علماء يشيدون بجهود خادم الحرمين في تعظيم شعائر الحج
آخر تحديث GMT06:55:48
 العرب اليوم -

علماء يشيدون بجهود خادم الحرمين في تعظيم شعائر الحج

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - علماء يشيدون بجهود خادم الحرمين في تعظيم شعائر الحج

خادم الحرمين الشريفين
الرياض – العرب اليوم


ثمن أكثر من 200 باحث وعالم على مستوى العالم ممن شاركوا في فعاليات ندوة الحج الكبرى التي عقدت في رحاب مكة المكرمة مستهل ذي الحجة الجاري الدور الكبير والرعاية الكريمة من لدن خادم الحرمينِ الشريفينِ الملكِ عبداللهِ بن عبدالعزيزِ وحكومته الرشيدة لحجاج بيت الله الحرام والمعتمرين وزوار مدينة رسوله الكريم داعين الله أن يجزيهم عن ذلك خير الجزاء وأن يديم لهم التوفيق والسداد لمواصلة المسيرة الإسلامية الحضارية الخيرة لهذه البلاد المباركة.

وأشادوا بما حظوا به من حسن استقبال وحفاوة ضيافة من وزارة الحج خلال إقامتها فعاليات الندوة تحت موضوع "تعظيم شعائر الحج" في ظل تواجد كوكبة من العلماء والخبراء والمفكرين وأصحاب الرأي والباحثين من كل أنحاء العالم الإسلامي ومن الجاليات الإسلامية في البلاد الأخرى، مبدين دورهم من خلال أبحاثهم الرصينة في بيان فقه تعظيم الشعائر في الحج ومعرفة ما يخالف ذلك ويناقضه ليعمَّ النفع بها بعد ذلك بين أهل العلم والباحثين وكذلك ليستفيد منها الحجاج وضيوف الرحمن وعامة المثقفين وطلاب المعرفة.

وأبرزوا الجهود التي تبذلها حكومة المملكة العربية السعودية في تعظيم الشعائر والتي تنبثق منها أهداف هذه الندوة المتمثلة في ترسيخ المحبة والتعظيم والإجلال عند المسلمين كافة لشعائر الحج ومشاعره والنأي بمشاعر الحج وشعائره عن أن تكون مسرحاً للفتن وميداناً للأغراض الشخصية والصراعات المذهبية والتوعية بأهمية احترام الأنظمة المتعلقة بالحج وإظهار أن الالتزام بها هو من تعظيم شعائر الحج ومشاعره مع التأكيد على إشاعة وتعميق مبدأ احترام الحقوق والحرمات والمقدسات وعدم الاستهتار بها والربط بين أداء شعائر الحج واحترام مشاعره وتعظيمها وبين السلوك الحضاري المنضبط المتوازن فهو تظاهرة إسلامية للتواصل بين شعوب العالم وينبثق من فريضة ربانية ونسك عظيم.

وأشادوا بالمنجزات العظيمة المتلاحقة والمستمرة التي قامت بها المملكة في الحرمين الشريفين وفي المشاعر المقدسة لرعاية الحجاج والمعتمرين والزوار بتيسير تنقلهم في أدائهم مناسكهم وتأمين سلامتهم وأمنهم وراحتهم في حلهم وترحالهم لافتين إلى أن هذه الجهود عظيمة ومباركة وتعبر عن اهتمام المسئولين وحدبهم وتعظيمهم لحرمات الله وشعائر الإسلام والمسلمين امتثالاً لقوله تعالي:(ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب).

وأكدوا أن شعائر الحج هي أعلامُ دينِ الله الظاهرة في المناسك ومعالمُه البارزة التي أمر سبحانه بها وندب إليها وشرع ذكره تعالى عندها تعظيماً لها وتعبيراً عن توحيده وطاعته وعبادته جلّ جلاله حيث ينبغي أن يكون تعظيم الشعائر بالتزام الإخلاص لله تعالى وتوحيده مع خضوع القلب وانكساره وبالإتباع دون الابتداع في كل مرحلةٍ من مراحل الحج وبإتقان أداء الشعائر وإقامتها على أكمل وجوهها ومعرفة أسرارها وحقوقها وما لها من تفضيل وإجلال.

وشددوا على أنّ تحقيق الأمن في الحج هو وجه أساسي من وجوه تعظيم المشاعر والشعائر ولا بد من تعاون الجميع على تحقيق هذا المقصد الشرعي الجوهري لافتين إلى أن الفساد والتخريب وتعكير أجواء الأمن والعبادة على الحجاج بأي عمل من الأعمال هو نوع من أنواع الإلحاد المندرج تحت قوله تعالى: (ومن يرد فيه بإلحاد بظلم نذقه من عذاب أليم) مشددين في الوقت نفسه بعدم استغلال هذا الموسم للدعايات الشخصية والحزبية والصراعات الطائفية والمذهبية والصدح بالهتافات السياسية لأن موسم الحج يرمي إلى تجسيد وحدة المسلمين وتضامنهم ونبذ ما يدعو إلى التفرقة بينهم.

ورأوا أن احترام الحجاج لأنظمة الحج والتزامهم بالهدوء والسكينة أثناء إقامتهم في أرض المشاعر هو من إجلال الله تعالى وباعث كبير على تقواه سبحانه وعلى تهذيب النفس وتعميق مبدأ تعظيمِ الشعائر الدينية مشيرين إلى أن تعظيم شعائر الحج تترك أثراً اجتماعياً مهماً يتمثل في تحقيق التواصل بين المسلمين على اختلاف لغاتهم وأوطانهم وتعميق التعارف والمودة بينهم بما يعود على الأمة بالقوة والمنعة والرفعة.

وأكدوا على ضرورة تكاتف الأيدي وتضافر جهود المؤسسات الحكومية والأهلية القائمة على الحج في مختلف الدول لترسيخ المحبة والتعظيم لشعائر الحج ومشاعره في نفوس المسلمين كافةً وتوعية ضيوف الرحمن توعيةً شاملةً تُسهم في أدائهم لنسكهم على الوجه الأكمل الذي تقتضيه المحبة والتعظيم.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يشيدون بجهود خادم الحرمين في تعظيم شعائر الحج علماء يشيدون بجهود خادم الحرمين في تعظيم شعائر الحج



اعتمدت تسريحة ذيل الحصان مع مكياج ناعم

كيت ميدلتون تتألَّق باللون الأزرق الراقي في أحدث إطلالاتها

لندن ـ العرب اليوم

GMT 00:22 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - مجموعة من أجمل أماكن السياحة في باريس للعائلات
 العرب اليوم - تعرف على أفضل الوجهات السياحية لقضاء "شهر العسل"

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 07:08 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

بث مباشر لظاهرة الكسوف الجزئي للشمس

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 03:16 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 08:43 2018 السبت ,05 أيار / مايو

ثلاثون بلاء كان يستعيذ منها النبي

GMT 08:08 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

خبراء يكشفون عن الفرق بين مشاعر الحب والشهوة

GMT 22:00 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

أغرب 6 قصص عن اغتصاب نساء لرجال بالقوة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab