21 حزيران  يونيو  21 تموز  يوليو
آخر تحديث GMT04:22:12
 العرب اليوم -

21 حزيران / يونيو - 21 تموز / يوليو

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 21 حزيران / يونيو - 21 تموز / يوليو

برج السرطان
بيروت ـ جاكلين عقيقي

أبرز أحداث الأسبوع الأخير من أيلول/سبتمبر 2016:
أجواء مثمرة
مهنيًا: تختم الشهر باجواء مثمرة تفتح أمامك مجالات واسعة وفرصًا إستثنائية, تطمئن هواجسك  وترغب في تغيير موقعك ويحمسك على ذلك عودة عطارد الى سيره المباشر في العذراء ما يبشر بفترة مهمة من العلاقات الجيدة والاعمال الناجحة والمفاجأت السعيدة لتتحرر من القيود وتنطلق بحيث تجد مبتغاك وتوقع على  عقد او تحسن ظروفك المادية والمهنية.فتستقطب بعض الجهات النافذة وتخوض تجارب استثنائية.

عاطفيًا: أعتبره اسبوعًا جميلًا ناشطًا وديناميكيًا مع انتقال الزهرة الى برج العقرب الصديق فتلبي مع الحبيب دعوات وتختلط بالناس والمجتمع , تبدو علاقتك أكثر أنسجامًا من السابق ويعاملك الحبيب بتفهم واضح ويراعي مشاعرك وعواطفك الى أقصى الحدود,  للعازب, تزدهر عواطفك وتبدو اللقاءات الحميمة دافئة, وتصل الى تقارب في وجهات النظر تلك التي سببت بالفتور في الاسابيع الماضية. 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر أيلول/سبتمبر 2016:
تكون الخدمات الفلكية جيدة في بداية هذا الشهر، ف”الشمس” في برجك تجعلك تفيض حيوية، وتدفعك للعمل، والتكيف مع بعض الأحداث الاجتماعية والسياسية والاقتصادية فتتعامل معها بذكاء. لذلك نفذ مشاريعك وفاوض بين 1و9 لأنك بعد ذلك تخضع لمعاكسات فلكية بسبب انتقال المشتري الى الميزان كن متحفظا جدا عزيزي السرطان ولا تغامر ان الاحداث الحاصلة تحذرك من الاستهتار بالسلامة والأمن ومن التهور في التعاطي مع بعض الأشخاص.

 مهنيًّا: ترغب في إعطاء رأيك وممارسة نفوذك، في القرارات الإدارية والتربوية والاقتصادية والصحية وغيرها. لن يثنيك رادع عن حشر نفسك حتى في الأماكن الدقيقة، فتتحدى بعض المراجع أو مواقع النفوذ و يدعمك مؤيدون حتى تاريخ 9، بعد ذلك ينتقل كوكب المشتري لينضم الى الزهرة في برج الميزان فيعكر عليك صفو نفوذك أو يولد حالة من البلبلة والاستياء، ويدعوك الفلك إلى تجنب الأفخاخ والتعامل بدهاء وذكاء مع بعض المستجدات ومراقبة كلماتك حتى لا تستعمل ضدك. حاذر أيضًا من التعبير عن بعض الأفكار التي قد تكون خطيرة . اقفل بابك وقل لا لمن يحاول زجك في مغامرة شائكة  أدعوك على الأقل إلى عدم التجاوب مع عروض مشبوهة والانتباة إلى كل حدث وقول في هذه الآثناء. وجود المشتري في مربع مع برجك يفرض عليك التاني والانتباه الى سلامتك والابتعاد عن المشاكل حاول ان تصبر بعيدا عن اثارة الازمات.

عاطفيًا: تلتبس عليك الامور العاطفية حتى تاريخ 23 فترة وجود الزهرة الذي يلتقي المشتري في برج الميزان فتتصرف وكانك معرض للظلم او كانك لست مقدرا من قبل الحبيب على صعيد آخر، محاولاتك الكثيرة الخروج من مشاكل العلاقة مع شريكك عن طريق الدخول في علاقات جانبية لا يساعد على الإطلاق على حل هذه المشاكل، بل على الأرجح يزيدها تعقيدًا بشكل كبير، لذلك الأفضل لك أن تحاول حل هذه المشاكل بهدوء أولًا، أو الخروج من هذه العلاقة بالتراضي، ومن ثم يمكنك بعد هذه الخطوة الدخول في العلاقات التي تريدها. إذا لم يحالفك الحظ للدخول في علاقة إلى الآن، فهذا الشهر تزداد فيه نسبة الحظ كثيرًا لمواليد برج العقرب، وبالتالي من الممكن أن يساعدك هذا الحظ على إيجاد العلاقة الملائمة لك، حتى حصول هذا الأمر، عليك أن لا تستعجل على الإطلاق، فهذه الأمور لا تحدث بين يوم وليلة، ومن الممكن أن تستغرق الكثير من الوقت، لذلك كن صبورًا، وحاول الانشغال بأي شيء آخر في حياتك، انتظارًا لسهم الحظ أن يصيب معك، ويمنحك ما قد قضيت الكثير من الوقت في انتظار حدوثه.

أبرز الأحداث اليوميّة عن شهر أيلول/سبتمبر 2016:
1-مهنيًا: الكسوف الحاصل في منزلك الثالث يتحدث عن أسفار وتنقلات، لكن انتبه من مغالطات وأخطاء وتحدّيات، ولا تجازف لا ماليًّا ولا تجاريًّا.
عاطفيًا: يوم عاطفي للغاية وتفاهم تام مع الشريك، وهذا ما يترك انعكاسات إيجابية.
صحيًا: تتعدّد المشاريع الترفيهية المعروضة عليك، وكلها مفيدة للصحة فاختر ما يناسبك.

2-مهنيًا: تجتهد هذا اليوم للحصول على مبلغ من المال لتسديد دين قديم استحق، وتنتبه إلى خطواتك في المستقبل.
عاطفيًا: قدّر قيمة الشريك ولا تنفعل أمام الصعوبات التي تواجهها في العلاقة به.
صحيًا: خفّف قدر الإمكان من الزيوت ولا سيما في المقالي التي قد تسبب لك الكوليسترول.

3-مهنيًا: تتحمس لإطلاق مشروع جديد وتبدو جاهزًا  لحسم  الأمور وادخال تغييرات على حياتك اليومية.
عاطفيًا:  مفاجآت ولقاءات حارّة ومبادلات عاطفية مناسبة، إلاّ أنّ الوهج يخفّ قليلًا وتتحوّل الأجواء إلى أقلّ تشويقًا.
صحيًا: قد تكون عرضة للإصابة بأحد الأمراض المزمنة، لأن الأمر وراثي، فقم بالفحوص اللازمة.

4-مهنيًا: تتأخر عن عملك بسبب ظروفك في المنزل لذا أفصل بين المهنة والعائلة.
عاطفيًا: أترك الأمور تجري كما يريدها الشريك ولا تكدّس الهموم في رأسك وتزيد مشاغلك.
صحيًا: تتلقى الكثير من الدعوات إلى الولائم والمناسبات، لذا عليك الحرص على نوعية الطعام الذي تتناوله.

5-مهنيًا: يحمل إليك هذا اليوم فرصًا استثنائية وظروفًا عامة تدعم توجّهاتك وتحركاتك باتجاه البدء بمشروع كبير تخطط له منذ سنوات.
عاطفيًا: تمارس سحرًا وجاذبية لا يقاومان، وتعرف لقاءً استثنائيًّا أو عودة لحبيب قديم أو مصالحة بعد توتّر.
صحيًا: حاول الترفيه عن نفسك بأي نشاط يبعدك عن هموم العمل ومشاغل الحياة لترتاح نفسيًا.

6-مهنيًا: يسهل لك أحد الزملاء بعض الاتصالات الشخصية، وتتعمّق أكثر بالتفاصيل وتعالجها بحكمة و وتخوض مفاوضات سليمة.
عاطفيًا: قد تتبدّل طباع الشريك سريعًا، وهذا لن يروقك، فحاول أن تفهم الدوافع حتى تتمكن من المعالجة قبل فوات الأوان.
صحيًا: لا توفّر أي معالجة بعد الإصابة بالمرض، والتزم التعليمات والإرشادات التي يصفها لك الطبيب المعالج.

7-مهنيًا: قد تحصل على خبر ممتاز هذا اليوم أو تتلقى عرضًا للعمل يبدو مناسبًا جدًا لطموحاتك.
عاطفيًا: حاول أن تظهر بعض الصلابة تجاه الشريك، وهذا لمصلحتك على المدى الطويل.
صحيًا: تتسع لائحة الفواكه في الصيف، فنوّع في تناول تلك التي تساعدك على التهضيم بسرعة.

8-مهنيًا: يبشرك هذا اليوم بالأخبار الطيبة والسعيدة، فلا تكن متذمّرًا مهما سعى بعضهم للضغط عليك.
عاطفيًا: العلاقات العابرة لا تدوم، من الأفضل أن تبحث عن الشخص الملائم لتكمل المسيرة معه.
صحيًا: التوتر والانفعال والضغط والعصبية الزائدة تبقيك في حالة نفسية متعبة.

9-مهنيًا: ينتقل جوبيتير إلى مربع برجك أي إلى الميزان، ويفرض عليك بعض التأني، فكن مستعدًا لتتمكّن من مواكبة تطور مهني مستجدّ .
عاطفيًا: تعرف مفاجأة سعيدة أو تقدم على تغييرات جذرية في حياتك، قد تكون زواجًا أو ارتباطًا كبيرًا يخصك.
صحيًا: تناول كوب من العصير صباحًا بعد المشي مفيد ومنعش ومنشّط جدًا.

10-مهنيًا: قد تفتقر إلى الشجاعة في بعض الأحيان، وتحتاج إلى من يدعمك معنويًا، وتلجأ إلى أحد الأصدقاء أو أحد أفراد العائلة.
عاطفيًا: كن صريحًا مع الشريك لأنّ القدر دولاب، فقد تنقلب الأمور عليك وتجد نفسك عاجزًا عن تحمّل ردود فعله.
صحيًا: أنصح لك ممارسة التمارين الرياضية المفيدة للمعدة والمقوية لعضلات الساقين.

11-مهنيًا: قد يكون هذا اليوم واعدًا على الصعيد المهني، يدعمك بالأحبّاء والمقرّبين، ويفتح أمامك مجالات جديدة.
عاطفيًا: خيارات مهمّة ومصيرية تتخذها هذا اليوم، وقد تكون لها تداعيات إيجابية تسجّل في مصلحة العلاقة العاطفية.
صحيًا: لا تكثر من المطالعة تحت نور ضعيف، فهذا يسبب لك مشاكل في النظر.

12-مهنيًا: مهاراتك في مجال عملك تفتح أمامك فرصًا كثيرة ومهمة لم تكن تحلم بها.
عاطفيًا: يعرّفك صديق إلى شخص من الجنس الآخر بغية بدء علاقة جدية معه، وتسير الأمور كما يجب.
صحيًا: السباحة رياضة مفيدة جدًا، مارسها ساعة يوميًا أو كلما سنحت لك الفرصة.

13-مهنيًا: هذا اليوم لن يكون سيئًا بالنسبة إليك، بل بالعكس يجعل المشاريع كثيرة ومهمة، لكن تريث بعض الشيء.
عاطفيًا: توقع قلقًا وشعورًا بتغييرات تطال بعض نواحي الحياة العاطفية، وقد تتخذ قرارات تثير الدهشة.
صحيًا: لا تغامر بوضعك الصحي على حساب بعض الأمور السطحية والسخيفة.

14-مهنيًا: يتطلب عملك تنقلات كثيرة، لا تتأخر في القيام بها مع أنها مضيعة للوقت.
عاطفيًا: تعيش مع الشريك سعادة لم تعرفها من قبل وتشعر بالراحة والطمأنينة معه.
صحيًا: تأخذ المبادرة وتتصل بالأصدقاء وتدعوهم إلى رحلة ترفيهية تريح أعصابكم .

15-مهنيًا: قد تقوم بسفر أو تفاوض وتحاور وتنافس بعض الجهات على موقع أو منصب، وتطرح تحديات جديدة.
عاطفيًا: القرار النهائي مطلوب منك للحد من بعض تصرفات الشريك، وكل ما عدا ذلك قد يكلفك الكثير.
صحيًا: تجنب قدر الإمكان كل ما يثير حساسيتك أو يعرضك للإصابة بها.

16-مهنيًا: تفكّر في القيام بخطوات جديدة تخرجك من حالة عدم الرضى التي تشعر بها تجاه بعض الزملاء.
عاطفيًا: ابتعد عن العلاقات المشبوهة لأنها قد توقعك في مأزق أنت بغنى عنه وخصوصًا اليوم.
صحيًا: أنت قلق بعض الشيء على الوضع الصحي لأحد أفراد العائلة، وتعيش في بحر من الهواجس.  

17-مهنيًا: تتخلص من بعض الإرباك بسبب كثرة الضغوط في العمل، وتتمتع بقدرات لافتة لتجاوز الصعاب مستفيدًا من عامل الوقت.
عاطفيًا: أجواء مريحة جدًا تخيّم عليك وعلى الشريك ما يفتح الطريق أمامكا نحو مستقبل أفضل.
صحيًا: تقترب شيئًا فشيئًا من الكمال الصحي بفضل التمارين الرياضية اليومية التي تمارسها، فهنيئًا لك.

18-مهنيًا: لا تقبل أيّ وساطة لتطوير مهامك واعمل بنفسك للوصول إلى ما تطمح إليه.
عاطفيًا: إحرص على إنجاح علاقتك بالحبيب مهما تطلب الأمر لأنك لن تتحمّل فراقه.
صحيًا: ممارسة ركوب الدراجة يوميًا مفيدة للجسم ولا سيما لعضلات الساقين.

19-مهنيًا: يخبّئ لك هذا اليوم مفاجأة سارّة ويجعلك تتفهّم بعض التفاصيل الماضية، ويساعدك في مجال إعلاني أو ترويجي.
عاطفيًا: قلق الشريك واضطرابه سببهما تعاملك معه، عليك إيجاد الطريقة الناجحة لتخليصه مما يعانيه.
 صحيًا: استمر في تطبيق الإرشادات الصحية بحذافيرها، ولا تهمل واجباتك الصحية.

20-مهنيًا: تطرأ بعض الأحداث لتسبّب لك المشكلات أو الفشل، أنصح لك تعزيز العلاقات المهنية والابتعاد عن الأشخاص الغامضين.
عاطفيًا: إسداء النصائح للشريك يكون مفيدًا، لكنّ العمل بموجبها يفرض عليكما قيودًا لم تكونا تتوقعاها.
صحيًا: رغبتك في التقدم الصحي قد تصطدم ببعض العراقيل، لكن تصميمك يعيد تصويب الأمور.

21-مهنيًا: يعاود كوكب مركور سيره المباشر اليوم، وقد يصحح أخطاء ماضية، أو تعاود طرح قضية سفر مجددًا بعد عرقلة معينة.
عاطفيًا: كن قويًّا وبرهن للحبيب أنك قادر على تحمّل مسؤولية تصرفاتك في أدقّ الظروف.
صحيًا: العمل بالنصائح الطبّية ضروري ولا سيّما أنك تنتقل من مرحلة عادية إلى مرحلة استثنائية.

22-مهنيًا: تعرف مناسبات كثيرة تشارك فيها بفرح وحماسة، وتحتاج إلى مرونة أكبر للتفاهم مع المحيط، وربما تصاب بجرح في كبريائك.
عاطفيًا: خذ بآراء الشريك واعمل بها، لأنه قد يدفعك إلى إعادة النظر في أسس العلاقة بينكما.
صحيًا: قد تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة، لكنّ العقبة عدم قدرتك على التنفيذ بسبب وضعك الصحي.

23-مهنيًا: يحذرك هذا اليوم من التدخل في مسائل وقضايا مهنية لا تخصّك لئلا تتلقى أي لوم أو ملاحظة من أرباب العمل.
عاطفيًا: عش يومك ولا تضيّع على نفسك أيّ فرصة للحصول على الحب والسعادة.
صحيًا: تتحدى المصاعب وتتوصل إلى تحقيق النتائج المتوخاة على الصعيد الصحي.

24-مهنيًا: بدعمك أحد الزملاء ويساعدك بعدما وضع لك العصي في الدواليب، وتتبدل الصورة وترى الحظ ينساب إليك.
عاطفيًا: لا تكترث بالمظاهر عند بحثك عن شريك حياتك بل ابحث عن الإخلاص. صحيًا: مارس النشاطات الترفيهية لتتخلص من توتّرك وتريح أعصابك المتشنجة.
صحيًا، قد تضطر الى اجراء علاج فوري او الخضوع لعملية جراحية او التغيب عن العمل لنقاهة لا بد منها او لإجراء فحوص ضرورية.

25-مهنيًا: تكون الأجواء في العمل هادئة وتقوم بواجباتك على أكمل وجه ما يدهش الزملاء.
عاطفيًا: تعاود الاتصال بشخص كنت على علاقة به سابقًا بعدما شعرت بالحنين تجاهه.
صحيًا: شدّة انفعالاتك إزاء أي أمر بسيط يثير الاستغراب، ويدفع المحيطين بك إلى التساؤل عما آل إليه طبعك الحاد.

26-مهنيًا: حضورك اللافت وشخصيتك القوية يسهمان في تعزيز موقعك بين زملاء العمل، فحاول الاستفادة من ذلك قدر المستطاع.
عاطفيًا: إعمل برأي الشريك في أمور حساسة، التفرّد لن يؤدي إلى حسم الأمور كما تتمنّى.
صحيًا: ضغوط العمل تتزايد بعد أن أصبحت في موقع المسؤولية، فكن حذرًا تجاه وضعك الصحي.

27-مهنيًا: يتحدث هذا اليوم عن طارئ فيف عملك أو في المؤسسىة التي تعمل فيها، فحضّر نفسك جيدًا.
عاطفيًا: تلتقي شخصًا يثير إعجابك ولكنك تتردد في التحدث إليه بأمور تقربك منه. صحيًا: تزيل عنك غبار التعب والملل الذي سيطر عليك أخيرًا وتمتلئ نشاطًا.  

28-مهنيًا: يسهّل عليك هذا اليوم الاجواء والاتصالات، ويبشّرك بربح مادي أو ببعض الإنجازات التي تخدم مصالحك.
عاطفيًا: التعامل مع الشريك بقلّة الاحترام يهدّد مصير العلاقة، فسارع إلى تدارك الأمور قبل تفاقمها.
صحيًا: محاولة خداع نفسك والآخرين بأنك تمارس الرياضة ترتد سلبًا عليك.

29-مهنيًا: تتشبّث بآرائك وترفض أن تناقشها مع أحد، فرصة عمل جديدة في طريقها إليك.
عاطفيًا: مضى على علاقتك بالشريك مدة طويلة حان الوقت للارتباط رسميًا والاستقرار معًا.
صحيًا: لا تتذمّر من الواجبات المفروضة عليك طبيًا، فهي مفيدة لك على المدى المنظور.

30- مهنيًا: قد تقدم على ترك العمل نتيجة الضغوط الكثيرة التي تواجهها، ناهيك بالمضايقات المستمرة من بعض الزملاء.
عاطفيًا: تستعيد العلاقة العاطفية وهجها، وتختار البقاء قرب الشريك أطول مدة ممكنة لتعوض الأيام التي باعدت بينكما.
صحيًا: مارس السباحة قدر المستطاع فهي الوحيدة التي تخلصك من آلام الظهر والكتفين.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

21 حزيران  يونيو  21 تموز  يوليو 21 حزيران  يونيو  21 تموز  يوليو



GMT 13:33 2019 الجمعة ,22 شباط / فبراير

نشاطات واعدة تسيطر عليك خلال الشهر

GMT 08:25 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

تتذمر من كثرة الضغوط عليك

GMT 08:05 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحسن في الشؤون العملية وفرص للكسب المادي في بلدان بعيدة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

21 حزيران  يونيو  21 تموز  يوليو 21 حزيران  يونيو  21 تموز  يوليو



ارتدت بلوزة عالية العنق وصفّفت شعرها في كعكة أنيقة

سيلين ديون تُعيد تمثيل مَشهد مِن فيلم "تيتانيك" في لاس فيغاس

لاس فيغاس ـ رولا عيسى

GMT 07:45 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 العرب اليوم - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 11:43 2015 الجمعة ,02 تشرين الأول / أكتوبر

وجود مياه على سطح المريخ ليس دليلاً على وجود حياة بشرية

GMT 02:34 2012 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

أكبر تنوع على الإطلاق للحياة البرية في الهند

GMT 00:51 2015 الخميس ,15 كانون الثاني / يناير

10 مهندسات يروين قصص البيوت الحجازية في جدة

GMT 07:30 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

الشهراني يؤكد أن مبنى إدارة مرور نجران متهالك

GMT 06:36 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان يحولان شقتهما الضيقة إلى منزل واسع من أجل حياة أفضل

GMT 01:16 2015 الأربعاء ,21 كانون الثاني / يناير

المياه الجوفية تغرق الجرف الغربي في المدينة المنورة

GMT 08:46 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

أفضل ست رحلات إلى جزر الكاريبي تُحوّل الحُلم إلى حقيقة

GMT 23:54 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

"ماركات عالمية" تطرح أزياء محجبات لموسم ما قبل الربيع
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab