لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس
آخر تحديث GMT18:46:10
 العرب اليوم -

لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس

العنف في طرابلس
طرابلس ـ العرب اليوم

أكدت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان الليبية "أن ما تشهده العاصمة طرابلس من تصعيد متواصل وخطير لاستهداف النشطاء الحقوقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان والمسؤولين الحكوميين والجاليات الأجنبية من قبل الجماعات الإجرامية ، يمثل انتهاكا صارخا لكافة الحقوق الإنسانية والدينية، ومنها حق الحرية وحرية الرأي والتعبير".

وقال تقرير للجنة الوطنية لحقوق الإنسان الليبية ، "إن هذه الأحداث تعد مؤشراً خطيراً إلى ما وصلت إليه الأمور من تغول، وتكريس لثقافة تكميم الأفواه وكبح الحريات، ويعد استهتارا بكافة الأعراف والمواثيق والقوانين الدولية"حسب التقرير.

وتابع التقرير قائلا:- "إن اللجنة رصدت في الفترة من 10 يناير الجاري حتى أمس ،عدة انتهاكات إنسانية منها، اختطاف سمير كمال، مدير إدارة التخطيط بوزارة النفط الليبية، واختطاف الطفل سراج نجل العقيد طيار عبدالله حشاد من أمام منزل ذويه في منطقة ســوق الجمعة من قبل مجموعة مسلحة .

وأشار التقرير كذلك إلى اختفاء بروفيسور جراحة العظام والعلاج الطبيعي الإيطالي أقناسيو سكرافيلي بعد يومين من دخوله العاصمة الليبية طرابلس عبر مدينة مصراتة.
كما رصدت اللجنة اختطاف المحامي والناشط الحقوقي محمد عقيلة من قبل مجموعة مسلحة مجهولة بمنطقة ابوسليم .

وناشدت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ختام تقريرها قسم حقوق الإنسان وسيادة القانون ببعثة الامم المتحدة بليبيا للدعم ، ومكتب حقوق الإنسان ببعثة الاتحاد الاوروبي لدى ليبيا، ومنظمة العفو الدولية والوكالة الدولية لحقوق الإنسان هيومن رايتس وتش، ومفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، بالتدخل العاجل لكشف مصير ووضع المختطفين والمغيبين قسرياً بالسجون السرية بطرابلس.

أ.ش.أ

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس لجنة حقوقية ليبية تدين استهداف النشطاء في طرابلس



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني

GMT 02:59 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجمات الفن يتألقّن في حفلة Evening Standard""
 العرب اليوم - نجمات الفن يتألقّن في حفلة  Evening Standard""

GMT 01:49 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
 العرب اليوم - خمس وجهات لزيارة الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:46 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة
 العرب اليوم - دوقة كامبريدج تعتمد ارتداء ربطة الرأس في المُناسبات الخاصّة

GMT 06:32 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا
 العرب اليوم - جولة روتينية تكشف الوجه الآخر لضواحي جنوب أفريقيا

GMT 00:58 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو
 العرب اليوم - شقة عائلية صغيرة تتميّز بالحداثة والدفء تقع في موسكو

GMT 17:17 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

رجيم سحري للتخلص من الكرش في ليلة واحدة

GMT 06:04 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبو ضيف تؤكّد أن عام 2017 "وش السعد"

GMT 23:22 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

حنان ترك تُشارك في جنازة طليقها بالرغم من غياب ذويه
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab