الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية
آخر تحديث GMT18:13:47
 العرب اليوم -

الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية

محمد الناصر رئيس مجلس نواب الشعب
تونس – العرب اليوم

أكد رئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر، أن الانتماء للأحزاب والوفاء لبرامجها يجب أن لا ينسي النواب أنهم يمثلون الشعب التونسي في وحدته، ومصيره وطموحه إلى الأفضل، قائلا ” إن تجسيد هذا الواقع يتطلب من البرلمانيين الوفاء لبرامجهم وانتماءاتهم وأحزابهم، وتجاوز ذلك، في الآن ذاته، من أجل بناء مستقبل مشترك لكل التونسيين”. 

وأضاف اليوم الأربعاء في افتتاح اليوم البرلماني حول ” مجلس نواب الشعب: تقييم ذاتي للأداء وآفاقه”، أنه “وبقدر ما يجب أن يحترم النواب برامج أحزابهم فإنه يجب عليهم أن يعملوا على تجسيم الوحدة الوطنية وطموح الشعب التونسي إلى الأفضل من خلال العمل سواء عبر المبادرات التشريعية أو بطرق أخرى متعددة”.

كما أبرز “أن نواب المجلس قدّموا ترشّحاتهم في قوائم حزبية، ووقع انتخابهم على أساسها، وأن الانتماء إلى أحزاب يجعلهم في تنافس متواصل لكسب مواقع النفوذ ومواطن القوة وفرض الوجود، مشددا على ضرورة أن يتم قبول هذا التنافس كواقع سياسي ومجتمعي”.

وفي تقييمه لأداء البرلمان على مستوى وظيفته التشريعية، ذكر محمد الناصر بأن المجلس يجب أن يواصل المصادقة على مشاريع القوانين الواردة من الحكومة بعد النقاش والحوار ، وأن يعطي نفس الإمكانية للمبادرات الصادرة عن النواب.

وأشار في هذا الصدد إلى وجود ما يناهز 30 مبادرة تشريعية قدّمها النواب إلى حد الآن، وهي معروضة على اللجان ولم يقع بعد النظر فيها بحكم أن مشاريع القوانين المقدّمة من الحكومة تحظى بالأولوية مقارنة بمقترحات النواب.

وأضاف أنه يمكن إعطاء مقترحات القوانين المقدّمة من قبل النواب حقّها وحظها للتأكيد على أن المجلس قادر على المبادرة وله نظرة لتحسين الواقع التونسي من خلال مقترحات قوانين، على غرار مقترح القانون المتعلق بالتمييز العنصري الذي يحظى بأولوية لدى الرأي العام ويجب المصادقة عليه في أقرب وقت.

أما في ما يخص النظر في مشاريع القوانين الواردة من الحكومة، فقد أبرز الناصر ضرورة النظر في السبل الكفيلة بتسريع إجراءات المصادقة على مشاريع القوانين، ليكون نسق العمل متماشيا مع رغبة الحكومة في التغيير ومع رغبة أعضاء المجلس أنفسهم في المبادرات التشريعية.

وفي ما يتعلق بالوظيفة الرقابية فقد لاحظ رئيس المجلس، أنها لم تبرز ولم تأخذ حظّها، موصيا بالبحث في كيفية تجسيمها، لا فقط عبر طرق عمل جديدة وآليات وإجراءات مضبوطة، بل في ميادين معيّنة، على غرار تجسيد المسؤوليته الرقابية في تقييم تأثير القوانين ومدى قدرتها على تغيير الواقع في تونس، إضافة إلى دوره في مراقبة عمل الحكومة ومراقبة تنفيذ ميزانية الدولة.
يذكر أن مجلس نواب الشعب نظم اليوم الأربعاء يوما برلمانيا حول “مجلس نواب الشعب: تقييم ذاتي للأداء وآفاقه” بمقر الاكاديمية البرلمانية بالمبنى الفرعي لمجلس نواب الشعب.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية الناصر يؤكد أن على النواب أن ينسوا انتماءاتهم الحزبية



ارتدت بلوزة باللون الكريمي وتنورة مخملية أنيقة

إطلالة رائعة للملكة ليتيزيا في حفل الاستقبال الدبلوماسي

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية

GMT 05:05 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي
 العرب اليوم - فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي

GMT 10:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة
 العرب اليوم - زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة

GMT 05:40 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان
 العرب اليوم - بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 العرب اليوم - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان ينشر صورة جديدة له معه مع منى فاروق

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 10:04 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تحكيم الديربي السعودي

GMT 21:00 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

إصدار جديد للروائية أحلام مستغانمي في "الشارقة الدولي للكتاب"

GMT 22:19 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

مقتل 4 عناصر من تنظيم "داعش" في صلاح الدين

GMT 21:21 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

تحذيرات من تسمم مياه الشرب في مدينة السليمانية

GMT 20:15 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

فيصل بن خالد بن سلطان ينوه بتنظيم مركز الإنجاز

GMT 22:09 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

روسيا تحدد الخطوات اللازمة لإعادة أطفالها من سورية والعراق
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab