شؤون البلديات توجه المدراء إلى تكثيف الحملات على المخالفين
آخر تحديث GMT04:51:38
 العرب اليوم -

شؤون البلديات توجه المدراء إلى تكثيف الحملات على المخالفين

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شؤون البلديات توجه المدراء إلى تكثيف الحملات على المخالفين

وزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني
المنامة - بنا

قال وكيل شؤون البلديات بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني في مملكة البحرين الدكتور نبيل أبو الفتح أن 80% من المخالفات التي تم رصدها خلال الأربع سنوات الماضية هي عبارة عن إضافات من غير ترخيص تتراوح المساحات فيها أقل من 100 متر مربع. 

ووجه أبو الفتح المدراء العامين في البلديات الأربع أثناء مناقشته تقديم مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية المهندس عاصم عبداللطيف عرضا عن آلية العمل في أعمال الرقابة والتفتيش ورصد المخالفات الى ضرورة تكثيف الحملات الميدانية للحد من ظاهرة المخالفات، كما ناقش معهم تطوير أعمال الرقابة والتفتيش في البلديات الأربع.

وأكد أبو الفتح على توجيهات سعادة وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف بتكثيف الحملات للحد من المخالفات وتشديد الإجراءات للحد من هذه الظاهرة. 
ودعا أبو الفتح المكاتب الهندسية ومقاولي البناء الى ضرورة الالتزام بالأنظمة والقوانين المتعلقة بتراخيص البناء وعدم مخالفة الرخص الصادرة وفقا لأحكام قانون البناء، مشيرا في الوقت ذاته الى ضرورة توعية المواطنين بأهمية الحفاظ على النظام العام وعدم مخالفة اشتراطات البناء حفاظا على الصالح العام.

وأوضح أبو الفتح الى أن هناك نوع آخر من المخالفات وهي البناء المخالف للترخيص الصادر من البلدية المختصة حيث يتم البناء بشكل مخالف للرخصة الصادرة والرسومات المعتمدة، مشيرا الى أن قلة الوعي لدى المخالفين بضرورة الالتزام الكلي بالرسومات الهندسية يعد سببا رئيسيا في مثل هذه المخالفات. 

وتابع " كما أن ضعف الإشراف الهندسي قد يكون سببا آخرا في مثل هذه المخالفات أو الحاجة الى التغيير الهندسي في الرسومات المعتمدة أثناء أعمال البناء دون عمل تعديل على الرخصة الصادرة أو قيام المقاول بالمخالفة دون الرجوع الى المكتب الهندسي، مؤكدا أن كل هذه الأسباب لا يمنع كونها مخالفة تستوجب اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين.

وقال أبو الفتح " يوجد لدينا قرابة 449 مجمع تقوم البلديات بالكشف عليهم ومتابعاتهم في أعمال الرقابة والتفتيش موزعة على البلديات الأربع ما بين منشآت سكنية وتجارية".

وأضاف " كل بناء أو عمل بموجب قانون تنظيم المباني يجري دون ترخيص أو خلافا لأحكام الترخيص المعطى تعتبر مخالفة تتخذ البلديات الإجراءات القانونية حيالها".

وأوضح أبو الفتح آلية العمل التي تقوم بها البلديات في رصد المخالفات والإجراءات المتخذة بحقها قائلا " يقوم قسم الرقابة والتفتيش في البلديات الأربع بالكشف الميداني وتسليم المخالف إخطار، كما يقوم في الوقت ذاته بإعداد تقرير فني من قبل المفتش يتم مراجعته من قبل المهندس المختص ".

وتابع " وفي حال قام المخالف بالتجاوب مع إخطار البلدية يتم تحديد موعد لإعادة الكشف للتأكد من تصحيح الوضع، أما في حال عدم التجاوب فيتم إحالة المخالفة للشؤون القانونية لإخطار المخالف وإصدار قرار إداري بإزالة المخالفة أو إحالة المخالفة للنيابة العامة في حال تعذر الإزالة بالطرق الإدارية لاستصدار حكم قضائي بالإزالة ومن ثم إزالة المخالفة ودفع الغرامات المطالب بها ".

من جهة أخرى وجه أبو الفتح المدراء العامين الى تكثيف الجهود التوعوية والبرامج العملية لعملية فرز المخلفات وتوزيع حاويات الفرز لتقليل حجم النفايات من المصدر، مشيرا الى أن الوزارة ممثلة في مركز إدارة النفايات "استدامة" دشنت مؤخراً مشروع دراسة عملية لفرز النفايات في منطقة إسكان النبيه صالح، وذلك بالتعاون مع الشركة الاستشارية المعينة لإعداد الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات بمملكة البحرين، وشركة مدينة الخليج للتنظيف.

وقال أبو الفتح إن المشروع يعتبر فريد من نوعه ويستهدف شريحة محددة من المنازل من أجل التوصل إلى نتائج دقيقة تساهم في إعداد الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات، فيما يتعلق بإمكانية فرز وتدوير القمامة المنزلية، ودراسة إمكانية تعميم التجربة على مختلف مناطق البحرين مستقبلاً. موضحاً أن المشروع يشمل 255 منزلاً في مرحلته الأولى.

وشدد أبو الفتح على ضرورة الاستفادة من برامج الشراكة المجتمعية في هذا الإطار والتعاون مع كافة المؤسسات المجتمعية لنشر ثقافة التدوير من المصدر وتقليل النفايات والعمل على خلق ثقافة وممارسات بيئية صحيحة. 

واكد أن "العالم يتوجه بشكل ملحوظ نحو تطبيق فرز وإعادة تدوير القمامة بمختلف أصنافها الورقية والبلاستيكية والزجاج والمعادن، ومملكة البحرين تدرس تطبيق ذلك عملياً مستقبلاً، ولذلك تجري حالياً دراسات عملية وميدانية في هذا الشأن، وتضمينها ضمن الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات قيد التنفيذ حالياً".

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شؤون البلديات توجه المدراء إلى تكثيف الحملات على المخالفين شؤون البلديات توجه المدراء إلى تكثيف الحملات على المخالفين



بدت ساحرة بفستان مع الكاب بألوان باستيل ناعمة

إيفانكا ترامب تخطف الأنظار بإطلالاتها الساحرة في الإمارات

دبي ـ العرب اليوم

GMT 05:49 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 العرب اليوم - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 02:02 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 العرب اليوم - تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 00:49 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة خاصة لتجنب آثار شرب الكحول في الكريسماس

GMT 07:43 2013 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

وجود الدم في البراز إنذار بسرطان القولون

GMT 18:10 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

الفيلم السينمائي "30 مليون" يجمع نجوم الكوميديا في المغرب

GMT 00:24 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

عطر النعومة والصخب سكاندل من جان بول غوتييه

GMT 00:41 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

سرحان يؤكّد أنّ اضطرابات التوحّد تُكتشف عند 3 أعوام

GMT 03:45 2018 السبت ,06 كانون الثاني / يناير

5 حركات دلع مثيرة للزوج لن يستطيع على الأغلب مقاومتها

GMT 10:06 2014 الجمعة ,06 حزيران / يونيو

فتحات الكلوستومي إجراء قديم قل استخدامه
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab