ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك
آخر تحديث GMT11:59:05
 العرب اليوم -

23 تشرين الأول / أكتوبر - 21 تشرين الثاني / نوفمبر

ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك

برج العقرب
بيروت ـ جاكلين عقيقي

مهنياً:بعد ان عانيت من تقلبات في الاسابيع الماضية واجوائها المشحونة بالانفعالات والمتاعب فإن الاسبوع الحالي يطالعك بظروف فلكية مميزة ومتنوعة مع انتقال الشمس الى الحوت والقمر الى السرطان ما يجعل من هذه الفترة ديناميكية ونشيطة ومثمرة تنطلق بحماسة وتجد الحظوظ امامك تنتظر منك المبادرة للانطلاق  لكن سوف تتراجع معنوياتك مع انتقال القمر الى الاسد يومي الاثنين والثلاثاء وتبدأ الظروف الطارئة بالظهور ان كان في حياتك المهنية او الشخصية سيكون بانتظارك الكثير من الاعمال لتقوم بها فلا تتذمر على مسمع من الاخرين تعامل مع الاحداث بمرونة وذكاء تعود لتتحسن الامور نسبيا وتستعيد هدوءك ويطمئن بالك يومي الاربعاء والخميس تحت تأثير القمر العملاق من العذراء فما عليك الا ان تسارع الى تصحيح الاخطاء والتواصل مع الزملاء لاعادة المياه الى مجاريها كما يجب عليك ان تتنازل قليلا قبل ان تتعقد الامور من جديد مع وصول القمر الى الميزان ما يجعل اسوأ صفاتك تظهر على العلن الغضب الغيرة الحسد الملاحظات والانتقادات الهدامة كل الامور السلبية سوف تظهر حتى انك سوف تكون مستعد لحرق خط الرجعة لذلك انتبه الى كلامك وتصرفاتك كي لا تخسر ماليا ومعنويا بسبب مزاجيتك وتطرفك.

عاطفياً: لن تكون وحيداً ستفرح بلفتة لطيفة هذا الاسبوع الجميل والعذب الذي  يحمل اليك فرص مناسبة للوصول الى تفاهم مع العائلة ولتعزيز الروابط مع الاولاد تعيش رومانسيّة وتفرح للّقاءات الشخصية والاجتماعية للعازب باستطاعتك قلب الصفحة والتحضير للانتقال الى مرحلة جديدة أكثر متانة  واستقرار تنعم العلاقة الحالية باستقرار مميز يتطور الى الافضل كأرتباط رسمي مثلا.

مهنياً: يتحدث الفلك عن ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك. إن موقع الشمس في برج الدلو حتى تاريخ 18 يحمل ضغوطاً عائلية وشخصية تسبب القلق وتدفعك الى تغيير حساباتك والى اهمال الكثير من مصادر النجاح.كذلك ان انتقال المريخ في منتصف الشهر الى برج الثور يسبب بالصعوبات ويعاكسك فتضطر الى معالجة المشاكل الطارئة وما عليك الا التروي فهناك من يحاول وضع العصي في الدواليب وابعادك عن بعض المهمات, حافظ على نظام مدروس ولا تخرج عن المألوف والمتفق عليه. حاذر من نزاع حول مصالح حسّاسة ولا تفقد موضوعيتك إذ أردت النجاح. إنّ الفلك يتحدث عن مزاجية في التصرّف وفي تحليل الأمور، الذي قد يورّطك في أزمة أو يعقّد الوصول الى حلّ. حاذر من الانجراف وراء انفعالاتك أو رؤيتك المزاجيّة للأمور.  قد تشعر بالتعب الجسدي هذه الأمر الذي قد يمنعك من تأدية واجباتك قد تظهر مسائل صحية تتعلق بك أو بأحد أفراد العائلة ومن الضروري التحلي بالهدوء والحكمة فلا تتسرع بإلقاء اللوم على أحبائك.

عاطفياً: يسكن كوكب الزهرة برج الجدي  فتشرق حياتك الشخصية ببريق خاص وتنعم بوضع عاطفي عائلي استثنائي، يعدك بالأحلام والمفاجآت السارة والتقارب والودّ، كما بلقاء يملأ فراغ الوحيدين ويغيّر حياتهم. تتلقى دعوات كثيرة تسمح لك بلقاء اشخاص مميّزين وبالمشاركة بنشاطات مفرحة ومسليّة وغريبة. تفرح لانفراج كبير وتكون على موعد مع الحب والتناغم والمصالحة وحتى الزواج. ومهما تكن رغبتك أنت سيّد الموقف وستكون بالأغلب سعيدًا وممتنًّا. ترتفع فرص التقارب وتشتدّ عزيمتك وتقوم بخطوة مباركة نحو الارتباط او البوح بحبك ونواياك.

أبرز الأحداث اليوميّة

1- مهنياً: يطلب إليك المسؤولون عنك اليوم الاستعجال بتنفيذ الخطط والمشاريع، وتسليط الضوء على قضية شائكة واعتماد التنظيم الجيد.

عاطفياً: تغيرات ملحوظة وتغتني علاقتك بمن تحب بالمغامرات والرومنسية والتفاهم المتبادل حول العديد من النقاط .

صحياً: كي تحافظ على قلبك وصحتك لا داعي إلى أن تولي المتاعب والشؤون اليومية أهمية زائدة .

2- مهنياً: حاول أن تتممّ واجباتك إزاء بعض الزبائن أو الأطراف أو المؤسسات أو الموظفين بإتقان، ولا تؤجل شيئاً لأنّ العيون تسلط عليك وتراقب ما تفعل .

عاطفياً: تفضل الابتعاد عن صخب الحياة العاطفية والاكتفاء ببعض الأصدقاء المقربين منك لثقتك بهم وبما يقدمونه لك من نصائح واهتمام .

صحياً: خصص أوقاتاً للراحة والتمتع بأمور مسلية في الحياة وحاول أن تنسى مشاغل العمل وهمومه بعض الشيء.

3- مهنياً: يسود محيط عملك بعض الهدوء وتؤجل قراراتك إلى ما بعد الانتهاء من بعض الأمور البسيطة.

عاطفياً: يدخل فينوس إلى برج الجدي ليبارك علاقة لك، أو يتحدث عن جو عاطفي ورومانسي جيد وآمن.

صحياً: إعمد إلى الراحة الجسدية وإلى تخفيف الضغوط عنك قدر الإمكان فأنت مصاب بإرهاق كبير.

4- مهنياً: القمر الجديد في برج الدلو يعني صفحة مهنية أو شخصية تطويها، أو فراقاً مع أحد الزملاء، وترتبك لموقف يتخذه أحدهم.

عاطفياً: يحيطك الشريك بحنانه وإخلاصه المتفاني لمساعدتك على تجاوز بعض الأمور الصعبة التي تنغص عليك حياتك.

صحياً: لا تنزعج من الإرشادات الغذائية التي عليك اتباعها، لا تقلق ستتكيف معها في الأيام المقبلة.

5- مهنياً: تفيض حيوية وتتخلص من مشكلات أزعجتك طويلاً، وتتلقى رسالة تحمل في طياتها خبراً سارّاً أو دعوة إلى السفر للقاء شخص عزيز على قلبك .

عاطفياً: تبذل كل الجهد لإرضاء من تحب وجعله أكثر تقرباً منك، وتستعيد دينامية حياتك العاطفية .

صحياً: تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية ومضادات التأكسد، مثل الخضراوات وبعض أنواع الفواكه .

6- مهنياً: تحصد هذه السنة ثمار أتعابك وجهودك فتتمكن من تحقيق الترقية المنشودة وتصل إلى مستوى عال من المسؤولية يضاعف أرباحك ومداخيلك.

عاطفياً: التصرفات غير المدروسة تثير شك الشريك، فحاول أن تقدر موقفه بصدر رحب.

صحياً: اتباع نظام غذائي جيد يبعدك عن المشاكل الصحية على المدى المنظور.

7- مهنياً: تتمكن من تحقيق تطور في وضعك المهني والمالي يمكّنك من التحرك بحريّة أكبر وحسب رغبتك وإرادتك.

عاطفياً: تستعيد جذوة حياتك العاطفية بعدما خفت قليلاً نتيجة رغبتك في اللهو والتعرّف إلى أشخاص جدد من خارج محيطك.

صحياً: تمر ببعض الأمراض الموسمية نتيجة التعرض للطقس المختلف، عليك بضرورة تناول الأعشاب الطبيعية، لتخفف من ذلك والشفاء في وقت أسرع.

8- مهنياً: تحقق نجاحات من خلال بعض الأعمال التي كنت تخطط لها، ويمنحك الحظ السفر إلى أحد الأماكن المهمة للعمل وتقديم المزيد.

عاطفياً تراودك مشاعر مختلفة لم تعشها من قبل، ما يضعك في حيرة بسبب كثرة التفكير في هذا الموضوع، لتستطيع معرفة ما تريد وتكون قادراً على اتخاذ القرارات المناسبة.

صحياً: تكون الأوضاع الصحية متطلبة ومن الضروري الاهتمام بأي نقاط ضعف إذا كنت تعانيها.

9- مهنياً: تتمتع بخبرة واسعة فى مجال عملك نتيجة اكتشافاتك، فأنت دائم التطور والتجدد مما يضعك فى مكانة مميزة.

عاطفياً: إنه يوم الشغف والحب فقد تنشأ بينك وبين أحد مواليد العذراء قصة حب، بعدما يكون هذا الأخير قد خرج من علاقة حب.

صحياً: تحتاج إلى الاسترخاء والسفر للأماكن الدافئة، لتستعيد نشاطك مرة أخرى، وتكون قادراً على مواصلة العمل.

10- مهنياً: تحتاج إلى كالثير من العمل والجهد والصبر، لكي تنتصر على التطورات المربكة التي قد تواجهها والتغيرات التي ترتسم.

عاطفياً: تتمتع بالحس الرومانسي العالي، فأنت من أكثر الأبراج التي تستطيع تقديم الاحتواء والحنان الكامل للشريك، لذلك فأنت تتمتع بحياة عاطفية جيدة.

صحياً: تتمتع بحالة صحية جيدة، وعليك الاستمرار علىممارسة الرياضة، لكن كن حذراً من تقلبات الطقس حتى لا تصاب ببعض الأمراض الموسمية.

11- مهنياً: تطرأ عراقيل، لكن الآمال تزدهر، وثمة مؤشرات إلى بداية جيّدة وخلاقة وإلى بداية مشروع يبصر النور قريباً.

عاطفياً: إحذر المبالغة في مشاعرك تجاه الشريك، وكن معتدلاً في تصرفك معه لئلا تفسد الأمور.

صحياً: عليك عدم الإفراط  في شرب العصير والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكّر.

12- مهنياً: تثير الشؤون المهنية حماستك وتحمل إليك أحداثاً متوقعة وحركة كبيرة وتحديات لبسط سلطتك والسيطرة على الأوضاع، وتولد حوافز مهمة للعمل والنجاح.

عاطفياً: تميل عند حدوث المشاكل إلى اتخاذ القرارات وسرعة تنفيذها، ما يضع الشريك في توتر واضطراب، عليك الهدوء واتخاذ القرارات بحكمة حتى لا تخسره.

صحياً: تتمتع بحالة صحية جيدة نتيجة حبك للسفر والانطلاق وممارسة الرياضيات المختلفة، ما يجدد من طاقتك باستمرار.

13- مهنياً: تطلق أعمالاً جديدة أو مشاريع أو منتوجات تستمر حتى أواخر الشهر جيدة ومناسبة وتحقق أرباحاً طائلة.

عاطفياً: أحد المقرّبين منك يطلب مساعدتك بشكل مستميت بشأن مشكلة تعترضه، فلا تتردد في مد يد العون له .

صحياً: الابتعاد عن الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والمهدرجة الضارّة مثل اللحوم المدهنة، والمقاليتضر الصحة وتؤثر سلباً في المزاج أيضاً.

14- مهنياً: بانتظارك مشاريع جديدة وأفكار مميزة وتحولات تظهر تفوقاً، وتبتسم لك الأقدار أو تتاح لك فرصة إظهار مواهبك .

عاطفياً: تبدلات تجعلك تفكر في المستقبل جدياً، أحد مواليد العذراء يظهر اهتمامه بك ويصارحك بمشاعره .

صحياً: تعاني بعض الحساسية نتيجة تغير الظروف المناخية، لذا استشر الطبيب، واعتمد الوصفات الطبيعية فهي تأتي بنتائج جيدة.

15- مهنياً: خفّف النمط ولا تبادر إلى شيء وانتبه من حرق المراحل أو من خيبة وتراجع، إيّاك والاصطدام بأحد الزملاء.

عاطفياً: تنعم بنهاية يوم سعيد بعدما أمضيت أوقاتاً مسلية برفقة الشريك أنستك مشاغلك بعض الوقت.

صحياً: إذا كنت تعاني مشاكل في المعدة، عليك أخذ العلاج اللازم لتفادي المزيد من المضاعفات في المستقبل.

16- مهنياً: تقدم على تغيير اتجاهاتك المهنية كلياً، والسير في خط جديد مراهناً على قدراتك فيه والإبداع.

عاطفياً: تستطيع العيش من دون شريك إذا كان وجوده يسبب لك المزيد من الضغط والتوتر، أنت بحاجة إلى الدعم وتفضل أن يقدمه لك من هم حولك.

صحياً: نظم أوقات طعامك، وحاول تلافي العديد من المشكلات الصحية عن طريقة ممارسة الرياضة.

17- مهنياً:.تتمتع بحيوية كبيرة وبتفاؤل يضيء لك المسيرة، لن تواجه عوائق مهمة لكن هذا لا يعني أن النجاح يأتي على طبق من فضة.

عاطفياً: بدأ الحبيب يضيق بتصرفاتك وأنت لا تنوي أن تتغير، وقد تندم في الأيام المقبلة على هذا القرار، فحاول أن تتخذ القرار الصحيح.

صحياً: لا تتناول الطعام في أثناء مشاهدة التلفزيون، هذا الأمر يدفع إلى استهلاك كميات أكبر من الطعام والحصول على سعرات حرارية فائضة من دون ملاحظة ذلك.

18- مهنياً: لن يقف أحد في وجه طموحاتك الكبيرة، ولن يثنيك أي عائق أو معرقل عن التقدم بخطى ثابتة .

عاطفياً: أنت على موعد أن تجد الحبيب الذي تبحث عنه، فلا تتردد في فتح باب القلب فأنت قادر على الحب والعطاء مجدداً.

صحياً: من الضروري الانتظام في ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي جيد لإنقاص المزيد من الوزن، وممارسة حياتك بصورة صحية أكثر.

19- مهنياً: حاول التخلص من الأفكار السود التي تهيمن عليك، قد تفقد تركيزك باستمرار وعدم قدرتك على الإبداع والتفكير.

عاطفياً: ابتعادك عن الشريك مدة طويلة سببه واضح، عليك تدارك الأمور قبل تفاقهما والقيام بأشياء غير تقليدية لكسر الملل والروتينوبناء علاقة قوية وممتعة.

صحياً: الاعتماد على الفاكهة والخضراوات والأكل الصحي أهم وجبة يومية للحفاظ على الصحة سليمة ومعافاة.

20- مهنياً: نجاح المشاريع بتفوق يسلط الضوء على نجاحك الباهر، لكن حذار الثعالب المتسترة بأثواب الحملان .

عاطفياً: الوحدة غير مستحبة، سارع إلى مراضاة الشريك قبل فوات الأوان وخروج الأمور عن السيطرة .

صحياً: العصبية تهد صحتك بشكل واضح، والهدوء هو المطلوب لاستعادة راحتك والانسجام مع الأجواء المحيطة بك.

21- مهنياً: يطلب إليك الانتباه إلى الوضع المهني، وعدم إهمال أحد الزملاء الجدد، وتجنّب النزاعات، وبانتظارك بشرى وارتياح واطمئنان.

عاطفياً: ينقصك التوازن في المخططات التي تعدها لزواج أو لإرساء قواعد علاقة طويلة الأمد .

صحيا:ً شرب ثمانية أكواب من المياه يومياً صحي فهو مفيد للكلى بشكل خاص ولمختلف أعضاء الجسم.

22- مهنياً: تحتاج لأن تقوم ببعض التصحيحا والتعديلات على وضعك المالي، لجهة التوفير والاستثمارات .

عاطفياً: لا تجعل تجاربك السلبية تسيطر على قراراتك العاطفية واختياراتك الحالية، واترك الآخرين يعبرون عن حبهم لك من دون إصدر أحكام متسرعة بحقهم.

صحياً: ركز على الأطعمة الغنية بالأحماض الدهنية الأساسية الأوميغا 3: مثل السلمون والسردين، فهي تساعد على تقوية جهاز المناعة وتحارب الالتهابات.

23- مهنياً: لا تقدم على أي مجازفة أو خطوة متسرعة، واتخذ مالياً موقف المراقب وحاول أن ترى الأمور من كل جوانبها .

عاطفياً: موضوعات مثيرة للجدل تناقشها مع الشريك، وهي ستكون في معظمها مادّة دسمة لتزكية الخلاف المتفاقم بينكما .

صحياً: تناول القليل من كل ما تشتهيه بدون اتباع سياسة الحرمان التي تؤدّي حتماً إلى الإفراط في تناول الأطعمة لاحقاً، وزيادة الوزن والوصول إلى مرحلة السمنة لاحقاً .

24- مهنياً: ثق بنفسك أكثر مما تتصور، فما حققته على الصعيد المهني كافٍ لجعلك تشعر بهذا الوضع.

عاطفياً: خطوات إيجابة متسارعة تطرق باب العلاقة بالشريك، ما يؤسس لمرحلة استقرار جديدة.

صحياً: لا تتهوّر في تصرفاتك ولا تفقد أعصابك بمجرد مواجهتك أي أمر تافه، فهذا ليس صحياً .

25- مهنياً: تبدو قادراً على القيام بمبادرات مدعوماً بقوة جسدية ومعنوية، وقد تقدم على إنقاذ أحد الزملاء وتلاقي الاعجاب والتقدير وتكون الإرادة صلبة جداً وعزيمتك لا تلين .

عاطفياً: أحد مواليد الميزان بانتظارك، وتشاركه الحب للجمال ولاحترام المبادئ والمثل نفسها .

صحياً: يعدّ الثوم صديق القلب ويحارب الجلطات الدماغية والسكتات القلبية، لذلك ينصح بإدخاله إلى سفرتك اليومية .

26- مهنياً: تطورات إيجابية مهنياً، واستيضاح الأمور ضرور لجلاء الصورة أكثر .

عاطفياً: الشريك لن يعيق مشاريعك البعيدة عن الحب، وهو أكثر من يعلم بما تخطط له للمستقبل.

صحياً: إملأ الفراغ بممارسة الرياضة أو بأي نشاط من شأنه إفادتك صحياً .

27- مهنياً: ما هوأكيد اليوم هوالعمل الكثير والجهود المضاعفة التي تضطر أن تبذلها من دون التفكير في الراحة والاستجمام.

عاطفياً: ربما تندم على علاقات خسرتها بمحض إرادتك، لذا عليك إعادة النظر في قراراتك وتحكيم قلبك وليس عقلك.

صحياً: تشعر بسعادة وفرح ويغمر قلبك النشاط الكبير ويساعدك على تخطي جميع العراقيل .

28- مهنياً: لا تدع تحقيق الأحلام هاجسك، فالواقع يتطلب منك العمل المتواصل للوصول إلى المبتغى .

عاطفياً: ثقتك العالية بالنفس تثير إعجاب الشريك بك، ويقف إلى جانبك لمؤازرتك في جميع خطواتك .

صحياً: رياضة المشي يومياً من أكثر الرياضات فائدة للصحة، وعليك نوم الساعات المطلوبة ضمانة لبدء يوم جديد بنشاط وحيوية .

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك



GMT 08:36 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

انجازات ونجاحات تنتظرك في 2019

GMT 01:17 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

حان الوقت لتعيد قراءة حساباتك ولتحدد موقعك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك ضغوط مختلفة تؤثر على معنوياتك أو حماستك



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج"

مدريد - العرب اليوم

سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة…

GMT 05:48 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة
 العرب اليوم - أفضل الأمصال لرموش أطول وأكثر سُمكًا وكثافة

GMT 05:17 2019 الخميس ,21 شباط / فبراير

5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - 5 وجهات تستحق الاستكشاف لتجربة تزلُّج ممتعة
 العرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة "مرزق" الجنوبية
 العرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة "واشنطن بوست" بالتشهير به

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
 العرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا

GMT 04:22 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا
 العرب اليوم - تعرف على كيفية قضاء 48 ساعة في أوتاوا

GMT 04:47 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار
 العرب اليوم - منزل جوليا روبرتس يُعرض للبيع بـ 10.5 مليون دولار

GMT 04:20 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" التاريخي
 العرب اليوم - رئيس المكسيك يقرِّر إغلاق سجن "الكاتراز" التاريخي

GMT 19:55 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

تعرف على قائمة الرموز التعبيرية الجديدة لعام 2019

GMT 11:11 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أفضل أنواع البلسم للشعر شديد الجفاف

GMT 18:35 2016 الجمعة ,30 أيلول / سبتمبر

قناة "TEN" تعيد عرض مسلسل ليلة القبض على فاطمة

GMT 23:41 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لشراء فستان زفاف مبهر

GMT 08:12 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تطور ملحوظ وفرص سعيدة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 01:58 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

هنا شيحة تعلن عن أعمالها الفنية استعدادًا للشهر الكريم

GMT 20:49 2016 الجمعة ,01 إبريل / نيسان

سموحة يفكر في ضم نجم الزمالك محمد إبراهيم

GMT 17:03 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

حلم دوري أبطال أوروبا يدفع "برشلونة" لضم محمد صلاح

GMT 00:11 2018 الأربعاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارعملات الدول العربية مقابل الدولار الأميركي الأربعاء

GMT 10:14 2018 الأربعاء ,28 آذار/ مارس

الكشف عن مصير مُقدم لهون وبس بعد ترك المحطة

GMT 01:27 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

تشول يؤكّد على تعاونه مع مصر في مكافحة التطرف

GMT 07:42 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

كيم كاردشيان تحقق 10 ملايين دولار في 24 ساعة فقط

GMT 02:32 2017 الجمعة ,10 شباط / فبراير

عبير صبري تقدم التعصب الكروي في "كابتن أنوش"

GMT 04:59 2016 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

ظهور امرأة أوروبية بوجه سبع قبائل أفريقية

GMT 05:44 2014 الأربعاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

سماء الدمَّام تتزيَّن بنجم "العيوق" عند الأفق الشمالي الشرقي

GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

الاعتداء اللفظي على محجبة في مقهى في مدينة جورجيا
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab