حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر
آخر تحديث GMT03:00:12
 العرب اليوم -

حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر

حركة النهضة
تونس – العرب اليوم

قال عضو المكتب التنفيذي لحركة النهضة عبد اللطيف المكي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الأحد 06 مارس 2016، أن المؤتمر العام العاشر لحركة النهضة سينعقد خلال الشهر المقبل أفريل. 

ويحسم المكي بهذا التصريح الذي أدلى به على هامش إشرافه بالضاحية الجنوبية للعاصمة على افتتاح المؤتمر الإقليمي للإطارات بجهة تونس الكبرى التخمينات حول موعد المؤتمر العام لحركة النهضة والذي سيمثل، وفق متابعين، محطة هامة في تاريخ الحركة تبعا لمشاريع اللوائح المعروضة فيه للنقاش والتي ستطرح مراجعات مهمة سياسيا وهيكليا وتنظيميا.
ولم يبق إلا تحديد أيام المؤتمر ومكانه من قبل لجنة الإعداد المادي للمؤتمر بعد أن يتم استكمال كل الإجراءات اللوجستية والمادية والتي من المرجح أن تكون وفق مصادر من الحركة مع نهاية شهر أفريل.

ويعتبر مؤتمر الإطارات من الناحية التنظيمية في مستوى المؤتمرات الجهوية اعتبارا لأهمية هذا الهيكل وفق نفس المصدر والذي كشف عن وجود نية من خلال اللائحة الهيكلية المعروضة للنقاش على المؤتمر العام في إدراج هذا الهيكل ضمن أطر صناعة القرار في حركة النهضة اعتبارا لمحددين هامين هما الكفاءة التقنية المطلوبة والرؤية السياسية داخل حزب أصبح معنيا بإدارة الشأن العام.

وفى إجابته عن سؤال حول وجود خلافات قد تعصف بوحدة الحركة، قال المكي أن الحركة لا تحسم خلافاتها بالصراع والمقاطعة بل تحسمها في إطار روح الاختلاف البناء وجعل الافكار أدوات للإثراء لا للفرقة.
بالمقابل لم يخف المتحدث وجود خلافات كبيرة حول اللائحة الهيكلية والرؤية القيادية، لكنه اعتبرها لا تمثل حالة انقسام، مشيرا إلى أن معالجة هذا الاختلاف سيكون من خلال إيجاد وفاق مضموني بين مختلف الأفكار في هذا المجال سترفع إلى المؤتمر لتزكيتها، او الذهاب بوفاق سيكون الفيصل فيه اعتماد آلية الحسم من قبل أعلى سلطة وهي سلطة المؤتمر العام.

وعن أبرز النقاشات التي تم تداولها خلال المؤتمرات المحلية والجهوية، قال عبد اللطيف المكي أنها نقاشات كبيرة محورها كيفية جعل الشراكة والديمقراطية داخل الحركة أقوى وأثبت وأكثر استيعابا لمختلف الآراء، مشيرا إلى أن من أهم المقترحات المطروحة بقاء النظام التنفيذي داخل الحركة معتمدا على نظام الرئاسة أو الذهاب في اتجاه انتخاب مكتب تنفيذي أو سياسي يكون هو المرجع في تحديد السياسات العامة للحركة.

ومن المقترحات في هذا المستوى يضيف المكي: "الذهاب في اتجاه التوسيع من آلية الشورى لتكون هيكلتها بغرفتين تتولى إحداهما النظر في الخطط السنوية والميزانية وتناقش القرارات الهامة عبر تشريك المكاتب الجهوية والمحلية في تسطير السياسات إلى جانب مجلس الشورى في شكله الحالي".
ويناقش مكتب الإطارات في اجتماعه اليوم وفق رئيس المؤتمر محمد بن نجمة كل اللوائح المعروضة على المستويين المحلي والجهوي بعد الانتهاء من 279 مؤتمرا محليا واستكمال المؤتمرات الجهوية التي يتجاوز عددها الأربعين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر حركة النهضة تحدد موعد مؤتمرها العاشر



ارتدت بلوزة باللون الكريمي وتنورة مخملية أنيقة

إطلالة رائعة للملكة ليتيزيا في حفل الاستقبال الدبلوماسي

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 00:30 2019 الخميس ,24 كانون الثاني / يناير

دينا رضا توضّح أهمية استخدام الليزر في تجديد خلايا البشرة
 العرب اليوم - دينا رضا توضّح أهمية استخدام الليزر في تجديد خلايا البشرة

GMT 05:05 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي
 العرب اليوم - فنادق شاطئية يمكنك الاستمتاع لها في دبي

GMT 10:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة
 العرب اليوم - زوجان يصمّمان منزلًا صديقًا للبيئة مع ميزانية متواضعة

GMT 05:40 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان
 العرب اليوم - بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة
 العرب اليوم - خطأ لمذيع مصري على الهواء يتسبب في ردود فعل غاضبة

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية
 العرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستعرض جسدها الممشوق في ملابس رياضية

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا
 العرب اليوم - صحافي يكشف تفاصيل رحلته في شلالات فيكتوريا

GMT 02:18 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط
 العرب اليوم - عبد الله الحسيني يكشف أحدث صيحات ديكورات الحوائط

GMT 14:55 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الظهور الأول لزوجة ولي العهد السعودي منذ توليه مهام منصبه

GMT 12:58 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

محمد رمضان ينشر صورة جديدة له معه مع منى فاروق

GMT 18:34 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

محافظ "صلاح الدين" ينجو من محاولة اغتيال

GMT 20:36 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

مبادرة جميلة من شباب بني يزقن في مدينة غرداية

GMT 04:52 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أرقام صادمة تكشف طرق موغابي في تدمير اقتصاد زيمبابوي

GMT 02:51 2014 الأربعاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

التحقيق مع مدير مدرسة "الطالب المقتول" جنوب جدة

GMT 20:47 2018 السبت ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

انقطاع الطريق بين البلاكات وكاب سيراط في سجنان

GMT 15:29 2014 الخميس ,04 كانون الأول / ديسمبر

تطوير كاميرا تستطيع التقاط 100 مليار صورة في الثانية

GMT 19:53 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح ينشر صورة له مع خالد النبوي على "إنستغرام"
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab