20 آذار  مارس  19 نيسان  أبريل
آخر تحديث GMT07:51:13
 العرب اليوم -

20 آذار / مارس - 19 نيسان / أبريل

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - 20 آذار / مارس - 19 نيسان / أبريل

العرب اليوم

مهنيًا(أهم أحداث الاسبوع الرابع من كانون الثاني 2014 ): لا تغامر ولا تبادر الى اثارة المواضبع الحساسة  ولا تبدأ جديداً  فالجو لا يبشر بتسوية او انفراج, ينصحك الفلك بمجاراة التيار وعدم التحدي والتصدي لبعض الاحداث كذلك حاذر اعتماد اسلوب متطرف فأنت متسرع باطلاق الاحكام وربما تسبب النفور والعدائية . ترتفع المعنويات مجددا  وقد يطرأ تغيير ينقلب لمصلحتك بين 26و27 وتدور عجلة مشاريعك بسرعة تبدو في موقع قوي جداً تتلقى جواباً أو تحسم أمراً تخطط للاسابيع المقبلة وتبدو رؤيتك المهنية ممتازة فتكون أكثر المواليد نشاطاً ومهارة,خياراتك حكيمة وتصرفاتك متميزة. عاطفياً: شعورك بالتعب ناجم عن هم عائلي ربما أو شخصي الامر الذي يبعدك قليلاً عن الاهتمام بمتطلبات الحبيب المعقدة , فلا تتهجم ان مزاجك متقلب ما يجعلك  على تواصل مليء بالانفعالات مع بعض افراد العائلة حاذر الهوس وتعامل بموضوعية مع الاحداث. لا تخف من التعبير عن مشاعرك يومي الاحد والاثنين بادر الى لملمة جراحك واستعادة موقعك في قلب الحبيب والعائلة,  تكون  حنوناً  رومنسسياً أكثر من المعتاد يسعدك هذا الأمر، وتعيشه إلى أقصى الحدود. . (أبرز الاحداث الفلكية عن شهر كانون الثاني 2014)لا تحرق المراحل إنه بالتأكيد شهر دقيق ومتطلب قد تواجه أعمالاً كثيرة تتراكم، وهموماً ومستجدات وطلبات تتأخر، ومراجعة لبعض الحسابات أو المشاريع.  استعد لعراقيل قد تطرأ في الآونة الأخيرة، ومعاكسات صغيرة تتطلب منك جهداً لمحاصرتها، أو يترجم الأمر بمهمة جديدة تزداد على مسؤولياتك الاعتيادية. لحسن الحظ أنك تتمتع بكفاءة عالية لضبط الأوضاع، والانتصار على هذه المشاغل الجمة التي قد تجعل غيرك مرتبكاً، في حين تشكل بالنسبة إليك تحديات مشوقة. لكن الدرس الذي تتعلمه هذا الشهر هو الصبر والانتظار، وإعطاء الوقت الكافي لكي تنضج الأمور، وعدم التسرع وإلا لن يسامحك الزمن. تنجح  فيما ندر الطبخة على نار قوية، فلا تتسرع، يا عزيزي، ولا تحرق المراحل، بل إفهم النمط واحترمه، لئلا تدفع الثمن غالياً. قد يحمل هذا الشهر نزاعاً قوياً وأوضاعاً مرتبكة ومعقدة وفضائح واتهامات ومواجهات، وربما أحكاماً تطالك أو تطال بعض المحيط.  تتغير مواقع وتتبدد آمال.  قد تخضع، إذا كنت تعمل في الشأن العام، لحملات مغرضة أو لحرب شرسة تستهدفك أو تستهدف بعض المقربين، وربما ينكشف أمر كنت تود لو بقي سراً.  عاصفة تمر بها بسلام. النصيحة هي في الهدوء، وعدم التحدي، وترك الوقت يأخذ مجاله، لكي تتاح لك فرصة الشرح والتفسير أو تبرير الذات. اورانوس: يجلب التغيير والظروف المفاجئة والصعبة لمواليد 30 و31 آذار. المرّيخ: في برج الميزان يسبّب بعض الانفعالات ومن الضروري التحكّم بالاعصاب ونبرة الصوت. الزُهرة: تعزّز الحياة الاجتماعية والشهرة الامر الذي يلطّف الأجواء الحامية ويسمح بالايجابية. الأيام الأكثر حظًّا: 7و8و17و18و26و27. الأيام الأقل حظًّا: 1و2و5و6و14و15و16ومساء 22و23و28و29.  عاطفياً: الجو العام جيد، فلا خوف على العلاقات المتينة. تناقش شأناً شخصياً أو حميماً، وتتوصل إلى فهم ما يجري ربما، لكنك إذا سامحت فإنك لا تنسى، كما  يولد لك القسم الاول من الشهر جواً من البلبلة وغلياناً وتطرفاً بعيداً عن الاتزان. قد يكون العشق عنواناً لهذا الاضطراب وترتاب لتصرف أو موقف أو تغيير من قبل الشريك.  يغيب الحب أو يخف، أو تأخذ على الآخر عدم مشاركتك الوله الذي تشعر به.  تتوتر علاقتك بالشريك، وقد تعرف خصاماً شديداً مع الحبيب، أو يشكك هو في مصداقيتك ولا يصدق تفسيراتك.  ربما تحتاج إلى حب قوي وشديد، ورومنسية عالية لا يتوافران.  يمكن تفسير الوضع الفلكي أيضاً بنِشوء حالة غيرة أو تشكيك أو عدم ثقة بالآخر، ما يولد نفوراً أو آلاماً عميقة، أو حتى عنفاً في بعض الأحيان فحاذر! تتضخم الأمور في النصف الثاني من الشهر تحديداً وتولد المتاعب والارتباك كما الالتباس.  لا تلجأ الآن إلى اتخاذ قرارات حاسمة، إذا لم تكن مضطراً إلى ذلك. (أبرز الاحداث اليومية عن شهر كانون الثاني  2013) 1-    مهنياً: تكون اكثر قدرة على اتخاذ قرارات مادية مناسبة، تتبادل الآراء مع اشخاص قادرين على نصحك، وقد تتبنى وجهة نظر جديدة. عاطفياً: يوم ممتاز، يحالفك الحظ في إشاعة السلام والحب وتقريب وجهة نظرك. صحياً: كن حريصاً على أن تنام الساعات المطلوبة لتكون نشيطاً في عملك. 2-    مهنياً: تحقق رغبات او تعبّر عنها وتكون قادراً على استقطاب التأييد هذا اليوم. عاطفياً: تبحث في بداية علاقة او نهايتها وتقيم حسابات للمستقبل او تحضّر لمشروع سرّي. صحياً: تناول الطعام خلال مشاهدة التلفزيون لا ينصح به أخصائيو التغذية لأنه مضرّ. 3-    مهنياً: تتلقى اتصالات لدعمك والوقوف إلى جانبك، فحاول الاستفادة من ذلك قدر المستطاع لفتح صفحة جديدة في عملك. عاطفياً:  لن تصطدم الآراء بينك وبين الشريك لأن الخيارات متعددة والانسجام سيّد الموقف. صحياً: قد تصاب ببعض الالتهابات المفاجئة لكنها لن تسبب لك إزعاجاً وتعالجها بالأدوية الضرورية. 4-    مهنياً:  تشعر برغبة في السفر وربّما بناء علاقة مع شخص من خارج محيطك أو تحقيق أرباح من خلال صفقة تجارية أو تتعلق بالخارج أو بالجامعة أو بمحيط ديني. عاطفياً: فرص المصالحة قوية ولا تقبل الشك، لكنّ النقاش قد يتطور ويحتدم، فكن صبوراً وموضوعيّاً. صحياً: اضطراب في التنفس ناجم عن خلل ما في القصبة الهوائية، يستحسن مراجعة الطبيب. 5-    مهنياً: تتابع بدقة ما يحصل حولك، وتتوصل إلى النتائج وتفرض أسلوبك على الآخرين وتحسم قضية ما بسرعة. عاطفياً: العقبات الكثيرة لن تحول دون تحقيق بعض الرغبات والمشاريع المشتركة مع الحبيب. صحياً: غالباً ما تراودك فكرة التخلص من الوزن الزائد، لكن إرادتك الضعيفة تحول دون التنفيذ. 6-    مهنياً: قضايا مالية واستثمارية، وحديث عن مضاربات وتدخل إحدى السلطات في تحديد وجهة مسارك. عاطفياً: يكون الشريك مهتمّاً بك جداً ويُظهر لك محبّته، ويشير هذا اليوم الى مغامرة او سعي لكسب قلب وممارسة سحرك. صحياً: خفف من حدة غضبك وانفعالك أمام أفراد عائلتك، فالأمور لن تمر دائماً بسلام. 7-    مهنياً: انطلاقة قوية وحماسية بسبب الرغبة الكبيرة التي تتملّكك لاقتحام مجال جديد تريد خوضه. عاطفياً: تتمتّع بحيوية كبيرة، تصادفك الفرص وتُوفّق في علاقة جديدة مهمّة تحديد مستقبلك العاطفي. صحياً: إذا أحسست برغبة دائمة في حك بشرتك عليك الإسراع إلى زيارة أخصائي الأمراض الجلدية. 8-    مهنياً: ثقتك بالنفس قوية جداً على الرغم من مرورك ببعض المزاجية أحياناً، لكن إياك والتراخي والانحناء أمام المصاعب. عاطفياً: كن من أصحاب الإرادة الصلبة أمام الشريك، وأظهر له قدرتك في التغلب على المصاعب. صحياً: تبدو مرتاحاً نفسياً وجسدياً بعد الرحلة التي قمت بها في أجواء الطبيعة. 9-    مهنياً: مؤشرات الى فرص مالية جديدة واسفار وعروض استثنائية، عليك التخلّي عن انتماء او معتقد او موقع للاستفادة من هذه الفرص. عاطفياً: إحذر اثارة غيرة الشريك وكُن دقيقًا في حواراتك معه، وعامله بطريقة لينة لكي تكسب وده أكثر فأكثر. صحياً: التقلبات في المزاج سببها نفسي والضغط الذي تواجهه نتيجة الإرهاق في العمل. 10-    مهنياً: يوم مناسب يبشّر بتفاعلات مميزة تجعلك تلتقي أصدقاء جدداً وقدامى وعقد صفقات ناجحة. عاطفياً: إذا كنت عازباً هذه هي فرصتك لوداع العزوبية والارتباط رسميّاً والاستقرار نهائياً. صحياً: الشعور المتقطع بالدوار قد يكون بسبب قلة النوم أو لضعف في النظر. 11-    مهنياً: يدخل برج مركور الدلو ويسهل عليك التعاطي مع الآخرين، فتجد أن المناخ أصبح أكثر تناغماً وأن النقاشات لم تعد عقيمة. عاطفياً: تحسم أمرك وتبدأ مشروعاً جديداً قد يتعلق بالعائلة أو بعلاقة عاطفية جديدة تغير مجى حياتك. صحياً: القلق والاضطراب سببهما معروف، إما مشاكل مهنية أو عاطفية، والحل بين يديك. 12-    مهنياً: يوم واعد على الصعيد المهني، وبانتظارك تغييرات جذرية وترتيب بعض الأمور ووضع حد نهائي لها. عاطفياً: قد تهتم بشأن ما يزعج الشريك وتشتري له بعض الهدايا في محاولة منك للتخفيف عنه. صحياً: تابع جيداً البرامج المهتمة بالشأن الصحي وحاول تنفيذ ما تعرضه من حلول للتخلص من بعض المشاكل الصحية.    13-    مهنياً: تحاول الابتعاد عن المشكلات والمسؤوليات التي تضغط عليك، ويبهرك الجديد وتسعى إليه كأنه الشفاء لبعض الجروح السابقة. عاطفياً: الاجواء خالية من التشنج، وعساك تتعرف الى شخص يستحق كرمك ونبلك واحترامك. صحياً: ابتعد عمّن يحاول إزعاجك قدر الإمكان واختر ما يناسبك من الأجواء المريحة والمرحة. 14-    مهنياً: تجربة مهنية جديدة وازدواجية ما وانفصام بين اتجاهين، حدد خياراتك وكن واضحاً ودقيقاً. عاطفياً: التباس وغموض في حياتك العاطفية نتيجة عدم تحديد خياراتك النهائية. صحياً: آلام الظهر والكتفين حلها الوحيد هو المشي أو السباحة أو ممارسة تمارين خاصة للتخلص منها. 15-    مهنياً: القمر المكتمل في برج السرطان لا يناسب مواليد الحمل وقد تتعرض لنزاع وفراق وبما لخيانة، لكن تكبر شعبيتك كما جاذبيتك وتشعر بالحيوية الكبيرة. عاطفياً: يوم موفّق جدّاً ويدعوك الى تكرار المحاولات وعدم الاستسلام أمام العلاقات الفاشلة. صحياً: اتبع النظام الغذائي السليم الذي لا يفقدك المناعة والحيوية وينعكس إيجاباً على وضعك الصحي. 16-    مهنياً: فرص كبيرة للكسب المادي ولمشاريع جديدة، فيتحسن الوضع المالي وتتخلص من أعباء جاثمة على كتفيك. عاطفياً: لا تبدو هذا اليوم مهتماً بما يفعله الشريك، وهذا خطأ، فقد يكون لديه ما يساعدك في بعض الأمور العالقة. صحياً: أنت المسؤول عن تدهور وضعك الصحي بسبب إهمالك وعدم أخذ النصائح الطبية على محمل الجد.   17-    مهنياً: خلافات هامشية مع بعض الزملاء، لكنّ ذلك لن يترك رواسب مستقبلية. عاطفياً: إذا كنت ترغب في الاستقرار، فإنّ الشريك الحالي هو الشخص المناسب للقيام بهذه الخطوة. صحياً: كن منفتحاً على العلاجات الطبية والغذائية السليمة، وتقيد بالإرشادات المطلوبة. 18-    مهنياً: القمر في منزلك الخامس مؤات لك، وقد يعني عملاً إبداعياً أو خبراً مهماً أو مشروعاً تتضح معالمه ويريحك من بعض الاعباء. عاطفياً: تتجدد العواطف وتشتد الروابط متانة وتستيعد ثقة الشريك وتقرر تمضية أطول وقت ممكن معه. صحياً: عليك التخفيف قدر الإمكان من تناول اللحوم النيئة والسوشي لأنها المسبب الأكبر للكوليسترول. 19-    مهنياً: أنت على موعد مع فرص مالية مفاجئة، وقد يشير هذا اليوم الى افتتاح مشروع كبير. عاطفياً: اذا كنت على علاقة بأحد مواليد العقرب، الجدي أو الحوت، فقد يكتمل الحظ هذا اليوم. صحياً: لا تلجأ كثيراً إلى المهدئات أو المنومات، واستعض عنها بالرياضة أو القيام بأي نشاط ترفيهي يخفف عنك. 20-    مهنياً: توقع بعض الارتباك والفضائح ومعلومات تذهلك وتجعلك تشعر بخيبة أمل، وتجنب قدر الإمكان القرارات العشوائية. عاطفياً: الشريك إلى جانبك فمّم تخاف؟ حاول أن تستفيد من الوضع قدر المستطاع لتحقيق مكاسب طال انتظارها. صحياً: أنت صاحب قرارات صائبة عملياً وعاطفياً، إنما فاشل بعض الشيء على الصعيد الصحي. 21-    مهنياً: افتح عينيك وراقب كل ما يجري حولك ولا تكن ساذجاً وتوزع ثقتك يميناً وشمالاً. عاطفياً: تتمتّع بشخصية جذّابة بل ساحرة وأخّاذة، وبإمكانك الاستفادة من الأجواء الرومانسية والناشطة لتقرّب المسافة مع الحبيب. صحياً: ابتعد كل من يحاول إثارة عصبيتك، وتحاش الانزواء بنفسك للتخلص من متاعبك. 22-    مهنياً: تتمتع بحضور مميز وتعزز موقعك وتتشجع على التقدم والمثابرة وتزدهر الآمال وترتفع المعنويات. عاطفياً: تركّز على قضية تثير قلق الشريك وتستحوذ على كل تفكيره واهتماماته وتبعده عنك. صحياً: مجرد التفكير في التخلص من المشاكل الصحية الناجمة عن السمنة أمر يدعو إلى التفاؤل. 23-    مهنياً: عمل استثنائي يعود عليك بربح مادي غير متوقع وتبحث عن إنجاح مشاريعك لكن تجد نفسك تحت ضغط كبير. عاطفياً: ما زلت متسرعاً والاقوال تخرج منك من دون تفكير ما يزعج الشريك محاولاً الابتعاد عنك قدر المستطاع. صحياً: بسبب الضغوط وبعض القوى النافذة قد تصاب بانهيار عصبي مفاجئ تكون مضاعفاته بسيطة جداً. 24-    مهنياً: قد يحمل هذا اليوم تغييراً مفاجئاً وطارئاً ويؤسس لسفر او لعلاقة مع الخارج مهمة او لتغييرات ايجابية في المناصب. عاطفياً: تضع اصبعك على قضية عاطفية وعلى ضرورة احداث تصحيحات او الانتباه الى تصرف الشريك تجاهك. صحياً: لا تترك نفسك تنجرف وراء المغريات التي تدفعك إلى الإكثار من تناول الطعام في المناسبات، انتبه. 25-    مهنياً: تشعر بالانكماش وتحتاج الى مساعدة معنوية، قد تكون الدبلوماسية واللباقة ضرورتين للتعاطي مع الآخرين. عاطفياً: خذ احتياطاتك من تفجر وضعك العاطفي وحاول استدراك الأمور بأسرع ما يمكن. صحياً: حدد أهدافك وأولوياتك الصحية وكن دقيقاً في تنفيذ التمارين الرياضية المفيدة لك. 26-    مهنياً: تترك أثراً في كل ما تفعله، ويكون توقيعك على أي انجاز مميزاً ولافتاً جداً. عاطفياً: كن متسامحاً مع الشريك ولا تتردد في تنفيذ بعض مطالبه، فهو لا يسألك الكثير. صحياً: راهن على هذا اليوم، واحلم بإمكان تنفيذ بعض المشاريع الترفيهية أو المسلية أو تبنّي بعض الأفكار المتطوّرة صحياً. 27-    مهنياً: يوم مناسب لملاحقة بعض الأعمال والاتصالات المهنية وتظهر عن شجاعة كبيرة وقدرة على التكيف. عاطفياً: تراودك مشاعر تحمل إليك الحماسة والعزيمة لإحداث تغيير كبير، أو للقاء حبيب أو للإقدام على مغامرة استثنائية. صحياً: ترتاح إلى بعض الظروف والمتغيرات التي تخفف عن كاهلك الضغط الكبير. 28-    مهنياً: لقاء مهمّ على الصعيد العملي تحدد على أثره مشاريعك للمرحلة المقبلة وفق ما تريده أنت. عاطفياً: بانتظارك استحقاق عاطفي مصيري لتحديد وجهتك المستقبلية، وهذا سيؤدي إلى تغيير جذري في حياتك. صحياً: كن على تواصل دائم مع الجمعيات التي تخصص يوماً في الأسبوع لممارسة هواية المشي. 29-    مهنياً: مفاجآت متعاقبة تدفعك إلى إعادة النظر في بعض مشاريعك، وهذا يمنحك مزيداً من الوقت لاتخاذ القرار الصائب بشأنها. عاطفياً: التعاون الجدّي والمخلص والنابع من القلب مع الشريك يثبت العلاقة بينكما وتغدو الصورة أكثر وضوحاً من السابق. 30-    مهنياً: تتعزز قدراتك وتجد حلولاً لمشكلات عالقة وتبدأ علاقة جديدة وتعرف اتصالات مهمّة تتعلّق بسفر أو بتنقّل. عاطفياً: جو من الشكوك مع الحبيب، كن عاقلاً فقد تصاب بالخيبة على أثر تصرّف غير مسبق منه. صحياً: خفف من الأعمال غير المجدية، ودع أصحابها يقومون بها، واسترح قليلاً. 31-    مهنياً: تطور مفاجئ يؤثر في أوضاعك المالية أو يتحدث عن تغييرات تحصل في هذا الإطار ولو على المدى البعيد. عاطفياً: إحذر الازدواجية في العلاقات وكن مخلصاً واصمد أمام سحر الجنس الآخر. صحياً: حان الوقت لوضع حد للسمنة المفرطة واتباع حمية غذائية قبل فوات الأوان.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

20 آذار  مارس  19 نيسان  أبريل 20 آذار  مارس  19 نيسان  أبريل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

20 آذار  مارس  19 نيسان  أبريل 20 آذار  مارس  19 نيسان  أبريل



ارتدت بلوزة مطبوعة وتنورة طويلة مزخرفة عليها وشاح كبير

راتاجوكوفسكي تظهر بإطلالة جذَّابة خلال حفلة"GQ"

سيدني ـ منى المصري

GMT 01:26 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات النجمات في حفل توزيع جوائز اختيار الجمهور لعام 2018
 العرب اليوم - إطلالات النجمات في حفل توزيع جوائز اختيار الجمهور لعام 2018

GMT 02:02 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية
 العرب اليوم - أحد أهمّ الوجهات السياحية للسفاري في القارة الأفريقية

GMT 02:44 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية
 العرب اليوم - أفكار تساهم في تحويل ردهات المنزل إلى بيئة استثنائية

GMT 02:59 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية
 العرب اليوم - مقتل صحافية وعمّها بالرصاص في ولاية "أوهايو" الأميركية

GMT 08:09 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ
 العرب اليوم - عارضات الأزياء يكسرن القاعد مع ظهور صاحبات الجسم المُمتلئ

GMT 01:04 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب
 العرب اليوم - مُضيفة طيران تفعل شيئًا مضحكًا ردًا على شكوى راكب

GMT 01:41 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون
 العرب اليوم - غادة إبراهيم تكشف عن تصميم عرائس المولد النبوي بالفوم الملون

GMT 03:21 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"ولادة طفلة بتشوهات نادرة في مستشفى "العامرية العام

GMT 09:39 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل نبيل الأظن المبدع اللبناني الذي أثرى المسرح الفرنسي

GMT 15:59 2018 الثلاثاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

"الأهلي" يتفاوض مع "المقاصة" لضم محمود وحيد

GMT 08:40 2018 السبت ,27 تشرين الأول / أكتوبر

علماء يكتشفون منظومة ضخمة للسحب تمتد إلى خارج المجرة

GMT 08:56 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

الأم تساعد عشيقها في إغتصاب طفلها بمدينة العرائش

GMT 12:06 2018 الخميس ,27 أيلول / سبتمبر

السينما الخالدة

GMT 04:12 2016 الجمعة ,17 حزيران / يونيو

بنتلي مولسان 2016 تقدم أفخم وأجمل صالون في العالم

GMT 11:34 2016 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مبروك لترامب.. واللهم لا شماتة بهيلاري

GMT 08:42 2016 الجمعة ,15 كانون الثاني / يناير

"لكزس LC 500" أحدث إصدارات شركة "تويوتا" العالمية

GMT 05:53 2014 الأربعاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

الأخضر والرمادي صيحة مميزة في الصالونات لجلب الحظ الجيد
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab