الحليّ أصبح ضروريّاً للأناقة ولم يعد مكمّلاً
آخر تحديث GMT07:15:39
 العرب اليوم -

المصمّمة أميرة بهاء لـ"العرب اليوم":

الحليّ أصبح ضروريّاً للأناقة ولم يعد مكمّلاً

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الحليّ أصبح ضروريّاً للأناقة ولم يعد مكمّلاً

القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت مصمّمة الحلي أميرة بهاء لـ"العرب اليوم" تصميمها مجموعة جديدة من الحلي التراثية، وقالت "الحليّ لم يعد مكمّلاً للأناقة، بل أصبح ضروريّاً وحتميّاً في الأناقة، ومن هذا المنطق صمّمت مجموعتي الجديدة، فلم أكتف فقط بأن أصمّم قلادة على الرّقبة أو أسورة لليد ولكنّني صمّمت حليّاً يتم ارتداؤه مع الملابس حتى يظهر وكأنه جزء من الملابس وليس مكمّلاً له . وأضافت "ولأنني أعشق إحياء التراث في تصميماتي فقمت باستخدام العديد من الفنون التي استوحيت منها التصميمات وعلى رأسها الفن النوبي والبدوي الأصيل، واستخدمت أيضا فن الكروشيه في نسج العديد من الخيوط بألوان جذّابة حتى تتناسب مع أزياء الصيف. وتتابع "في هذه المجموعة يتسم الحلي بكبر حجمه وتداخله مع الملابس، ففي إحدى تصميماتي استخدمت الفن البدوي والأحجار الكريمة صغيرة الحجم ونسجتها مع بعضها البعض مع إضافة العديد من العملات المعدنية القديمة والنادرة، والجديد أنني صمّمت الحلي من جزءين فالجزء الأيمن له تصميم يختلف تماما عن تصميم الجزء الأيسر له، فالجزء الأيمن استخدمت به الفن النوبي والجزء الأيسر تصميمه عبارة عن دوائر مشغولة بفن الكروشيه. وليس هذا فقط فصمّمت حلي يتدلّى منه العديد من الخيوط والتي يتعلق بها مجموعة من الورود مشغولة بفن الكروشيه. والبرقع الذي كانت ترتديه المرأة في الماضي صنعت منه حليّاً يتم ارتداؤه على الرقبة وهو ينتمي للفن النوبي. وصمّمت حليّاً يتم ارتداؤه على منطقة الصدر ويغطي منطقة الصدر كاملا على شكل مثلثات ملتصقة ببعضها البعض. وهناك حلي على شكل شريطين مشغولين بفن الكروشيه يغطي منطقة الصدر والظهر معا وكأنه جاكيت قصير، ويتدلى منه بعض السلاسل المعدنية. يذكر أنني صمّمت لكل حلي حقيبة تتناسب معه وباستخدام الفنون ذاتها التي استخدمتها في تصميم الحلي حيث استخدمت العملات المعدنية والتي تعطي للحقيبة مظهرا تراثيّاً جذاباً مع استخدام فن الكروشيه وغيره من الفنون الأخرى.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحليّ أصبح ضروريّاً للأناقة ولم يعد مكمّلاً الحليّ أصبح ضروريّاً للأناقة ولم يعد مكمّلاً



GMT 02:55 2019 الأربعاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

منى عقرب تكشف عن تفاصيل إطلاقها مجموعة شتاء 2020

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - العرب اليوم

GMT 02:32 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

تعرفي على موعد نزول الدورة بعد ترك حبوب منع الحمل

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 22:11 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

درجات اللون الرمادي الأفضل والأجمل لمعظم الغرف

GMT 05:17 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المعالم الأثرية والطبيعة الخلابة في الصويرة تجذب السياح

GMT 02:51 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الجنس في عمر الأربعين أفضل منه في عمر العشرين

GMT 21:16 2016 الإثنين ,08 آب / أغسطس

فوائد حلاوة الطحينية

GMT 22:04 2013 السبت ,26 كانون الثاني / يناير

"فيسبوك" يطرح تطبيق جنسي على الموقع

GMT 01:59 2018 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

"جيب" تُطلق "رانجلر 2019" بثلاثة مستويات تجهيز

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab