الإمارات الـ 9 عالميًا في استيراد الساعات السويسرية
آخر تحديث GMT04:07:00
 العرب اليوم -
وزارة الصحة البحرينية تعلن عن تسجيل ثاني إصابة جديدة بفيروس كورونا بعد تشخيص حالة مواطنة بحرينية قادمة من إيران الولايات المتحدة تبحث مع كوريا الجنوبية تخفيض مستوى التدريبات المشتركة بسبب المخاوف من فيروس كورونا ارتفاع عدد الاصابات التي وصلت الى مجمع الشفاء الطبي الى 8 اصابات مختلفة جراء التصعيد الاسرائيلي شرق غزة عدد من الإصابات الطفيفة وصلت إلى مستشفى الشفاء الطبي جرّاء سقوط شظايا القبة الحديدية على منازل المواطنين شرق مدينة غزة المراسل العسكري ألموغ بوكير يؤكد"دعوات بغلاف غزة، لتنظيم تظاهرة حاشدة، الثلاثاء للمطالبة بالحسم العسكري في قطاع غزة" نقل عدد من الاصابات بعد سقوط احدي شظايا القبة علي منازل المواطنيين شرق الشجاعية صفارات الإنذار تدوي في ناحال عوز جيش الاحتلال يعزز بطاريات القبة الحديدية في الجنوب بمزيد من صواريخ الاعتراض سرايا القدس تعرض فيديو مصور لرشقات صاروخية تجاه مدن ومغتصبات العدو الكويت تعلن ارتفاع عدد حالات "كورونا" وتوقف النشاط الرياضي
أخر الأخبار

الإمارات الـ 9 عالميًا في استيراد الساعات السويسرية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الإمارات الـ 9 عالميًا في استيراد الساعات السويسرية

أبوظبي ـ وكالات

احتلت الإمارات المركز التاسع عالميا في قائمة أكثر الدول استيراداً للساعات السويسرية خلال الأشهر العشرة الأولى من العام 2012 بإجمالي 2 مليار و501 مليون درهم وبزيادة 23.3% عن الفترة المقابلة من العام 2011. وتفوقت الإمارات بذلك على كل من بريطانيا وكويا الجنوبية وتايوان واسبانيا والسعودية التي حلت تاليا في الترتيب العالمي لاستيراد الساعات السويسرية وذلك وفقا لبيانات اتحاد صناعة الساعات السويسرية. واوضح أنطونيو كالس الرئيس التنفيذي في مونتريه كوروم أحد مصنعي الساعات السويسرية الفاخرة الإمارات في تصريحات مع "البيان" ان الامارات عامة ودبي خاصة أصبحتا نافذة مهمة للساعات السويسرية وتنافس العديد من عواصم العالمية، وهناك العديد من الأسماء والعلامات التجارية الخاصة بالساعات والموضة العالمية التي تعرض آلاف المنتجات من الهدايا الثمينة . حيث توجد منافسة محمومة من قبل الشركات العالمية على عرض منتجاتها في المنطقة، وذلك استفادة من القوة الشرائية التي تستحوذ الدولة على جزء كبير منها سواء محلياً أو خليجياً، عبر تدفق ملايين السياح الخليجيين ومن مختلف الجنسيات سنوياً إلى الإمارات وخاصة دبي. وشدد على أن تجزئة السلع الفاخرة في الخليج تتحدى الأزمات العالمية وتشهد نموا ملحوظا. وأضاف أن الشركة تقوم من خلال التعامل مع الموزعين في الدولة بالتعرف على نبض السوق الإماراتي. وقد لاحظنا أن سياحة التسوق تشهد نشاطاً ملحوظاً خلال الفترة الحالية، إذ لوحظ منذ بداية الاحتفالات بفترات الاعياد تزايد أعداد زوار المراكز التجارية من الجنسيات كافة، سواء من داخل الدولة أو من خارجها، ما يصب في مصلحة قطاع التجزئة الذي شهد طفرة خلال الفترة الماضية، وعلى مستوى دار الساعات كوروم، شهدنا نمواً في فترة الأعياد والإجازات. توقعات وحول توقعاته للسنوات المقبلة قال: لدينا ثقة كبيرة في السوق الخليجي ففي الإمارات على سبيل المثال وتحديداً إمارة دبي، تتعدد الفرص منذ أن أطلق صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مشروع إنشاء مدينة جديدة في دبي، تحمل اسم "مدينة محمد بن راشد". والتي ستشمل أكبر مركز ترفيهي عائلي في الشرق الأوسط وإفريقيا وشبه القارة الهندية، بالتعاون مع استوديوهات يونيفرسال، ومئات المنشآت الفندقية التي تلبي احتياجات الزوار من المنطقة. بالإضافة إلى أكبر مركز تجاري في العالم. وهو ما يعزز من ثقتنا في أسواق المنطقة ويجعلنا نسعى على الدوام لدعم تواجدنا في المنطقة. 80 دولة وقال أنطونيو كالس أن كوروم تعمل في 80 دولة منها الهند والصين حيث إنه من الضرورة بمكان الآن أن تعمل العلامات الفاخرة المتخصصة على زيادة انتشارها في دول "بركس" (البرازيل وروسيا والهند والصين) وأن يكون لديها استراتيجية شاملة وإلا ستتأثر أعمالها.. أما فيما يتعلق بفرص النمو الأفضل فإنها تتركز في الشرق الأدنى، ونباشر عملنا هناك منذ 2005 إلا أن الاقتصاد يحقق معدلات نمو سريعة للغاية حاليا. وأوضح أن أفضل فرص الشركة تتمثل في تعزيز مكانتنا في الأسواق الحالية وخلق هوية أقوى للعلامة. استثمارات قال أنطونيو كالس الرئيس التنفيذي في مونتريه كوروم إننا سنشرع في استثمارات كبيرة في التوزيع والتصنيع وهو ما يعني مزيدا من الدمج لأعمالنا ومزيدا من الاستقلالية. ولم يحبطني قرار "سواتش غروب" منذ بضعة سنوات بالتوقف عن التوريد لمصنعي الساعات الآخرين حيث إنني أتصور أن إنتاج ماكينات الساعات الخاصة تزيد من قوة مصداقية العلامة الفاخرة في تصنيع الساعات. وأضاف: نصنع ماكينات الساعات بالفعل في تشكيلة "بردجز". والآن نبدأ تصنيعها لتشكيلة "أدميرالز كاب". وفي "لا شو دي فوندس" وبالشراكة مع علامات فاخرة أخرى نستثمر في إنتاج المكونات والحركات. ونتوقع إصدار أول ماكينات لساعات "أدميرالز كاب" في غضون عامين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الإمارات الـ 9 عالميًا في استيراد الساعات السويسرية الإمارات الـ 9 عالميًا في استيراد الساعات السويسرية



دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كولبو تخطف الأنظار بتصاميم مميَّزة في "ميلانو"

ميلانو - العرب اليوم
 العرب اليوم - نصائح لاختيار ورق جدران ديكورات المنازل تعرف عليها

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 22:07 2016 الإثنين ,05 أيلول / سبتمبر

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 08:11 2020 الأربعاء ,15 كانون الثاني / يناير

عودة إنستجرام للعمل بشكل طبيعى لكل مستخدميه حول العالم

GMT 16:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

كيفية تعامل الزوجة مع الزوج الخاين الكذاب المخادع

GMT 03:13 2019 الإثنين ,23 كانون الأول / ديسمبر

مجموعة ديكورات غرف نوم بالزهري الباستيل مودرن ومميز

GMT 23:57 2019 الإثنين ,13 أيار / مايو

أشكال سيراميك حمامات 2019 باللون الأسود

GMT 19:49 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

شركة جوجل تطلق نقاط توزيع إنترنت مجانية فى نيجيريا

GMT 07:11 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

توقّعات باحتواء "آيفون 11" على كابل شحن "USB-C"

GMT 20:32 2018 السبت ,16 حزيران / يونيو

روس كوسموس توسع تعاونها مع الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab