فيصل المقداد يحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي في سوريا للدول الغربية وتركيا
آخر تحديث GMT03:17:16
 العرب اليوم -

فيصل المقداد يحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي في سوريا للدول الغربية وتركيا

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فيصل المقداد يحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي في سوريا للدول الغربية وتركيا

وزير الخارجية السوري فيصل المقداد
دمشق - العرب البوم

أكد وزير الخارجية السوري فيصل المقداد إيمان بلاده بتحرير كامل التراب السوري، مشددا على أن الدول الغربية وتركيا تتحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي وقال المقداد في تصريح لوكالة "تسنيم" الإيرانية الثلاثاء، "إن الدول الغربية تريد أن تنال من سوريا بالسياسة ما عجزت عن نيله عبر التدخل العسكري المباشر وعبر دعمها للإرهاب". وأضاف: "الغرب الذي فشل في فرض إرادته على دمشق من خلال الإرهاب والعمل العسكري والتدخل المباشر والقصف المباشر، يريد الآن إعاقة أي تقدم سياسي" وحمل الدول الغربية مسؤولية عرقلة الحل السياسي للملف السوري من خلال ممارساتها العدائية تجاه دمشق.

كما أدان التدخل التركي في بلاده: "تتابعون ما يقوم به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وعسكرييه في شمال غرب سوريا من اعتداءات مباشرة على أراضي الجمهورية العربية السورية.. وتشاهدون دعم أنقرة للإرهاب ضد سوريا واحتلال الجيش التركي للأراضي السورية ومنعه حتى للماء عن الشعب السوري"، موضحا أن هذا الأمر يعرقل جهود حل الأزمة السورية وعن التواجد الأميركي في سوريا، أكد المقداد أن واشنطن تدعم مجموعات إرهابية مسلحة وميليشيات مختلفة شمال شرق البلاد في إطار الضغط على الدولة السورية للتراجع عن الإنجازات والإنتصارات التي حققتها في حربها على الإرهاب وأعرب وزير الخارجية السوري عن إيمانه العميق بتحرير سوريا، كل سوريا من أي شكل من أشكال الاحتلال، معتبرا أن هذا الأمر هو إيمان لا يتزعزع ليس عند القيادة أو المسؤولين السوريين فقط، بل وحتى عند أطفال سوريا وشدد على أن كل ذرة تراب سوري ستعود لكنف الدولة السورية... "هذا الأمر حقيقة واقعة قادمة لا محالة".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

المقداد يبحث مع عبد اللهيان التعاون الاقتصادي والسياحي بين بلديهما

وزير الخارجية السوري يؤكد حرص سورية على تسهيل عودة المهجرين السوريين

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيصل المقداد يحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي في سوريا للدول الغربية وتركيا فيصل المقداد يحمل مسؤولية عرقلة الحل السياسي في سوريا للدول الغربية وتركيا



صبا مبارك تتألق في إطلالات شبابية وعصرية

القاهرة - العرب اليوم

GMT 10:55 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات
 العرب اليوم - فساتين خطوبة مميزة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 00:11 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
 العرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 11:13 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
 العرب اليوم - أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 21:24 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

بايدن يُحذر روسيا من التصعيد العسكري مع أوكرانيا
 العرب اليوم - بايدن يُحذر روسيا من التصعيد العسكري مع أوكرانيا

GMT 05:43 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار ومواصفات سيارة "لكزس" الفارهة في السعودية ومصر

GMT 21:48 2020 الجمعة ,01 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 17:26 2016 الأحد ,06 آذار/ مارس

أعراض تقلصات الرحم في الشهر الرابع

GMT 00:33 2017 الأحد ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن زواج ياسمين صبري هو السر وراء طلاقها

GMT 14:23 2014 الأربعاء ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الجزائر تفكك شبكات متخصصة في تهريب الأثار

GMT 11:00 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب الفرنسي يحلم بتحقيق إنجاز جديد في كأس ديفيز للتنس

GMT 16:12 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب المصري يتوج بالبطولة العربية لسباعيات الرجبي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab