ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية يواصل أعماله
آخر تحديث GMT04:02:12
 العرب اليوم -

ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية يواصل أعماله

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية يواصل أعماله

الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة
المدينة المنورة ـ واس

تتواصل بالمدينة المنورة جلسات ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية بالمملكة، الذي دشن فعالياته صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة أمس, ويشارك فيه قيادات وأمناء المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية بمناطق المملكة, ومختصون وباحثون ومهتمون في العمل الخيري. وناقشت أولى جلسات الملتقى الذي يختتم أعماله اليوم بحثاً بعنوان “واقع المجالس التنسيقية في تطوير العمل الخيري” وهو دراسة مطبقة على الاتحادات الإقليمية والنوعية في جمهورية مصر العربية، قدمه رئيس قسم المجالات بكلية الخدمة الاجتماعية بجامعة حلوان الدكتور مدحت محمد أبو النصر, إلى جانب مناقشة بحث بعنوان “أولويات الأدوار المنتظرة من المجالس التنسيقية من وجهة نظر مستفيديها” طرحه الباحثان سعيد بن دخيل اليزيدي وخالد بن عبدالعزيز الشملان، وقدّما من خلاله نتائج دراسة مسحية تقيس أبعاد التكامل بين المجالس التنسيقية والجمعيات الخيرية في مناطق الرياض والمدينة المنورة وحائل وعسير وجازان والباحة والمنطقة الشرقية. واختتمت الجلسة الأولى بورقة بعنوان”عوامل نجاح المجالس التنسيقية في تحقيق أهدافها”، قدّمتها الباحثة عائشة إمام. فيما شهدت الجلسة الثانية مناقشة ورقة بعنوان “تطلعات تخطيطية مستقبلية لأدوار مجالس تنسيق الجمعيات الخيرية”, فضلاً عن بحث بعنوان “رؤية مستقبلية لأدوار المجالس التنسيقية للجمعيات الخيرية في المملكة بين التكلفة والعائد”، قدمه عميد المعهد العالي للخدمة الاجتماعية ببنها الدكتور رأفت عبدالرحمن محمد. وطرحت خلال الجلسة ورقة بعنوان “التطلعات المستقبلية لأدوار المجالس التنسيقية” للدكتورة مديحة مصطفى فتحي، سعت فيها إلى تحديد نماذج ومداخل الممارسة المهنية للمجالس التنسيقية لمساعدتها على تحقيق أهدافها، وتحديد أهم الاستراتيجيات والمهارات المهنية التي يمكن أن تستخدمها المجالس التنسيقية والمبادئ والأدوات التي تعتمد عليها في عملها، والأدوار التي يمكن أن يمارسها المتخصصون فيها. واختتمت الجلسة بورقة بعنوان “التطلعات المستقبلية لأدوار المجالس التنسيقية : رؤية استشرافية من منظور طريقة تنظيم المجتمع”، قدمتها الدكتورة سناء حجازي. وسيركز الملتقى في يومه الثاني على عدة محاور، تبحث واقع المجالس التنسيقية للجمعيات الخيرية بالمملكة العربية السعودية وأدوارها، وبناء قدرات المجالس التنسيقية، كما يستعرض المشاركون في الملتقى التجارب المحلية والعالمية للمجالس التنسيقية في العمل الخيري، إضافة إلى مناقشة الأنظمة واللوائح المتعلقة بالمجالس التنسيقية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية يواصل أعماله ملتقى المجالس التنسيقية بين الجمعيات الخيرية يواصل أعماله



اختارت فستانًا من قماش الكتان باللون البيج

ميغان ماركل في شكل جديد وناعم بعد غياب دام شهرين

لندن ـ العرب اليوم

GMT 01:59 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة
 العرب اليوم - اكتشف معالم الطبيعة في "تبوك" واحظي بعطلة رائعة

GMT 01:07 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
 العرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 10:13 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

"ناسا" تموّل أبحاثا للعثور على "حياة ذكية" في الفضاء

GMT 11:20 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

ناسا تحذر من 5 كويكبات أخرى تقترب من الأرض

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 13:54 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

عبارات حماسية فعالة تحفزك لأداء تمارين اللياقة

GMT 01:00 2015 الخميس ,08 تشرين الأول / أكتوبر

خيري يؤكد أن ربط عنق الرحم الحل الأمثل لتثبيت الحمل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab