إفتتاح الملتقى الـ 5 لرواد الموارد البشرية في البحرين
آخر تحديث GMT12:25:39
 العرب اليوم -

إفتتاح الملتقى الـ 5 لرواد الموارد البشرية في البحرين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - إفتتاح الملتقى الـ 5 لرواد الموارد البشرية في البحرين

المنامة - بنا

تحت رعاية سعادة وزير العمل السيد جميل بن محمد علي حميدان، رئيس المجلس الأعلى للتدريب المهني، عقد الثلاثاء المؤتمر الخامس لرواد الموارد البشرية تحت عنوان "الاستثمار في المورد البشري تنمية مستدامة"، والذي نظمه مركز البديل للتدريب والتطوير، وذلك بفندق موفينبيك، والذي استهل أعماله بتكريم عدد من رواد العمل في مجال تنمية الموارد البشرية، وفي مقدمتهم سعادة وزير العمل السيد جميل بن محمد علي حميدان، وسعادة وزير الدولة لشئون الكهرباء والماء الدكتور عبد الحسين بن علي ميرزا، ومستشار جلالة الملك للشئون الدبلوماسية الدكتور محمد بن عبد الغفار عبد الله رئيس مجلس أمناء مركز البحرين للدراسات الإستراتيجية والدولية والطاقة. وفي كلمة له خلال افتتاح الملتقى أكد حميدان أن الإنسان هو المحرك الأول لعملية الإنتاج والتنمية، وان المورد البشري الوطني هو الأساس للتنمية الشاملة المستدامة، موضحاً ان الحكومة الموقرة تنفذ برامج ومشاريع تدريب قادرة على تلبية الاحتياجات الفعلية لسوق العمل ورفده بالكفاءات والكوادر المؤهلة لإدارة عجلة الإنتاج في مختلف القطاعات الاقتصادية والتجارية والصناعية، وبما يدفع عجلة التنمية الشاملة إلى الأمام. وأشار إلى ان ترجمة الأفكار الخاصة بتنمية الموارد البشرية إلى واقع ملموس يشكل أهم التحديات التي تواجه أصحاب القرار والمسئولين عن تنمية الموارد البشرية، موضحاً ان تجسيد النظريات والأفكار على أرض الواقع يحتاج إلى تصورات عملية بناءة وجهود مضنية وتكاتف من كافة الأطراف المعنية تمكن من استمرارية عملية التنمية البشرية لتحقيق أهدافها المطلوبة في التنمية الشاملة. ولفت وزير العمل إلى أن مملكة البحرين وفي ظل القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، عاهل البلاد المفدى، حفظه الله ورعاه، وصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء الموقر، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد الأمين، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الموقر، وفرت البيئة والمناخ المناسب لتنمية المواطن البحريني في شتى المجالات، مؤكداً ان وجود العنصر المواطن ذي الكفاءة الوظيفية في مختلف قطاعات الإنتاج إحدى ثمار الاهتمام الحكومي بتنمية الموارد البشرية، وخاصة منذ إطلاق المشروع الإصلاحي الشامل لجلالة الملك المفدى. وتطرق حميدان إلى جهود وزارة العمل في تنمية وتأهيل الموارد البشرية البحرينية، حيث أكد ان الوزارة حققت قفزات نوعية لمواجهة التحديات التي يفرضها واقع سوق العمل من خلال حزمة من مشاريع تنمية وتدريب القوى العاملة الوطنية، وفي مقدمة تلك المشاريع مشروع المرصد الوطني للقوى العاملة، والذي يهدف إلى توفير المعلومات المتعلقة بالتوجهات المهنية المستقبلية ويساعد على ربط المعلومات والبرامج لكي تنتج رؤية واضحة للاحتياجات من المهن والتخصصات وتردم الفجوة القائمة بين مخرجات التعليم والتدريب والاحتياجات الفعلية لسوق العمل. وأشار إلى التعاون المشترك بين وزارة العمل ومجلس التنمية الاقتصادية في إطلاق مشروع المعايير المهنية الوطنية، والذي يصف الكفايات والمهارات والمعارف الواجب توافرها لدى شاغل الوظيفية لإنجاز مهام عمله بإتقان ويحدد المعايير والمتطلبات التي يجب اجتيازها لممارسة كل مهنة، وهذا يتيح للموظف المعرفة الكاملة لمكامن التطوير والاحتراف، متطلعاً إلى أن مثل هذه المشاريع من شأنها أن تساهم في مواجهة جملة من التحديات في سوق العمل. وفي ختام كلمته ثمن سعادة وزير العمل جهود القائمين على الملتقى، مؤكداً أن مثل هذه المنتديات هي بمثابة مختبر أفكار ومصدر معلومات مهمة لصانعي القرار والمتخصصين في التنمية البشرية لبلورة أفكار من شأنها أن تخدم مسيرة التنمية المستدامة. من جانبه ألقى رئيس الملتقى السيد عيسى جاسم سيار، كلمة أكد فيها أهمية العلاقة بين مخرجات التنمية البشرية والتنمية المستدامة، مشيراً إلى أن مملكة البحرين سعت لمواكبة تطلعات التنمية المستدامة والتطورات المتسارعة، حيث بدأ ذلك بمشروع الإصلاح السياسي الذي دشنه العاهل المفدى، حفظه الله ورعاه، بداية العقد الماضي ثم استكمل بمشروع الحزم الثلاثة للإصلاح، والذي تبناه سمو ولى العهد الأمين، (الإصلاح الاقتصادي، إصلاح سوق العمل، إصلاح التعليم والتدريب)، وذلك مقترناً برؤية مملكة البحرين الاقتصادية2030. وأضاف أن أي تنمية للمورد البشري لا يتم التعامل معها في بعدها الاستراتيجي دون ربطها بالجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية في المجتمع لن يكتب لها النجاح وسوف تكون مخرجاتها متواضعة، وان أي تنمية مستدامة لا يسبقها إعداد وتأهيل للمورد البشري ضمن خطط وبرامج مدروسة سوف لن يحالفها النجاح، مشيراً إلى أن نجاح أي جهود لتنمية المورد البشري في سبيل تحقيق التنمية المستدامة تعتمد على عدد من المرتكزات الأساسية، منها التعامل مع التعليم والتدريب كهدف استراتيجي والربط بين النظام التعليمي واحتياجات سوق العمل. وقد عقد خلال الملتقى حوار الطاولة المستديرة، والذي ناقش عددا من المحاور تضمنت تسليط الضوء على التحديات التي تواجه أصحاب القرار في تنمية الموارد البشرية، ودور المؤسسات الحكومية والأهلية في تنميتها من أجل إحداث التنمية المستدامة، إلى جانب محور حول تقييم المشروع الوطني لإصلاح التعليم والتدريب في مملكة البحرين الذي يتم تطبيقه منذ عام 2007، إضافة إلى الوسائل والآليات الفعالة لتنمية الموارد البشرية في مختلف مؤسسات القطاع العام والخاص، وذلك بمشاركة عدد من الخبراء والمتخصصين في مجالات تنمية الموارد البشرية.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إفتتاح الملتقى الـ 5 لرواد الموارد البشرية في البحرين إفتتاح الملتقى الـ 5 لرواد الموارد البشرية في البحرين



حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - العرب اليوم

GMT 05:31 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي
 العرب اليوم - مرسى مينا في أبوظبي وجهة بحرية للترفيه العائلي

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

تعرف علي أول تعليق من إسرائيل على وفاة مبارك

GMT 18:05 2017 الأحد ,02 إبريل / نيسان

رفع أسعار خدمة الإنترنت "تراسل ADSL" في سورية

GMT 00:17 2014 الأحد ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سبّ الزوج لزوجته يولّد الكراهيّة ويحطم نفسية المرأة

GMT 00:20 2017 الأربعاء ,31 أيار / مايو

8 أشياء غريبة يُمكن حدوثها بعد ذروة الجماع

GMT 09:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 21:54 2015 الأحد ,30 آب / أغسطس

نصائح للتخلص من صوت الكعب العالي

GMT 09:24 2015 الثلاثاء ,29 أيلول / سبتمبر

فوائد الزبادي لتقليل ضغط الدم المرتفع

GMT 16:03 2020 السبت ,22 شباط / فبراير

الصين تفجر مفاجأة بشأن فترة حضانة كورونا

GMT 20:00 2018 الخميس ,20 كانون الأول / ديسمبر

بريانكا شوبرا ونيك جوناس يحتفلان بزفافهما للمرة الثالثة

GMT 03:20 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

حقائق اسطورية لا تعرفها عن حوريات البحر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab