مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها
آخر تحديث GMT09:07:45
 العرب اليوم -

حازت على علامة "6/10" وفق تقييم صحيفة "التلغراف"

مراجعة لسيارة "مازيراتي كواتروبورتي" ومقارنتها بمنافساتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مراجعة لسيارة "مازيراتي كواتروبورتي" ومقارنتها بمنافساتها

مازيراتي كواتروبورتي
لندن - ماريا طبراني

أجرت صحيفة "التلغراف" البريطانية تقييمًا على سيارة "مازيراتي كواتروبورتي" الفاخرة الغريبة المنافسة لـ"مرسيديس إكس" وسلسلة "بي إم دبيلو" الفئة السابعة و"جاغوار إكس جي".

 واعتمدت الصحيفة على المميزات والمواصفات والعيوب التي تحلت بها السيارة الفاخرة، جاء تقيمها على النحو الآتي:

- المساحة.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أخذت السيارة علامة "8/10" على المساحة فهي فسيحة جدًا، تكفي لأربعة أشخاص بالغين في داخلها، ويمكن طي المقاعد الخلفية لاستيعاب الأحمال الطويلة، مع وجودة مساحة للتخزين كافية حول السائق، ويبدو أن المقاعد الخلفية لم تأخذ البشر بعين الاعتبار عند تصميمها، ولكن هذا انتقاد أساسي لمعظم السيارات ذات الصالون الفاخر الأخرى.

- الراحة.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

منحت السيارة علامة "6/10" من أجل الراحة، فالسيارة أكثر استقرارًا من "مازيراتي جيبلي"، ولكن تتميز عنها منافساتها الثلاث بتعامل أفضل مع المطبات، ويستطيع سائق "مازيراتي" سماع ضوضاء محرك الديزل على الطريق السريع، لكن محرك البنزين "V6و V8" للسيارة أكثر سلاسة وحنان، ومقاعد السيارة الأمامية مريحة وتناسب جميع الأحجام.

- تخطيط لوحة القيادة.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أعطيت لوحة قيادة السيارة "5/10"، فالسيارة تحتوي على شاشة لمس كبيرة للتحكم بوظائف ساتناف والصوت والهاتف، وتبدو قوائمها واضحة وسهلة الاستخدام، لكن الرسومات البيانية تبدو قديمة الطراز نوعًا ما، وكما كل سيارات "مازيراتي"، تحتوي السيارة الجديدة على ساعة داليسك البيضاوية والكثير من الجلد، وتحتوي على بعض المفاتيح البلاستيكية.

- سهولة القيادة.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

يجعل حجم السيارة الكبير المناورة فيها صعبة، لهذا أخذت السيارة علامة "5/10" لسهولة القيادة، وتعطي الكاميرا الخلفية مساعدة صغيرة في وقوف السيارة، وتجعل الدواسات الدقيقة القيادة سلسة في الحركة المتقطعة، ويأتي كل موديل مع "غير" أوتوماتيكي بثماني سرعات، سريع التحويل، وبالرغم من أن معظم سيارات هذا الموديل يعتمد منظومة الحركة بالعجلات الخلفية، لكنها خيار ثانوي في موديل محرك البنزين "V6"، مما يسمح للسيارة بالتأقلم مع كل الظروف إلى حد كبير.

- متعة القيادة.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أعطيت السيارة علامة "7/10" لمتعة القيادة، بالإضافة لكون موديل الديزل منها صاخبًا، فهو يدور أقل من 2000 دورة في الدقيقة، وبالتالي يوصف بالخامل، لكن محركات موديل البنزين حيوية خصوصًا محرك "V8"، ولكن للأسف تعامل السيارة مع المطبات ضعيف.

- الموثوقية.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أخذت السيارة علامة "6/10" على الموثوقية، بالرغم من أن المعلومات محدودة لأن الشركة لا تبيع الكثير من "كواتروبورتي" في بريطانيا لتشارك هذه السيارات في أي مسحات موثوقية، ولكن السيارة تأتي مع ضمان لمدة ثلاثة أعوام بغض النظر عن عدد الأميال التي تقطعها، وهو الضمان نفسه الذي تقدمه "بي إم دبليو" و"جاكورا"، إلا أن "مرسيدس" تعطي ضمانًا لمدة أربعة أعوام.

- استهلاك الوقود.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

تعتبر السيارة غير اقتصادية لذلك أخذت علامة "4/10"، فمحرك الديزل يسير 45 ميلًا للغالون، في حين تسير "مرسيديس" 50 ميلًا للغالون، وتسير "بي إم دبليو" 60 ميلًا للغالون، وتسير سيارة "مازيراتي" بمحرك البترول   29 ميلًا للغالون، فيما تسير منافستها مرسيدس 31 ميلًا للغالون، و"بي إم دبليو" تسير 35 ميلًا للغالون، وتسير سيارة "مازيراتي" من موديل محرك البنزيل 26 ميلًا للغالون.

- القدرة على تحمل التكاليف.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

منحت السيارة علامة "5/10" للقدرة على تحمل التكاليف، فهي تكلف أكثر من "جاكوار إكس جي"، و"بي إم دبليو" الفئة السابعة، و"مرسيدس" فهي أغلى من منافساتها الثلاثة ويبلغ سعر السيارة 69 ألف جنيه إسترليني في السوق البريطانية.

- الأمان.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

زودت السيارة بست وسادات هوائية كتجهيز قياسي بما في ذلك ستار هوائي يعمل باستمرار على جانبي السيارة على مستوى النافذة، لذلك تأخذ السيارة علامة "6/10" للأمان، ولكنها تفتقد لأحدث مزايا السلامة الإلكترونية مثل رصد البقعة العمياء، والكبح الآلي في المدينة.

- المواصفات القياسية.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أعطيت السيارة علامة "7/10" للمواصفات القياسية، فهي تشمل لائحة تجهيزات قياسية لمراقبة الرحلات والمناخ ومقاعد أمامية مدفأة، ومفروشات جلدية، وراديو رقمي، و"بلوتوث" لتشغيل ملفات الموسيقى ووظائف الهاتف، ومداخل "USB"، وبطاقة "SD"، وتشمل الخيارات طاولات خلفية قابلة للطي، ونظام صوت ممتاز، ودهانًا معدنيًا مميزًا.

- حكم مقيم "التلغراف" البريطانية.

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها

أخذت السيارة علامة نهائية "6/10"، فهناك سيارات صالونات فاخرة أكثر هدوءا، وأكثر راحة، وأقل تكلفة، وتحتوي محرك أقراص أفضل، ولكن مزيج المساحة والسرعة واضح في السيارة، وأفضل موديل منها ذو محرك "V6" بسعر 81 ألف جنيه إسترليني.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها



GMT 07:44 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ألفا روميو"ستلفيو كوادريفوليو" سيارة تنافس مثيلاتها

GMT 04:55 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

"نايو" تُنافس "تيسلا" وتُحدث ضجة في عالم السيارات

GMT 08:43 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

شركة "فورد" تُطلق سيارة "Explorer" رباعية الدفع

GMT 02:45 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تفقّد جميع السيارات والشاحنات في معرض"ديترويت"

GMT 09:01 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

"جاكوار" تُطلق العنان لأقوى سياراتها السيدان على الإطلاق

GMT 02:13 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

"تسلا" تُقدِّم سيارة "موديل 3" مجانًا لمَن يخترق ثغراتها

GMT 05:09 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

"فورد فيستا " السيارة الأكثر مبيعًا في بريطانيا للعام العاشر

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

الفئة الثالثة مِن "بي إم دبليو" تُثبت مدى عُمق موهبتها

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها مراجعة لسيارة مازيراتي كواتروبورتي ومقارنتها بمنافساتها



ارتدت فستانًا مميَّزا باللون الأصفر وقلادة ذهبية ضخمة

ستون أنيقة خلال توزيع جوائز "رابطة المنتجين "

واشنطن ـ يوسف مكي

GMT 09:18 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها
 العرب اليوم - صحيفة أميركية تختار السنغال ضمن 52 مكانًا لزيارتها

GMT 03:22 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة
 العرب اليوم - مُنتجعات "شانغريلا" في عُمان لإقامة مُفعمة بالرّاحة

GMT 07:45 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"
 العرب اليوم - حسابات التصميم الداخلي الأفضل لعام 2019 عبر "إنستغرام"

GMT 06:27 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته
 العرب اليوم - ترامب يطالب "سيول" بتحمل جزء أكبر من تكاليف قواته

GMT 12:13 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
 العرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 14:51 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"
 العرب اليوم - تعرّف على أفضل الأماكن السياحية جزيرة "ماوي"

GMT 03:56 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
 العرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 14:22 2019 الأحد ,20 كانون الثاني / يناير

منى فاروق تتبرأ من فضيحة "الفيديو الإباحي" مع خالد يوسف

GMT 15:17 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 14:17 2018 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إصابة 9 أشخاص في انفجار انتحاري ضرب تونس العاصمة

GMT 10:34 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الخميس يؤكّد تنظيم برامج تدريبية مع "الوطنية للإعلام"

GMT 18:03 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"المكافحة" تعيد 200 ألف حبة مخدرة إلى شركة أدوية

GMT 20:29 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع مخزون المياه في سدود القصرين الكبرى والتّلية

GMT 19:04 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

مهن يحق للوافدين العمل بها دون موافقة الكفيل

GMT 14:42 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

العامري يبدأ التحضير للإحتفال بـ"الشارقة عاصمة للكتاب"

GMT 06:11 2015 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

تقرير مفصل عن سيارة "بيجو" العائلية من طراز "5008"

GMT 04:29 2015 السبت ,14 شباط / فبراير

أفضل عشرة أماكن تقدم وجبات الفطور في باريس
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab