح السوق أمام الشركات والمكاتب المعتمدة براتب 1000 ريال وبتكلفة تتراوح ما بين الـ 4 - 7 آلاف ريال، إضافةً إلى إمكانية تأجيرها، وذلك حسب العرض والطلب وتنافس المكاتب بالقطاع الخاص.

قد يهمك ايضا : 

إثيوبيا تؤكد أن تحطم طائرتها مماثل لسقوط الطائرة الإندونيسية

إثيوبيا تُقرر توقيف أسطول طائرات بوينغ طراز "737 ماكس"

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصادر تكشف أسباب تأخُّر إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات مصادر تكشف أسباب تأخُّر إرسال العاملات المنزليات الإثيوبيات



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة 2019

القاهرة-العرب اليوم

GMT 01:33 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 العرب اليوم - أفكار بسيطة لديكور مميز لمنزلك في استقبال خريف 2019

GMT 02:55 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 العرب اليوم - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 10:33 2019 الأربعاء ,21 آب / أغسطس

أهم أسباب انتشار "أنيميا الحديد" في البلاد

GMT 04:13 2018 الخميس ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل موديلات السجاد بالألوان الزاهية المناسبة للشتاء

GMT 15:37 2016 الخميس ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

برج القرد..ذكي واجتماعي ويملك حس النكتة

GMT 12:46 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

عادل البطي يكشّف عن ناديه المفضل في الدوري السعودي

GMT 02:11 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

مسحوق "الواي بروتين" يتسبب في ظهور حبّ الشباب

GMT 17:08 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

جدول متوسط الوزن والطول للأطفال بحسب العمر

GMT 16:25 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

وفاة خال أحمد عز تكشف صلة قرابته بأحمد فهمي

GMT 03:09 2017 الخميس ,08 حزيران / يونيو

هارلو في فستان أسود ودن تظهر قوامها الممشوق

GMT 01:25 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

صمود الحنة الموريتانية في وجه الموضه

GMT 03:21 2019 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

إلسا باتاكي تتباهى بجسدها وترتدي بكيني أحمر متوهج

GMT 07:59 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

صرخات "رندا" أنقذتها من الاغتصاب خلال نومها على يد والدها

GMT 09:24 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

عجائب الكون الُمهددة بالاختفاء من على سطح الأرض
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab