مدير المخابرات التركية يستضيف جنرالاً من الحرس الثوري الإيراني
آخر تحديث GMT04:37:37
 العرب اليوم -

مدير المخابرات التركية يستضيف جنرالاً من الحرس الثوري الإيراني

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - مدير المخابرات التركية يستضيف جنرالاً من الحرس الثوري الإيراني

الحرس الثوري الإيراني
أنقرة - العرب اليوم

كشف موقع نورديك مونيتور السويدي، الأربعاء، عن أن مدير المخابرات التركية هاكان فيدان، استقبل جنرالًا من الحرس الثوري الإيراني.
ووفقا للموقع، فإن هذا الجنرال الإيراني موضع تحقيق في اتهامات بالإرهاب في تركيا، لكن فيدان وفر له وللوفد المرافق الأمن ومنحه طائرة وكالة الاستخبارات التركية للسفر إلى طهران. ووفقًا لملف التحقيقات التي قام بها المدعي العامّ، التقى فيدان في 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2013، الجنرال سيد علي أكبر مير وكيلي، أحد قادة فيلق القدس، الذي وصفته الشرطة بأنه مشتبه به رئيسي في شبكة إرهابية مدعومة من إيران في تركيا.

وخلال وجود مير وكيلي في أنقرة، وفر مدير المخابرات التركية له ولمعاونيه حماية أمنية، وعقد اجتماعًا سريًا مع رئيس الوزراء آنذاك والرئيس الحالي رجب طيب أردوغان، وجهز طائرة وكالة المخابرات لإعادته إلى طهران، حتى لا يضطر إلى الخضوع لإجراءات الجمارك والجوازات. وأشار الموقع إلى أن :مير وكيلي موضع تحقيق أجهزة مكافحة الإرهاب في تركيا منذ عام 2011، عقب اعتقال الشرطة حسين أفني يازجي أوغلو، الذي أدين بتورطه في عضوية جماعة إرهابية تدعمها إيران".

وبدأ المدعي العام في إسطنبول تحقيقًا في 8 أبريل/ نيسان 2011 في نشاط الحرس الثوري الإيراني في تركيا. وحصلوا على أوامر تنصت من المحاكم للتجسس على المشتبه بهم، وأمروا الشرطة بمراقبة عملاء الحرس الثوري الإيراني. وجرى بالفعل التنصت على المكالمات الهاتفية التي سجلت محادثة هاتفية بين رئيس المخابرات التركية وإيراني يُدعى فاروق قوجة، والأخير أدين أيضًا بتهم الإرهاب في الماضي لتورطه في جماعة إرهابية تدعمها إيران.

وخلال إحدى هذه المكالمات، قال قوجة إن مير وكيلي سيأتي قريبًا ويريد عقد اجتماع مع أردوغان. ورد فيدان بأنه سيرتب الأمر. كما تحدث الاثنان أيضًا عن الحصول على مساعدة من سيفر توران، كبير مستشاري أردوغان في الشرق الأوسط، وأيضًا أحد المشتبه بهم في التحقيق في الشبكة التركية للحرس الثوري الإيراني. وتكشف تسجيلات التنصت على المكالمات الهاتفية أن مير وكيلي ركز بشكل خاص على اجتماعاته في أنقرة. وعندما لم يتمكن من الاتصال هاتفيا بقوجه على الفور على الهاتف، اتصل بقائد تنظيمه السابق حقّي سلجوق شانلي، وهو مجرم مدان نفذ تفجيرات نيابة عن الحرس الثوري الإيراني في السابق وعضو جماعة تعرف باسم "تفهيد"، وهي جماعة موالية لإيران أسستها المخابرات الإيرانية في تركيا.

وتهدف مجموعة "تفهيد" إلى إقامة نظام إسلامي مشابه للنظام في إيران. وأورد "نورديك مونيتور" ملخص تحقيقات الشرطة مع قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني سيد علي أكبر مير وكيلي واتصالاته مع الأتراك بمن فيهم رئيس المخابرات هاكان فيدان. وجاء في هذه التحقيقات أنه في بيان للشرطة، اعترف حقي سجلوق شانلي أن فيلق القدس طلب مساعدته في عام 1988 لزرع متفجرات في البنك السعودي الأميركي، الواقع في حي الحربية في إسطنبول. وتم تنفيذ الخطة بأوامر من الجنرال في الحرس الثوري الإيراني ناصر تاكيبور في 10 مارس آذار 1988.

وتسببت قنبلة مزروعة بجوار البنك في ذلك الوقت، في إلحاق أضرار بالمباني المحيطة دون وقوع إصابات. وطمست قضية فيلق القدس الإيراني في المحاكم التركية لأن حكومة أردوغان أوقفتها في فبراير/ شباط 2014 بعد أن علمت بالتحقيق، الذي طال بوضوح كبار المسؤولين الحكوميين.
وتم طرد المدعي العام الذي كان يتولى التحقيق قبل أن تتاح له الفرصة لإصدار أوامر اعتقال للمشتبه بهم أو تقديم لائحة اتهام.

وتمكن قوجه وتوران وشانلي ومير وكيلي والعديد من المشتبه بهم الإيرانيين والأتراك من الإفلات من العدالة الطويلة بفضل تدخل أردوغان، الذي على ما يبدو قام بحماية الأصول الموالية لإيران وساعد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني على الفرار من تركيا.

قد يهمك ايضا 

تفاصيل الرسائل التي يحملها زيارة قائد "فيلق القدس" للعراق

قائد الحرس الثوري الإيراني يلتقي هنية ونخالة ويشدد على أن زوال "إسرائيل" سيحصل قريباً

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدير المخابرات التركية يستضيف جنرالاً من الحرس الثوري الإيراني مدير المخابرات التركية يستضيف جنرالاً من الحرس الثوري الإيراني



ياسمين صبري بإطلالات فخمة ومظهر جذاب يخطف الأنظار

القاهرة - العرب اليوم

GMT 11:46 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة
 العرب اليوم - إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة

GMT 04:01 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة ياس الإماراتية تُحقق 7 جوائز عالمية لعام 2021
 العرب اليوم - جزيرة ياس الإماراتية تُحقق 7 جوائز عالمية لعام 2021

GMT 07:57 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة
 العرب اليوم - أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة

GMT 11:04 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الموت يخطف مصطفى السباعي شيخ الصحافيين الرياضيين المغاربة
 العرب اليوم - الموت يخطف مصطفى السباعي شيخ الصحافيين الرياضيين المغاربة

GMT 13:13 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات باللون الوردي من وحي النجمات
 العرب اليوم - إطلالات باللون الوردي من وحي النجمات

GMT 04:26 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"خور دبي" نسمات العليل تداعب قلوب الزوار في تجربة سياحية
 العرب اليوم - "خور دبي" نسمات العليل تداعب قلوب الزوار في تجربة سياحية

GMT 09:51 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل
 العرب اليوم - الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل

GMT 19:46 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر
 العرب اليوم - مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر

GMT 17:48 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:17 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

5 لاعبين يمكنهم تعويض محمد صلاح في حال رحيله عن ليفربول

GMT 23:09 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

بي إم دبليو تعلن عن سيارة عائلية آية في التطور

GMT 18:20 2021 السبت ,09 تشرين الأول / أكتوبر

إختيار دبي أجمل مدن المنطقة في الخريف

GMT 16:01 2021 السبت ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تونس تترقب قرارات إقتصادية منتظرة لقيس سعيّد قريبًا

GMT 04:18 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

Acer تعلن عن حاسب متطور لمستخدمي التقنيات ثلاثية الأبعاد

GMT 07:44 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصين تطلق بعثة مأهولة ثانية لبناء محطتها الفضائية

GMT 03:51 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 08:24 2018 الإثنين ,25 حزيران / يونيو

"كلشي باين"

GMT 11:45 2019 الأحد ,22 كانون الأول / ديسمبر

الأهلي المصري يعلن مدة غياب مهاجمه المغربي وليد أزارو

GMT 13:02 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

"الهوت شورت واحد".. رانيا يوسف وداليا البحيري بنفس الفستان

GMT 12:00 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

نواف العابد يعود للمستطيل الأخضر بعد غياب 9 أشهر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab