نرمين دمياطي توضح تأثير الحصار على صناعة الأزياء
آخر تحديث GMT12:07:20
 العرب اليوم -

كشفت لـ"العرب اليوم" عدم توافر الخامات

نرمين دمياطي توضح تأثير الحصار على صناعة الأزياء

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - نرمين دمياطي توضح تأثير الحصار على صناعة الأزياء

مصممة الأزياء الشابة نرمين الدمياطي
غزة ـ حنان شبات

يبدو الحديث عن الأزياء والموضة نوعًا من الترف في ظل الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي يعيشها قطاع غزة منذ سنوات، إلا أن ذلك لم يمنع الشابة نرمين من اختراق حاجز العادات والتقاليد لتبدع في تصميماتها الجميلة، عبر التوازن بين ألوان وأشكال الموضة وبين الضوابط الاجتماعية للملابس النسائية.

وكشفت مصممة الأزياء الشابة نرمين الدمياطي، خلال حوارها إلى "العرب اليوم"، أنها شقت طريقها في عالم الأزياء بعدما تلقت دورات مكثفة في التصميم، منوهة إلى أنها نجحت في الخروج من إطار التقليد في التصميم والتنفيذ، إلى عالم الإبداع والحرية المنضبطة.

وجاء ذلك باختيار مكونات التصميم لتلبي رغبات الشابات والنساء اللواتي يتطلعن إلى ارتداء ملابس تتميز بتناغمها مع الموضة دون الإخلال بالإطار الأخلاقي العام.

وأشارت نرمين إلى أنها تقضي معظم وقتها بين رسم تصميمات جديدة أو تطوير ما صممته في السابق، بالإضافة لمتابعة أمور التنفيذ والخياطة لتنفيذ التصميمات المطلوبة للزبائن، مع فني الحياكة لديها.

واعتبرت دمياطي أن تصاميمها حققت نقلة نوعية في العباءات النسائية التي كانت تقتصر على اللون الأسود مع بعض الملحقات الملونة، لكن لم يعد غريبًا أن تجد عباءة بألوان خضراء أو زرقاء أو نحوهما، لافتة إلى أن تصميماتها تتركز في كيفية صناعة ملابس نسائية تحاكي الموضة بشكل عصري وتكون مقبولة مجتمعيًا وشرعيًا.

وحول الصعوبات التي واجهتها لافتتاح مشغلها الصغير التي تتوقع أنه سيتحول خلال فترة وجيزة إلى مشروع كبير، ذكرت أن عدم توفر الأقمشة المطلوبة في أسواق غزة بالإضافة لعدم توافر لوازم الخياطة كإبر الحياكة وقطع غيارات الماكينات علاوة على بعض المواد الكيميائية التي تستخدم في غسيل الملابس أثناء الحياكة لعمل بعض التصميمات.

وتابعت مصممة الأزياء أن الحصار وإغلاق الأنفاق أثروا بشكل كبير على مجال تفصيل الملابس في غزة، لأنهما يتسببا في عدم توافر اللوازم الضرورية بالإضافة إلى أنها تقف حاجزًا لفتح أسواق جديدة كالأسواق العربية والخليجية .

ونوهت نرمين إلى أنها كانت تحتفظ بتصميماتها ولا تعرضها سواء على مصانع الخياطة أو محلات  تفصيل الملابس، خشية سرقتها أو تقليدها.

وأكدت نرمين زيادة الإقبال على مشغلها ليس فقط من النساء بل من الرجال أيضًا لتصميم بعض الملابس التي يرونها مناسبة لزوجاتهم أو بناتهم.

وعبرت دمياطي عن أملها في فتح معبر رفح لتتمكن من السفر وشراء احتياجاتها من الأسواق المصرية أو التركية.

وطالبت وزارة الصناعة والاقتصاد بالوقوف بجانب مثل هذه المشاريع وتوفير الاحتياجات اللازمة لها والعمل على فتح أسواق جديدة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نرمين دمياطي توضح تأثير الحصار على صناعة الأزياء نرمين دمياطي توضح تأثير الحصار على صناعة الأزياء



تألفت إلسا هوسك بموضة المعطف الأسود مع البنطلون الأبيض

واكبي الموضة وتعرفي على إطلالات النجمات هذا الأسبوع

باريس ـ العرب اليوم

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 17:15 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الفتيات ينافسن الشباب في استعمال " علكة الإثارة الجنسية "

GMT 12:20 2016 الجمعة ,22 تموز / يوليو

جنون المداعبة الجنسية للرجل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab