فتح تحقيق مع عنصر من قوات المارينز قال إنه قتل بن لادن
آخر تحديث GMT04:16:46
 العرب اليوم -

فتح تحقيق مع عنصر من قوات المارينز قال إنه قتل بن لادن

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - فتح تحقيق مع عنصر من قوات المارينز قال إنه قتل بن لادن

روبرت أونيل و أسامة بن لادن
نيويورك ـ العرب اليوم

فتحت وزارة الدفاع الأميركية تحقيقًا مع عنصر سابق في قوات النخبة البحرية الأميركية ، الذي قال علنًا إنه قتل أسامة بن لادن ، عام 2011، حسب ما أعلن متحدث باسم البحرية.

وقال الكابتن ريان بيري إن «جهاز التحقيق الجنائي في البحرية تبلغ بالاتهامات بحق روبرت أونيل ، الذي قد يكون كشف معلومات سرية إلى أشخاص ليسوا مؤهلين للحصول على مثل هذه المعلومات.

وأضاف: «نتيجة لذلك، فإن الجهاز فتح تحقيقًا لتحديد حقيقة هذه الاتهامات».

وكان روبرت أونيل (38 عامًا) قال، أكتوبر\تشرين الاول الماضي، لصحيفة «واشنطن بوست» إنه قتل برصاصة بالرأس زعيم تنظيم القاعدة ، في الثاني من مايو\أيار 2011، خلال عملية مجوقلة في أبوت أباد في باكستان.

وأضاف أنه قرر الكشف عن اسمه بعد تسريب متعمد على شبكة الانترنت.

ومن المفروض أن يحافظ العناصر في قوة النخبة على سر مهماتهم.

المصدر: أ ف ب




 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتح تحقيق مع عنصر من قوات المارينز قال إنه قتل بن لادن فتح تحقيق مع عنصر من قوات المارينز قال إنه قتل بن لادن



GMT 09:07 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

بوتين يهنئ الأرثوذكس بعيد الميلاد

GMT 09:10 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعين سفيرًا جديدًا لدى موسكو

GMT 10:19 2019 الأحد ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الحساني تخلف العماري في رئاسة "جهة طنجة"

GMT 18:32 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

أجراس المدارس تقرع من جديد في الأردن

GMT 18:01 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

5 وضعيات للجماع لن تصدقي تأثيرها على علاقتكما الجنسية

GMT 09:00 2016 الأحد ,31 تموز / يوليو

كيف تعرف أن زوجتك تمارس العادة السرية ؟

GMT 00:09 2016 الإثنين ,20 حزيران / يونيو

فوائد عشبة القلب

GMT 18:11 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

لماذا تبكي كثيرات أثناء ممارسة العلاقة الحميمية أو بعدها

GMT 02:36 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

كاديلاك اسكاليد 2020 تظهر لأول مرة أثناء اختبارها

GMT 23:20 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "ToTOk" للمكالمات المجانية مازال متاحا على هذه الهواتف
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Arabstoday Arabstoday Arabstoday Arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab